صحة العيون

retinitis pigmentosa “مرض التهاب الشبكية الصبغي” أعراضه وأسبابه

retinitis pigmentosa

retinitis pigmentosa  أو ما يعرف بمرض “التهاب الشبكية الصبغي” هو أحد أمراض العيون القديمة والتي تم اكتشاف حقيقتها في القرن العشرون بعد أن كان يعتقد أنه أحد الالتهابات في شبكية العين.

ما هو مرض ال retinitis pigmentosa

بطلق عليه باللغة العربية مرض التهاب الشبكية الصبغي أو مرض العشى الليلي هو أحد الأمراض الوراثية التي تصيب خلايا الشبكية وتزداد بشكل تدريجي وقد تصل الى العمى بالكامل.

أعراض التهاب الشبكية الصبغي”retinitis pigmentosa”

  1. ضعف الرؤية الليلية وتعتبر هذه العلامة هي أول علامة يلاحظها المريض بحيث يصعب عليه تميز الأشخاص في الليل والتنقل.
  2. تأثر الرؤية المحيطية والطرفية بحيث مع زيادة العمر تصبح الرؤية الطرفية صعبة وقد تصل الى ما يشبه النظر من خلال أنبوب.
  3. صعوبة في القراءة والكتابة وقيادة المركبة وما شابه وهذا نتيجة فقد الرؤية المركزية التي تكون في وسط العين.
  4. يعاني بعض المرضى من خلل في رؤية الألوان ويسمى هذا الأمر بعمى الألوان.
  5. العديد من الأشخاص يصلو الى مرحلة العمى الكامل بعد مدة من الإصابة بالتهاب الشبكية الصبغي.

أسباب العشى الليلي” retinitis pigmentosa “

يعتبر مرض العشى الليلي من الأمراض الوراثية والتي تنتقل بالجينات من الأباء الى الأبناء.

لا يشترط أن ينتقل من الأب المصاب بالعشى الليلي إلى جميع الأبناء قد ينتقل الى البعض منهم فقط.

لكن لمعرفة نسبة الانتقال وامكانية منع الانتقال لا بد من اجراء فحوصات جينية للمصاب من الوالدين وبناء على النتائج الواردة يمكن تحديد احتمالية الانتقال والبحث عن حلول.

كيف يشخص مرض التهاب الشبكية الصبغي؟

يتم اجراء مجموعة من الفحوصات لتشخيص التهاب الشبكية الصبغي والبحث عن حلول لا بد من هذه الفحوصات:

  1. فحص حدة الإبصار عند أخصائي البصريات الطبية.
  2. فحص قاع العين عند طبيب العيون.
  3. أخذ صورة مقطعية للشبكية بأحد الأجهزة مثل فحص ال FFA أو OCT وغيرهم من الفحوصات.
  4. فحص جيني للمصاب وذلك بأخذ عينة من الدم وذلك لمعرفة خطورة المرض وان كان يوجد امكانية التعديل الجيني.
  5. تخطيط كهرباء الشبكية “ERG” بحيث يتم من خلاله معرفة استجابة الشبكية للضوء والمحفزات البصرية وما شابه وبالتالي يتم تحديد فعالية الشبكية واستجابتها للمحفزات البصرية.
  6. فحص مجال الإبصار “visual field” وذلك لمعرفة مدى تأثير المرض على الرؤية المحيطية “الطرفية” والرؤية المركزية.

هل مرض التهاب الشبكية الصبغي يمكن أن يعالج؟

الى حد الآن لا يوجد دواء أو إجراء جراحي يمكن اعتماده بشكل كامل لعلاج العشى الليلي حيث أنه مازالت الأبحاث تجري في محاولة للتوصل إلى حل يحسن من رؤية المريض ولكن يوجد هناك بعض الأمور المساعدة التي يمكن أن يستخدمها المريض لتحسن قليلاً من رؤيته مثل:

  • المساعدات البصرية مثل النظارات الطبية والعدسات اللاصقة المخصوصة لحالات الرؤية الضعيفة.
  • التلسكوبات لبعض المرضى للرؤية القريبة أو البعيدة ويتم اجراء فحص من قبل أخصائي البصريات الطبية قبل تنفيذه.
  • محاولة المريض للتأقلم والتعايش مع المرض.
  • العلاج الجيني وذلك بإجراء فحص للجينات وتحديد ان كان يمكن إيقاف جين معين يتسبب بهذا الخلل لبعض الحالات.
  • استخدام  فيتامين A والمكملات التي توصف من قبل طبيب العيون والتي بدورها تساعد في ابطاء التراجع رغم أن تأثيرها يعتبر ضعيف.
يجب أخذ الفيتامينات والمكملات الغذائية بناء على توصيات الطبيب المختص وذلك خوفاً من أي أضرار على الكبد.

أمراض قد تصاحب مرض التهاب الشبكية الصبغي

  1. الأخطاء الانكسارية مثل قصر النظر وطول النظر والانحراف في القرنية
  2. المياه البيضاء والتي قد تحتاج إلى عملية جراحية لإزالتها.
  3. ظهور وذمة في منطقة منتصف الشبكية.
من المهم الفحص الدوري لدى طبيب العيون لتجنب أي أمراض قد تظهر لاحقاً في العين وللمحافظة على أكبر قدر من الرؤية قدر الإمكان لأطول فترة ممكنة.

المصادر

  1. medlineplus.gov. (n.d.). Retinitis pigmentosa: MedlinePlus Genetics. [online] Available at: https://medlineplus.gov/genetics/condition/retinitis-pigmentosa/.
  2. What Is Retinitis Pigmentosa (2019). What Is Retinitis Pigmentosa? [online] American Academy of Ophthalmology. Available at: https://www.aao.org/eye-health/diseases/what-is-retinitis-pigmentosa.‌National Eye Institute (2019). Retinitis Pigmentosa | National Eye Institute. [online] Nih.gov. Available at: https://www.nei.nih.gov/learn-about-eye-health/eye-conditions-and-diseases/retinitis-pigmentosa.‌
  3. ucsfhealth.org. (n.d.). Retinitiis Pigmentosa Treatment. [online] Available at: https://www.ucsfhealth.org/conditions/retinitis-pigmentosa/treatment.
السابق
ادوية فيتامين د وفعاليتها والآثار الجانبية
التالي
جفاف العين: أهم المسببات, وطرق العلاج والوقاية.

اترك تعليقاً