أمراض العدوى

ما هو فيروس كورونا: كل ما تود معرفته عن فيروس كورونا الجديد

فيروس كورونا الجديد

فيروس كورونا الجديد (2019-nCOV) الذي بدأ انتشاره من الصين، ومن ثم انتشر إلى دول العالم دولة تِلوَ الأخرى، ما هو فيروس كورونا وماذا تعرف عنه وما هي طرق العدوى به؟

هذه الأسئلة سنتعرف على إجاباتها في هذا المقال، فتابع القراءة معنا.

فيروسات كورونا

هي عائلة كبيرة من الفيروسات التي قد تسبب المرض في الحيوانات أو البشر.

في البشر، تسبب هذه الفيروسات التهابات في الجهاز التنفسي التي تتراوح بين نزلات البرد الشائعة والأمراض الشديدة مثل متلازمة الشرق الأوسط التنفسية (MERS) ومتلازمة الجهاز التنفسي الحادة الوخيمة (SARS)، وأحدث فيروسات هذه العائلة هو فيروس كورونا الجديد.

ما هو مرض فيروس كورونا الجديد (COVID-19)

هو مرض معدٍ يسببه فيروس كورونا الجديد المكتشف مؤخرا ولم يكن هذا المرض والفيروس الذي يسببه معروفين قبل بدء تفشي المرض في مدينة ووهان الصينية في ديسمبر 2019، للمعرفة أكثر عن نشأته تابع مقالنا من هنا.

كيف ينتشر هذا المرض

يمكن لهذا المرض أن ينتشر من شخص مصاب بمرض فيروس كورنا الجديد (COVID-19) لشخص آخر سليم بعدة طرق منها:

  • عبر قطرات صغيرة من الأنف أو الفم التي يتم التقاطها من سعال أو زفير الشخص المصاب، وهذا هو السبب في أنه من المهم أن تبقى بعيدا عن شخص مريض لمسافة تزيد عن متر واحد.
  • ملامسة أسطح الأجسام التي لامستها قطرات ورذاذ الشخص المصاب ومن ثم لمس الفم أو الأنف أو العين.
  • من الممكن أن ينتقل عن طريق الأطعمة الملوثة بهذا الفيروس.

ما مدى احتمال اصابتي بهذا المرض

بعد معرفة ما هية هذا الفيروس وما طرق انتشاره، من المؤكد أن كل شخص يدور في ذهنه الآن هل يمكن أن أُصاب به أم لا.

يعتمد خطر الاصابة بالمرض على مكان وجود الشخص وهل تم اكتشاف شخص مصاب بفيروس كورونا في مدينته أم لا، وللتقليل من احتمال الاصابة بالمرض تأكد بالالتزام بأي قيود محلية على السفر أو التنقل أو التجمعات الكبيرة.

ومن الممكن احتواء تفشي فيروس كورونا الجديد ومنع انتقاله كما هو موضح في الصين، ولكن لسوء الحظ من الممكن أن تظهر حالات جديدة مصابة، ولهذا يجب أن تكون على دراية بالوضع الذي أنت فيه أو إلى أين تنوي الذهاب، وتنشر منظمة الصحة العالمية تحديثات يومية عن وضع هذا المرض في جميع أنحاء العالم.

هل يجب أن أقلق من هذا المرض

يكون المرض خفيفا بشكل عام، خاصة على الأطفال والشباب ومع ذلك يمكن أن يكون حادا وذلك بنسبة واحد من كل خمسة أشخاص يصابون به، لذلك من الطبيعي للناس أن يقلقوا حول تفشي هذا المرض، وتمكننا توجيه اهتماماتنا إلى إجراءات حماية أنفسنا وأحبائنا ومجتمعنا.

الأشخاص الأكثر عرضا للإصابة بمرض فيروس كورونا الجديد

أظهرت الدراسات أن كبار السن (خاصة فوق 60) هم أكثر الناس عرضة للإصابة بهذا المرض، كذلك تزداد نسبة الإصابة بهذا المرض عند الأشخاص الذي يحملون أمراض مزمنة أخرى مثل:

  • ارتفاع ضغط الدم.
  • وأمراض القلب.
  • أمراض الرئة.
  • مرض السكري.
  • السرطان.

كما وأظهرت الدراسات أن الرجال أكثر عرضة للإصابة بفيروس كورونا الجديد من النساء.

هل يمكن لشخص أصيب بالمرض أن يصاب به مرة أخرى؟

بعد الإصابة بالمرض للمرة الأولى يمكن لجهاز المناعة أن يطور من نفسه لمقاومة هذا المرض وبالتالي من الصعب أن يصاب الشخص بهذا المرض مرة ثانية إلا إذا تحول الفيروس أكثر من اللازم بحيث يصعب على جهاز المناعة التعرف عليه.

فترة حضانة فيروس كورونا الجديد

فترة الحضانة تعني الوقت الفاصل بين الإصابة بالفيروس والبدء في ظهور أعراض المرض، وتتراوح معظم التقديرات حول فترة الحضانة لهذا الفيروس بين 1 إلى 14 يوماً والأكثر شيوعا هي 5 أيام.

ما هي المدة التي يعيش فيها فيروس كورونا الجديد على الأسطح

ليس هناك مدة مؤكدة يمكثها الفيروس على الأسطح ولكن تشير الدراسات إلى أنه من الممكن أن يمكث على الأسطح لمدة قد تستمر لساعات أو لعدة أيام ويختلف هذا الوقت باختلاف الظروف المحيطة مثل درجة الحرارة، نوع السطح، رطوبة البيئة، لذا إذا كنت تعتقد أن هناك سطحا مصابا بالفيروس فقم بتنظيفه بمطهر بسيط لحماية نفسك والآخرين.

تعرف على أعراض فيروس كورونا الجديد من خلال قراءة مقالنا أعراض فيروس كورونا ما هي، ومتى نحتاج إلى دخول المشفى

المصادر

السابق
التهاب العظم السنخي ما هو وكيف تتعامل مع ألم الأسنان بعد الخلع.
التالي
أعراض فيروس كورونا ما هي، ومتى نحتاج إلى دخول المشفى

تعليق واحد

أضف تعليقا

  1. محمد عوض قال:

    أحسنتم النشر .عافانا الله واياكم , وجزاكم الله كل خير .

اترك تعليقاً