الفحوصات المخبرية

فيتامين د: فائدة فيتامين د، مصادره ، أسباب نقصه، لماذا يتم طلب فحصه


حقائق سريعة عن فيتامين د

  1. يصنع فيتامين د بكميات كافية من الخلايا الجلدية عند التعرض لأشعة الشمس، ولذلك يسمى بفيتامين أشعة الشمس.
  2. يساعد بشكل كبير على المحافظة على نسبة الكالسيوم في الدم بالمستويات التي تحافظ على صحة ونمو العظام والأسنان.
  3. يُنصح بإجراء فحص نسبة فيتامين د للأشخاص الذين يصابون بالكسور بشكل متكرر، لكبار السن، وللأشخاص الذين يعانون من سوء الامتصاص في الأمعاء بالإضافة للنساء بعد انقطاع الطمث وللحوامل أيضا.
  4. النسبة الطبيعية من الفيتامين د الكافية لنمو وصحة العظام والأسنان ما فوق 50nmol/L.

وظيفة فيتامين د

يساعد فيتامين د بشكل مهم في امتصاص أملاح الكالسيوم والفوسفات من قبل الأمعاء، حيث يحافظ على توازن نسبة هذه الأملاح بالدم التي تعمل بشكل كبير على المحافظة على صحة العظام ومن جهة أخرى إعادة التئام العظام عند التعرض للكسور.

في حال نقص فيتامين د في الجسم، فإن ذلك يسبب نقص في امتصاص الكالسيوم وهذا ما يؤدي إلى انخفاض معدلاته في الدم، فيلجأ الجسم حينها للعظام لتعويض النقص في الكالسيوم وعنده يصاب المريض بهشاشة العظام عند الكبار والكساح عند الأطفال.

تشير العديد من الدراسات كذلك إلى أهمية فيتامين د في وظائف جهاز المناعة والإشارات العصبية، والمحافظة على صحة المفاصل.

أهمية المحافظة على نسبة طبيعية من فيتامين د

وجود نسبة طبيعية من الفيتامين تعمل على:

  • المحافظة على نمو العظام لدى الأطفال ومنع إصابتهم بالكساح.
  • يقلل من فرصة الإصابة بهشاشة العظام ويقلل من فرص الإصابة بالكسور.
  • النساء بعد انقطاع الطمث يتعرضن لخطر الإصابة بهشاشة العظام أو الكسور بشكل كبير مقارنة بالفئات الأخرى لذلك وجود نسبة طبيعية من الفيتامين والكالسيوم في الدم يقلل من فرصة الإصابة مع العلم أن العلاج الهرموني من الأستروجين والبرجستورون تؤخر ظهور الإصابة بهشاشة للعظام.
  • الوقاية من الأمراض المناعية وأمراض الروماتيزم وسرطان القولون وسرطان الثدي.

مصادر فيتامين د

نحصل على هذا الفيتامين بشكل أساسي من تصنيع خلايا الجلد له عند التعرض لأشعة الشمس، كما ونحصل عليه بنسب محدودة عند تناول بعض الأغذية منه:

  • سمك السالمون وسمك التونا.
  • زيت كبد السمك.
  • الحليب.
  • صفار البيض.
  • الأغذية المدعمة بالفيتامينات.

لماذا يتم طلب فحص نسبة فيتامين د

يقوم الطبيب عادة بطلب الفحص لأي شخص لديه عامل خطورة بوجود نقص في فيتامين د، ومن هؤلاء الأشخاص:

  • الأشخاص المصابين بالكسور ومشاكل في العظام.
  • الأشخاص الذين يعانون من هشاشة العظام.
  • كبار السن، لأن خلايا الجلد لديهم أقل كفاءة في تصنيع هذا الفيتامين.
  • الأطفال المصابين بتشوهات في العظام.
  • ينصح أيضا بإجراء الفحص للأشخاص المصابين بمشاكل في الامتصاص ومشاكل في الجهاز الهضمي وأمراض الكلى والكبد.
  • الأم الحامل.
  • الأشخاص الذين يتناولون أقراص علاجية من الكالسيوم والفسفور والمغنيسيوم.
  • الأشخاص الذين يعانون من ارتفاع نسبة الكالسيوم في الدم.
  • المساعدة في تشخيص أمراض الغدة الجار درقية، حيث أن هرمون الغدة الجار درقية يعمل على تحويل الفيتامين إلى شكله الفعال.
  • الأشخاص المصابين بسرطان الغدد الليمفاوية.
  • المرضى الذين يتناولون أدوية مثل: المضادات الفطرية، جليكوكورتيكويدز glucocorticoids، الكولسترامين cholestyramine، أدوية نقص المناعة المكتسبة (HIV/AIDS medicines).

فحص نسبة فيتامين د

يتم إجراء فحص نسبة فيتامين د بأخذ عينة دم من الوريد دون الحاجة للصيام قبل إجراء الفحص أو اتخاذ أي إجراءات تحضيرية.

لا توجد اي أعراض جانبية أو أضرار للفحص سوى تلك المرتبطة بسحب عينة الدم وتكون كدمة نتيجة سحب العينة.
نتائج الفحص:
النتيجة    (nmol/L) الحالة الصحية
أقل من 30 نقص في نسبة الفيتامين ومهدد بالإصابة بالكساح لدى الأطفال، وهشاشة العظام لدى كبار السن.
ما بين ما بين 30 إلى 50 نسبة غير كافية للمحافظة على صحة العظام.
50 أو أكثر نسبة طبيعية وكافية.
أكثر من 125 عرضة للإصابة بالتسمم بفيتامين د.
وجود نسبة كبيرة غير طبيعية من الفيتامين تكون لأحد الأسباب التالية:

  • بسبب تناول كمية كبيرة أعلى من الحد المسموح من أقراص فيتامين د.
  •  أحد أعراض الإصابة بسرطان الغدد الليمفاوية حيث يتم إنتاج الفيتامين بكميات كبيرة.
  • أحد نواتج الإصابة بأمراض الغدة الجار درقية.

مخاطر ارتفاع نسبة فيتامين د

وجود فيتامين د بكميات أعلى من الطبيعي (125nmol/L<)  سام حيث يؤدي إلى زيادة امتصاص الكالسيوم بشكل أعلى من الحد المطلوب، وبالتالي تترسب أملاح الكالسيوم داخل الأوعية الدموية وأعضاء الجسم مؤدية الى تلفها مما يؤدي إلى ظهور بعض الأعراض منها:

  1. فقدان الوزن بشكل غير المبرر.
  2. عدم انتظام ضربات القلب.
  3. القيء.
  4. تشوش في الرؤية.
التعرض للأشعة الشمس بشكل كبير لا يؤدي الى زيادة إنتاج الفيتامين في الجسم حيث أن خلايا الجلد لها مقدرة محدودة لتصنيع الفيتامين.

فيتامين د والكالسيوم

كثيرا ما يتساءل الأشخاص الذين يعانون من نقص في فيتامين د هل يجب إعطائهم الكالسيوم معه؟

إن الكثير من الأدوية المستخدمة لعلاج نقص فيتامين د تحتوي بالفعل على مركبين معا، لأهميتهما معا في المحافظة على صحة العظام، ولكن هذه ليس قاعدة عامة لجميع الحالات فمن المهم اتباع وصفة الطبيب، فليست جميع الحالات تستلزم إضافة الكالسيوم إلى الوصفة الطبية، فقد تؤدي في بعض الأحيان إلى أضرار صحية مثل أضرار في القلب والأوعية الدموية، لذا من الأفضل في هذه الحالات تناول الأغذية الغنية بالكالسيوم عوضا عن ذلك.

المصادر

  • ( November 9, 2018) Vitamin D Fact Sheet for Health Professionals, Available at: https://ods.od.nih.gov/factsheets/VitaminD-HealthProfessional/ (Accessed: 9 Feb, 2019).
  • (on December 28, 2018.) Vitamin D Tests, Available at: https://labtestsonline.org/tests/vitamin-d-tests?fbclid=IwAR1PYfcTdAhQ6XMJ6zSgR_Wr9feDa6Q8Ch_x8qkyF4YuDnvdWYOTcTYP5hU(Accessed: 7 Feb ,2019).
  • ( 29 January 2019) Vitamin D Deficiency, Available at: https://medlineplus.gov/vitaminddeficiency.html (Accessed: 6 Feb, 2019)
  • ( 29 January 2019) Vitamin D Test, Available at: https://medlineplus.gov/lab-tests/vitamin-d-test/ (Accessed: 6 Feb, 2019).
  • (December 12, 2016) Vitamin D 25 OH, Available at: https://www.labtestsonline.org.au/learning/test-index/vitamin-d?fbclid=IwAR1lZw5DSiCULIk4Z8tau5z1h3kJA-km-_cGMKg_xZjmyrmWyE176o6Ygt4#faq(Accessed: 6 Feb, 2019

مراجعة علمية وتدقيق لغوي: بكر خضر أبو جراد

السابق
فرط نشاط الغدة الدرقية: أسبابه وأعراضه وطرق علاج فرط الغدة الدرقية.
التالي
التخدير النصفي: فوائد ومضاعفات وكيفية إجراء التخدير النصفي

اترك تعليقاً