أمراض القلب

طرق علاج الضغط العالي وكيفية ضبطه

علاج الضغط العالي

إن ارتفاع ضغط الدم أشهر العوامل المسببة لأمراض القلب والأوعية الدموية والوفاة حول العالم لذا يعتبر علاج الضغط العالي أمر ضروري ومهم جدا.

تعريف ارتفاع ضغط الدم

يعرف ضغط الدم بأنه القوة التي يندفع بها الدم داخل الأوعية الدموية وعندما يصبح اندفاع الدم داخل هذه الأوعية صعباً فإن الضغط يرتفع بداخلها ويتم تعريفه على أنه الزيادة في ضغط الدم الانقباضي عن 140 ملم زئبق أو الزيادة في ضغط الدم الانبساطي عن 90 ملم زئبق.

اسباب الضغط المرتفع

يطلق على ارتفاع ضغط الدم مسمى القاتل الصامت حيث أنه لا يسبب أي أعراض واضحة لدى نصف الأاشخاص المصابين به ولكن هناك عدد من العوامل التي ترفع احتمالية إصابة الفرد بارتفاع ضغط الدم وهي:

  • التاريخ المرضي لوجود ارتفاع ضغط الدم لدى العائلة.
  • تناول الأطعمة الغنية بالأملاح بكميات كبيرة وبصورة مستمرة.
  • التدخين.
  • أن يكون الفرد من أصل أفريقي أو كريبي.
  • الوزن الزائد.
  • شرب الكحول بصورة مزمنة.

لماذا علينا الاهتمام بعلاج الضغط العالي وضبطه؟

يعتبر ضغط الدم العالي أهم عوامل الخطر المؤدية لأمراض القلب والأوعية الدموية، الجلطات، تصلب الشرايين، ضعف عضلة القلب وأمراض الكلى المزمنة وضعف النظر. إضافةً إلى ذلك فإن ارتفاع ضغط الدم يتطور ببطء ولا يشعر المريض بأعراضه إلا في مراحل متقدمة.

علاج الضغط العالي

ما يجب الإشارة له أن ضغط الدم العالي مرض مزمن لا شفاء كامل منه ولكن هناك عدد من الأدوية والأساليب المتبعة التي تهدف لضبطه قدر الإمكان، بحيث أنه كلما قل ضغط الدم قل خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية التي تعتبر أكبر مهدد لحياة الفرد.

 علاج الضغط العالي من خلال تغيير نمط الحياة:

يعتبر الخطوة الأولى في علاج كل من مرضى الضغط العالي والأشخاص المعرضين للإصابة به في محاولة لمنع حدوثه والتحكم به وتقليل العبء الواقع على القلب والأوعية الدموية وتفادي تلفها ويتضمن على:

  • اتباع نظام غذائي صحي: حيث يتم تقليل نسبة الملح بحيث تكون الكمية اليومية التي يتناولها المريض لا تتجاوز 6 غم ما يعادل ملعقة طعام صغيرة، وتجنب الأطعمة الغنية بالدهون المشبعة والكوليسترول، والإكثار من تناول الخضروات والفواكه.
  • التوقف عن التدخين.
  • ممارسة التمارين الرياضية ورفع مستوى النشاط. لمعرفة المزيد حول الرياضة، وفوائدها، وكيفية ممارستها، اقرأ مقالنا حول الرياضة.
  • تقليل الوزن.
  • تقليل استهلاك القهوة والمشروبات الغازية.
  • الابتعاد عن الضغوطات النفسية والاسترخاء.

لمعرفة المزيد حول علاج الضغط العالي دون اللجوء إلى الأدوية اقرأ مقالنا هنا.

العلاج الدوائي:

يتم البدء في استخدام الأدوية للتحكم في الضغط العالي وتقليله في حال تم تطبيق كل النصائح الغير دوائية دون وجود تحسن ففي هذه الحالة يتم اللجوء إلى استخدام الأدوية التي يقررها الطبيب المعالج تبعًا لعدة عوامل منها عمر المريض والحالة الصحية للقلب والاوعية الدموية وهناك عدد واسع من الأدوية المستخدمة في علاج ضغط الدم العالي مثل:

  • مثبطات الإنزيم المحول للأنجيوتنسين (ACE inhibitor).
  • مضادات مستقبلات الأنجيوتنسين 2 (ARBs).
  • مثبطات قنوات الكالسيوم.
  • مدرات البول.
  • حاصرات مستقبلات بيتا.

نصائح متعلقة بأدوية علاج الضغط العالي

  • يجب على المريض الالتزام بالدواء دون نسيان أي جرعة لأن ذلك يقلل من كفاءته.
  • في حال شعر المريض بأية أعراض جانبية لا يتوقف عن أخذ العلاج إلى حين مراجعة طبيبه لتغيير العلاج.
  • يجب على السيدة الحامل المصابة بالضغط المزمن مراجعة الطبيب لتغيير العلاج لأن بعض الأدوية تتسبب في إحداث تشوهات للجنين.
  • يجب أن يحافظ المريض على نمط حياة صحي مما يساعد على زيادة التحكم في الضغط العالي.

المصادر

السابق
تحليل الحمل الرقمي، وكيفية قراءة نتيجة تحليل الحمل المنزلي
التالي
أسباب تأخر الدورة الشهرية لدى النساء

اترك تعليقاً