صحة الأسنان

خراج الأسنان ماهي أعراضه و كيف يمكن علاج خراج الأسنان

خراج الأسنان

خراج الأسنان هو تجمع موضعي للصديد في العظم السنخي (العظم المحتوي للأسنان) حول جذر السن أو في اللثة المحيطة به. ويحدث في الأسنان الدائمة واللبنية على حد سواء، ولكن ما هي أعراض خراج الأسنان وكيف يمكن علاج خراج الأسنان هذا ما سنتعرف عليه في هذا المقال.

أسباب خراج الأسنان

هناك عدة أسباب خلف الإصابة بخراج الأسنان، منها:

  • تسوس الأسنان، وتناول كميات كبيرة من الحلويات والسكريات.
  • سوء نظافة الأسنان.
  • علاج عصب خاطئ.
  • إصابة (رضة) بالغة أدت لالتهاب العصب السني.
  • بعض الأمراض التي تضعف المناعة كمرض السكري.
  • بعض الأدوية كالكورتيزون أو العلاج الكيميائي والإشعاعي قد تساعد في حدوث التهابات الأسنان التي تؤدي إلى تجمع الخراج.

الأسباب السابقة تؤدي جميعها إلى التهاب عصب السن، وتحفز أنواع مختلفة من البكتيريا الهوائية واللاهوائية على تكوين الخراج.

أعراض خراج الأسنان

  • ألم حاد كالنبض يحدث فجأة ويزداد تدريجيا، تزداد حدته عند الاستلقاء وأثناء النوم.
  • ألم في الأذن والفك وقد يمتد للرقبة إلى جانب السن المصاب.
  • حركة في السن واحمرار اللثة من حوله.
  • رائحة فم كريهة، وتغير في المذاق.
  • احمرار وانتفاخ في الوجه.
  • عدم القدرة على تحمل الأطعمة الباردة أو الساخنة.

انتشار الالتهاب يرفع من حرارة الجسم، أما في الحالات المتقدمة قد يصبح المريض عاجزا عن فتح فمه وقد يؤدي إلى صعوبات في البلع أو التنفس. في حال عانيت من إحدى الأعراض المذكورة سابقا عليك التوجه لطبيب الأسنان في أقرب وقت.

الخراج لا يشفى وحده لذا عليك زيارة طبيب الأسنان الخاص بك في الحال.

علاج خراج الأسنان

  • تسكين الألم

في حال تعذر عليك زيارة الطبيب لسبب ما يمكنك الاستعانة ببعض مسكنات الألم مثل:

  1. التروفين (ibuprofen).
  2. الباراسيتمول (paracetamol): وينصح به عندما يكون وضعك الصحي لا يسمح باستخدام التروفين.

في العادة لا تكفي حبة واحدة لكي تخفف الألم لذا ينصح بأخذ حبة من كل نوع معا.

استخدام المسكنات هو حل مؤقت يساعد في تخفيف الألم فقط ولا يقضي على السبب.

هناك بعض الإجراءات الأخرى والتي قد تساعد في تخفيف الألم مثل:

  1. تجنب شرب الأطعمة الباردة أو الساخنة حيث من الممكن أن تجعل الوجع أشد.
  2. تناول الأطعمة اللينة مع استخدام الجزء الآخر من الفم لمضغ الأطعمة.
  3. استخدام فرشاة أسنان لينة بشكل مؤقت.
  • علاج خراج الأسنان من خلال التدخل الجراحي

الإجراء العلاجي الذي يقوم به الطبيب لعلاج خراج الأسنان هو كالتالي:

  1. إزالة سبب الالتهاب كعلاج قنوات العصب للسماح للصديد بالخروج.
  2. خلع السن إذا لم يكن فتح قنوات العصب كافيا.
  3. عمل شق في اللثة، أو قد يتطلب الأمر شق الجلد الخارجي للخد أو أسفل الفك السفلي.
  4. في الحالات الأكثر خطورة قد يتطلب الأمر إجراء عملية كبرى باستخدام التخدير العام.
  • علاج خراج الأسنان بالمضاد الحيوي

عندما لا يتمكن الطبيب من عمل إحدى الإجراءات السابقة أو في حال نقص مناعة المريض حينها يتطلب وصف مضاد حيوي مناسب كوسيلة مساعدة لتقليل المضاعفات، يقوم الطبيب بعدها باستكمال العلاج للقضاء على السبب بإحدى الإجراءات السابقة.

المضادات الحيوية المستخدمة هي إحدى العقاقير التالية:

  1. البنسلين (penicillin): كان يعتبر الخيار الأول تقليديا، لكن أثبتت الأبحاث أن استخدامه بدون عمل إجراء كالسابق ذكرها لتصريف الصديد لن يكون مجديا. لو استخدم بتركيز عالٍ يعتبر قاتل للبكتيريا، ويكون مثبطا لها إن كان التركيز منخفض. ومع ذلك لازال يستخدم في الحالات الالتهابية البسيطة إلى المتوسطة.
  2. أموكسيسلين (amoxicillin): إحدى مشتقات البنسلين وأصبح يستخدم بديلا عنه، الجرعة المتاحة 500ملغم كل 8 ساعات أو 1000 ملغم كل 12 ساعة.
  3. كليندامايسين (cleocin): يستخدم في حالات الحساسية ضد البنسلين، يقوم بتثبيط عمل البكتيريا ويعتبر ذو فعالية ممتازة في القضاء على التهابات العظم السنخي. الجرعة 300 أو 600 ملغم كل 8 ساعات.
  4. أزيثرومايسين (zithromax): هو العلاج البديل في حال كان المريض يعاني من حساسية البنسلين أو الاموكسيسلين، أو في حال عدم نجاح بعض المضادات الأخرى مثل الكليندامايسين. يعتبر مثبطا للبكتيريا حيث يعمل على تعطيل بروتيناتها. ويستخدم في الحالات الالتهابية البسيطة والمتوسطة. الجرعة المتاحة 500 ملغم كل 24 ساعة.
  5. ميترونيدازول (flagyl): يعمل على القضاء على البكتيريا اللاهوائية، وغالبا يوصف مع البنسلين حيث يقلل من مقاومة البكتيريا له أي أنه يعزز من قوته العلاجية. ويعطى بجرعة 500 أو 750 ملغم كل 8 ساعات.
  6. الأوجمين (augmentin): وهو مركب من amoxicillin مع Clavulanic acid، ويعد الأكثر استخداما وفعالية في الوقت الحالي. الجرعة 500 إلى 2000 كل 8 ساعات.

يوصف المضاد الحيوي لمدة 3-7 أيام، وتعتمد المدة على شدة الالتهاب والوضع الصحي للمريض، قد يطلب الطبيب رؤية المريض بعد يومين من بداية تلقي العلاج لو كان السن لبني يقوم الطبيب بخلعه ويُستكمل المضاد الحيوي بعدها. في حال كان السن دائم ويستدعي علاج قنوات العصب يقوم الطبيب بوصف المضاد قبل وبعد جلسات العصب لمدة غالبا تزيد عن 5 أيام.

لا تقم بأخذ المضاد الحيوي من تلقاء نفسك، عليك أن تستشير طبيبك فهو على دراية أكثر بالعلاج الأنجع والجرعة المناسبة لك.

سبل الوقاية من الإصابة بخراج الأسنان

الحفاظ على صحة أسنانك يحميك من تفاقم الالتهاب وتكوُن خراج الأسنان لذا إليك بعض النصائح لوقايتك:

  • المحافظة على تنظيف الأسنان مرتين يوميا بمدة لا تقل عن دقيقتين في المرة الواحدة بحيث تضمن تنظيف جميع أسطح الأسنان بما فيها الداخلية.
  • تنظيف لثة ما بين الأسنان باستخدام خيط الأسنان.
  • استخدام معجون أسنان يحتوي على الفلورايد (fluoride) لفعاليته في مقاومة التسوس.
  • المحافظة على تنظيف الأسنان قبل النوم لمنع تراكم بقايا الطعام والسكريات التي تشكل بيئة خصبة لنمو البكتيريا.
  • زيارة طبيب الأسنان بشكل دوري كل 6 شهور.

المصادر

السابق
مرض التيفود ما هو وهل مرض التيفود معدي وكيف يمكن الوقاية منه
التالي
أسباب ألم الثدي: عشرة أسباب شائعة تقف خلف الإصابة بألم الثدي

اترك تعليقاً