الولادة

تدلي الحبل السُري: التعريف، الأسباب، الأعراض، التشخيص، والعلاج

حقائق عن تدلي الحبل السُري

  • الحبل السُري هو الأنبوب الذي يربط الجنين بالمشيمة ومَهمته حمل الدم للطفل وتزويده بالغذاء والأكسجين والتخلص من الفضلات.
  • يُعتبر تدلي الحبل السُري حالة طارئة خلال الحمل والولادة لاحتمال وفاة الجنين وحدوث مُضاعفات لدى الأم.
  • من العلامات الأولى لتدلي الحبل السُري انخفاض مُفاجئ وطارئ في مُعدل ضربات نبض الجنين.
  • تدلي الحبل السُري شائع لدى النساء اللاتي يتعرضن لتمزُق كيس السائل السلوي.
  • خيارات مُعالجة تدلي الحبل السُري تهدف إلى الحفاظ على حياة الجنين والحد من المضاعفات أثناء الولادة.

تدلي الحبل السُري

يُعتبر تدلي الحبل السُري حالة طبية طارئة نادرة تحدث قبل أو اثناء الولادة، وتتمثل بهبوط الحبل السُري ونزوله عبر عُنق الرحم وإلى قناة الولادة قبل نزول الطفل أثناء المخاض، ويحدث في واحدة من كل 300 حالة ولادة.

أسباب تدلي الحبل السُري

  • الولادة المُبكرة السابقة لموعدها.
  • حمل التوائم المتطابق وغير المتطابق.
  • زيادة حجم السائل السلوي المحيط بالجنين.
  • الوضعية المقعدية للجنين (نزول قدمي الطفل أو مقعدته قبل رأسه اثناء الولادة).
  • الطول الزائد للحبل السُري.
  • صغر حجم الجنين.
  • التمزق الطبيعي أو الصناعي للأغشية المحيطة بالجنين.

أعراض تدلي الحبل السُري

  • انخفاض مفاجئ وشديد في معدل نبض الجنين.
  • رؤية الحبل أثناء الفحص المهبلي.

مُضاعفات تدلي الحبل السُري

  • انقطاع الأكسجين عن الجنين وعدم كفاية إمدادات الدم له.
  • ولادة طفل ميت في الحالات المزمنة.
  • ولادة طفل مُصاب بشلل دماغي.
  • ولادة قيصرية للأم ومُضاعفاتها؛ طالعي مقالنا حول الولادة القيصرية من هنا.

تشخيص تدلي الحبل السُري

يتم تشخيص تدلي الحبل السُري للجنين من خلال فحص الموجات فوق الصوتية، ويؤكد التشخيص ترافق ذلك مع تناقص معدل نبض الجنين بشكل طارئ ومُفاجئ أثناء المخاض.

علاج تدلي الحبل السُري

  • الهدف من علاج تدلي الحبل السُري الولادة السريعة بأفضل الطرق والأكثر أمانًا للحفاظ على حياة الجنين وتقليل من المُضاعفات على الأم، وفي العادة يتطلب ذلك ولادة قيصرية خصوصًًا اذا كان لدى المرأة مخاض مُبكر، وفي بعض الحالات يتم إجراء ولادة مهبلية اذا كانت أسرع وأكثر أمانًا.
  • هناك بعض الإجراءات التي تهدف الى تقليل الضغط على الحبل السُري لمنع المُضاعفات الناتجة عن ضغط الحبل السري منها:
    • تغيير وضعية الجنين يدويًا إلى الأعلى ليكون بعيدًا عن الحبل السُري للتقليل من انقطاع تدفق الدم أو الأكسجين عن الجنين.
    • تغيير وضعية الأم بحيث يكون الرأس للأسفل مع رفع القدمين.
    • ملء المثانة بواسطة قسطرة لتغيير وضعية الجنين ورفعه للأعلى، لتقليل الضغط على الحبل السُري.
    • إذا كانت الأم بعيدة عن الولادة، تجرى محاولة الردّ الحبلي وهي إعادة الحبل إلى داخل تجويف الرحم عن طريق اليد، وإعطاء أدوية لمنع المخاض.

المصادر

  • American Pregnancy Association (08/2015) Umbilical Cord Prolapse, Available at: https://americanpregnancy.org/pregnancy-complications/umbilical-cord-prolapse/(Accessed: 2nd July 2019).
  • Melissa Bush, Keith Eddleman, Victoria Belogolovkin. (Mar 18, 2019.) Umbilical cord prolapse, Available at: https://www.uptodate.com/contents/umbilical-cord-prolapse (Accessed: 2nd July 2019).
  • Marie Helen Beall, MD. (Jun 01, 2018) Umbilical cord complications, Available at: https://emedicine.medscape.com/article/262470-overview (Accessed: 2nd July 2019).
السابق
اللسان المشعر: أعراضه وتشخيصه وكيفية علاجه.
التالي
تضخم الطحال: أعراض تضخم الطحال، أسبابه، وعلاجه

اترك تعليقاً