الفحوصات المخبرية

الدهون الثلاثية: ما هي، وما مخاطر ارتفاع نسبة الدهون الثلاثية في الدم

حقائق سريعة عن الدهون الثلاثية

  • تعتبر الدهون الثلاثية مصدر مهم لتخزين السعرات الحرارية الفائضة عن حاجة الجسم.
  • الأشخاص المصابين بمرض السكري، ومن لديهم مخاطر أو سجل مرضي بالإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية من المهم متابعة نسبة الدهون الثلاثية لديهم بشكل دوري.
  •  وجود زيادة غير طبيعية في نسبة الدهون الثلاثية في الدم يزيد من فرصة الإصابة بأمراض تصلب الشرايين والجلطات.
  • ينصح بممارسة التمارين الرياضية بشكل مستمر واتباع نظام غذائي صحي في حال وجود زيادة قليلة عن المعدل الطبيعي.

الدهون الثلاثية

تعتبر الدهون الثلاثية من المصادر المهمة للطاقة في الجسم، حيث يتم تخزين السعرات الحرارية الزائدة عن حاجة الجسم على شكل دهون ثلاثية triglycerides داخل الخلايا الدهنية حتى يتم استخدامها لإنتاج الطاقة في حال احتياج الجسم لمصدر آخر للطاقة عند وجود نقص في الطاقة في الجسم.

إذا كان استهلاك الجسم للدهون غير موازٍ لعملية تخزين الدهون في الخلايا، أي أن الجسم يقوم بتخزين الدهون بشكل أكبر بكثير من استهلاكه لها، فإنه يؤدي إلى تراكم هذه الدهون مسببة العديد من الأضرار على مستوى الأوعية الدموية والقلب والعديد من خلايا وأنسجة الجسم.

الفرق بين الدهون الثلاثية والكوليسترول

تعتبر الدهون الثلاثية شكل أساسي في تخزين الدهون والسكريات الزائدة في الجسم داخل الخلايا الدهنية لاستخدامها فيما بعد بإنتاج الطاقة عند الحاجة إليها، بينما الكوليسترول يستخدم في بناء الخلايا والهرمونات في الجسم.

يعتبر كل من الدهون الثلاثية والكوليسترول من المواد الغير ذائبة في الدم وتحتاج لنواقل لنقلها لاستخدامها في خلايا الجسم، مثل البروتين الناقل عالي الكثافة HDL (الكوليسترول الجيد) الذي يقوم بنقل الكوليسترول والدهون الثلاثية الزائدة عن حاجة الخلايا للكبد ليتم إعادة استخدامها في بناء مركبات أخرى.

ففي حال انخفاض نسبة HDL تزداد نسبة الدهون الثلاثية والكوليسترول في الدم وتترسب على الأوعية الدموية.

لماذا يتم طلب فحص نسبة الدهون الثلاثية

يقوم الطبيب بطلب فحص نسبة الدهون الثلاثية عادة ضمن كشوفات شاملة لنسبة الدهون ككل في الجسم فيما يعرف بفحص الدهون الكلي Lipid Profile وذلك لكل من:

  • الأشخاص الذين يعانون من زيادة في الوزن، السمنة وارتفاع ضغط الدم.
  • الأشخاص الذين لديهم سجل مرضي بالإصابة بأمراض القلب والجلطات في الجسم.
  • الأشخاص المدخنين، والأشخاص المصابين بمرض السكري.
  • ينصح بإجراء الفحص للرجال الذين تزيد أعمارهم عن 45 عاما والنساء اللواتي تزيد أعمارهن عن 50 عاما، حيث تزاد احتمالية إصابتهم بأمراض القلب وتصلب الشرايين بعد هذا السن.
  • في حال وجود زيادة بنتيجة فحص البروتين منخفض الكثافة الناقل للكوليسترول LDL (الكوليسترول السيء).

 فحص نسبة الدهون الثلاثية

آلية الفحص: يقوم الطبيب أو فريق التمريض بأخذ عينة دم من الوريد وإرسال عينة الدم للمختبر لإجراء الفحص.

تحضيرات الفحص: يطلب الطبيب المختص من المريض الصيام لمدة 9 إلى 12 ساعة مباشرة قبل إجراء الفحص.

الصيام يعني الامتناع عن تناول الأطعمة والمشروبات ماعدا الماء طبعا بكميات معقولة.

نتائج الفحص

نتيجة الفحص (mg/dL)

الحالة الصحية

أقل من 150 mg/dL

نسبة طبيعية.

150 mg/dL إلى 199

زيادة عن المعدل الطبيعي لكن ضمن الحد المقبول.

mg/dL 200 إلى 499

زيادة غير طبيعية.

500 mg/dL أو أكثر

زيادة كبيرة جدا عن المستوى الطبيعي.

معلومات مهمة

  • إن أي زيادة عن المستوى الطبيعية للدهون في الجسم يضع الإنسان بخطر الإصابة بأمراض القلب وتصلب الشرايين والجلطات ولا تعني الإصابة الحتمية.
  • في حال وجود زيادة عن المستوى الطبيعي ولكن ضمن الحد المقبول صحيا ينصح الطبيب المريض باتباع نظام صحي وممارسة الرياضة وتخفيف الوزن وتحذيره بزيادة فرصة الاصابة بأمراض تصلب الشرايين.
  • في حال زيادة غير طبيعة أو زيادة كبيرة جدا بمستويات الدهون يخضع الشخص للرعاية الطبية وتناول علاجات لتخفيف نسب الدهون في الدم أو منع امتصاصها من قبل الأمعاء.
  • هناك حالات بأمراض في الكلى أو الكبد أو تناول أدوية مثل الكورتيكوكوستيرويد والأستروجين وأدوية علاج مرضى الإيدز ترفع من نسبة الدهون الثلاثية في الدم.

الدهون الثلاثية وزيت الزيتون

يحتوي زيت الزيتون على دهون غير مشبعة بكميات قليلة وهي أفضل للجسم بالتعامل والتخلص منها مقارنة بغيرها لذا يعتبر أخف ضرارا من غيره من الزيوت.

لا توجد أغذية معينة تقلل من نسبة الدهون في الجسم فمثلا إضافة زيت الزيتون إلى جميع الأغذية الغير صحية لا يجعلها صحية. فالمشكلة ليست بالغذاء نفسه بل بالكميات والنوعيات التي يتناولها الإنسان فجميع السكريات يمكن أن تتحول الى دهون بالنهاية في حال عدم استهلاكها في الجسم، لذا للحفاظ على نسبة طبيعية من الدهون ينصح بممارسة الرياضة بشكل منتظم واتباع نظام غذائي صحي والتقليل من الوجبات السريعة.

المصادر

  •  HDL (Good), LDL (Bad) Cholesterol and Triglycerides, Available at: https://www.heart.org/en/health-topics/cholesterol/hdl-good-ldl-bad-cholesterol-and-triglycerides?fbclid=IwAR1EvdnQkoALDxVd8BeSt6q9pHA1vJ3xAJrjW2mpote2gmRiGhVMKWaFvjs(Accessed: 28 Feb,2019).
  • (Page last updated on 3 October 2017) TriglyceridesTest, Available at: https://medlineplus.gov/lab-tests/triglycerides-test/?fbclid=IwAR0RVptNbKFclLpz0nU4ho60t2jJPHPvSS-KJwY_VHpsDc_7ZvBUBBUkYk8 (Accessed: 28 Feb,2019).
  • (This article waslast modified on January 18, 2019.) Triglycerides, Available at: https://labtestsonline.org/tests/triglycerides?fbclid=IwAR0JhAlwMrIuJH5nqfHPfv3H_OBN98kTbPGGOdZ8DSMHeZ_qTgq4R3Fag3A(Accessed: 28 Feb,2019)

مراجعة علمية وتدقيق لغوي: بكر خضر أبو جراد.

السابق
مَوَه السَّلَى: التعريف، الأعراض، الأسباب، المضاعفات، التشخيص، وعلاج مَوَه السَّلَى
التالي
الهيموفيليا: أنواعها، أعراضها وطرق تشخيص الهيموفيليا

اترك تعليقاً