أمراض المفاصل

أعراض خشونة المفاصل و كيفية علاج خشونة المفاصل

حقائق سريعة عن خشونة المفاصل

  • خشونة المفاصل هو مرض ناتج عن تآكل الغضروف المحيط بالعظم نتيجة الاستخدام المتكرر للمفصل، مما يؤدي إلى ألم وتصلب في المفاصل.
  • غالبًا ما تصيب خشونة العظام كبار السن، ولكنها قد تصيب أي فئة عمرية.
  • يمكن لخشونة المفاصل أن يصيب أي مفصل في الجسم، ولكن غالبًا ما تصيب مفصل الركبة، والفخذ.
  • تختلف الأعراض باختلاف المفصل المصاب، ولكن غالبًا ما تكون آلام وتصلب، وانتفاخ في المفصل المصاب.
  • عادة ما يتم تشخيص خشونة المفاصل عن طريق الأعراض التي يصفها الطبيب للمريض دون الحاجة إلى أي من التحاليل.
  • لا يوجد علاج يعيد المفصل إلى طبيعته ولكن ممارسة التمارين الرياضية وتخفيف الوزن وتناول المسكنات يقلل من الأعراض بشكل ملحوظ.

ولأن أجسادنا تتآكل مع مرور الزمن فهناك الكثير من الأمراض التي تظهر نتيجة تقدم السن والاستخدام المتكرر للعضو، ومنها مرض خشونة المفاصل، فهو مرض ناتج عن تآكل الغضاريف المحيطة بالعظام، مسببا ألم شديد، وتصلب في المفصل، ويتم غالبًا تشخيصه عن طريق الأعراض التي يصفها مريض خشونة العظام، ولأنه لا علاج لتآكل الغضروف فغالبًا ما يصف الطبيب أدوية وعقاقير تقلل من الأعراض المصاحبة ولكنها لا تعيد الغضروف كما كان.

 خشونة المفاصل

تعتبر خشونة المفاصل من أحد أشهر أمراض المفاصل، التي تصيب غالبًا كبار السن، وهي ناتجة عن الاستخدام المتكرر لهذه المفاصل، وزيادة الثقل عليها، فيسبب ذلك تآكل في الغضاريف (وهو النسيج الذي يفصل بين العظم) وتغيرات في النسيج العظمي والأوتار والأربطة، مع التهاب في الغشاء الزلالي المحيط بالمفصل.

يمكن لخشونة المفاصل أن تصيب أي مفصل في الجسم، لكن غالبًا ما تصيب مفصل الركبة والفخذ، وقد تصيب مفاصل اليد والعمود الفقري.

العوامل التي تزيد من فرصة الإصابة بخشونة المفاصل

على الرغم من أن خشونة المفاصل تصيب أي فئة عمرية، إلا أنها غالبًا ما تصيب الأشخاص فوق سن 65، وتزداد فرصة الإصابة بازدياد الوزن، والاستخدام المتكرر للمفصل، والإصابات المتكررة في المفصل، وقد تلعب الوراثة والجينات دورًا في زيادة فرصة الإصابة في خشونة المفاصل، ولكن بشكل عام مع تقدم السن تزداد فرصة إصابتك بخشونة المفاصل حيث أنه:

  • من كل اثنين يصاب واحد بخشونة في مفصل الركبة خلال حياته.
  • من كل أربعة يصاب واحد بخشونة في مفصل الفخذ في عمر 85.
  • من كل اثني عشر شخصا يصاب واحد بخشونة في مفاصل اليد في عمر60.

 أعراض خشونة المفاصل

تختلف أعراض خشونة المفاصل من شخص إلى آخر حسب المفصل المصاب وشدة الإصابة، ولكن يمكن تلخيص هذه الأعراض بالنقاط التالية:

  • ألم في المفصل المصاب بعد تحريكه أو في نهاية اليوم.
  • تصلب في المفصل المصاب ويحدث غالبا في الصباح وبعد التوقف عن تحريك المفصل لفترة معينة كما في الجلوس مثلاً.
  • محدودية في حركة المفصل وتصلب يزول بعد تحريكه.
  • انتفاخ بسيط حول المفصل.
  • صوت نقر عند تحريك المفصل.

هناك بعض الأعراض تكون مرتبطة بموقع المفصل المصاب كالتالي:

  • مفصل الفخذ: إن كنت مصابًا بخشونة في مفصل الفخذ، فقد تشعر بألم في منطقة الفخذ والعجز وقد تشعر بألم في المنطقة الخلفية للركبة.
  • مفصل الركبة: قد تشعر باحتكاك بين العظم خلال تحريك مفصل الركبة إن كان مصابًا بالخشونة.
  • مفاصل الأصابع: قد تظهر بعض الزوائد العظمية في حافة المفصل، ويحدث انتفاخ واحمرار في هذه المنطقة وقد تشعر بألم في قاعدة إصبع الإبهام.
  • مفاصل القدم: غالبًا ما يعاني مصاب خشونة المفاصل في القدم بألم في قاعدة الاصبع الكبير، وقد يحدث انتفاخ في الكاحل وأصابع القدم.

تشخيص خشونة المفاصل

يعتمد الطبيب على الأعراض التي تلجأ بها إليه، وعلى الفحص السريري لتشخيص خشونة المفاصل؛ لذلك عليك وصف الأعراض التي تعاني منها بطريقة جيدة وبالتفصيل، وقد يقوم الطبيب أيضا بإجراء:

  • أشعة سينية للمفصل: ليستطيع تحديد المفصل المتضرر وحجم الضرر.
  • سحب السائل المحيط بالمفصل: قد يقوم بذلك لاستثناء بعض الأمراض الأخرى كداء النقرس.
  • تصوير الرنين المغناطيسي: قد يقوم الطبيب به للحصول على صورة أوضح للمفصل والغضروف المحيط حيث يستطيع بذلك الكشف عن خشونة العظام بشكل مبكر.

علاج خشونة المفاصل

لا يوجد علاج يمنع تآكل المفاصل أو يرجعها للوضع الطبيعي، وأن الهدف الأساسي من العقاقير التي يصفها لك الطبيب هو تقليل الألم وتحسين عمل المفاصل ويمكن تقسيم علاج خشونة المفاصل كالتالي:

  1. الأنشطة البدنية والتمارين الرياضية: وتعمل على تخفيف الوزن بالتالي تقليل الحمل على المفاصل مما يقلل من فرص تآكلها أو تطور خشونة المفاصل، أيضا تعمل الأنشطة البدنية على زيادة قوة العضلات المحيطة بالمفصل، وبالتالي زيادة قوته وتقليل الأحمال عليه.
  2. التدليك والكمادات الساخنة أو الباردة: يمكن استخدام هذه الطرق لتقليل الألم المصاحب لخشونة المفاصل، ولكن يكون تأثيرها لفترات قصيرة فقط ومن ثم يعود الألم.
  3. الأدوية والعقاقير: وقد تكون مراهم موضعية أو أدوية يتم تناولها عن طريق الفم، أو حقنات ومنها:
  • مسكنات الألم: غالبًا ما يبدأ الطبيب بوصف الأدوية خفيفة التأثير مثل (acetaminophen1) لتقليل الألم، ولكن في الحالات الشديدة التي لا تستجيب لهذه الأدوية، يلجأ الطبيب لوصف أدوية أكثر قوة كالعقاقير الأفيونية، والمخدرة مثل( tramadol) التي لا يمكن الحصول عليها إلا بوصفة طبية.
  • مضادات الالتهاب غير الستيرويدية (NSAIDs) مثل(ibuprofen)و(aspirin) والتي تقلل من ألم وانتفاخ المفصل.
  • الستيرويدات: وقد تكون على شكل حقن، أو يتم تناولها عن طريق الفم والتي تعمل على تخفيف الالتهاب، وتقليل الألم.
  • دواء Hyaluronic acid: وهي مادة تكون بشكل طبيعي في السائل المحيط بالمفصل؛ لامتصاص الصدمات، وتقليل الاحتكاك، وحالات خشونة المفاصل تقل هذه المادة لذلك قد يصف لك الطبيب حقن منها.

4 .الجراحة: قد يلجأ الطبيب للجراحة في حالات التآكل الشديد للمفصل وعدم قدرة الأدوية والعقاقير على تخفيف الألم و انعدام القدرة على تحريك المفصل فيقوم الطبيب بإجراء عملية جراحية لاستبدال المفصل.

يجب التنويه أن بعض مرضى خشونة العظام قد يلجأون لاستخدام عقاقير الكالسيوم، وفيتامين دال ، وأويجا3(Omega-3) على الرغم من عدم وجود الأبحاث التي تدعم ضرورة استخدام هذه العقاقير، لذلك عليك الابتعاد عن استخدامها في حال لم يصفها لك الطبيب.

 مدى تأثير خشونة المفاصل على جودة الحياة

إصابة مفاصل الأصابع قد تؤثر على القدرة على استخدام القلم وفأرة الحاسوب، وفي حال إصابة مفصل الفخذ والركبة قد يصعب عليه تسلق السلالم والمشي، لذلك فإن خشونة المفاصل تؤثر بشكل ملحوظ على جودة الحياة، ولكن هناك بعض العادات تقلل من تأثير خشونة المفاصل على حياتك ومنها:

  • ممارسة التمارين الرياضية: تساعد التمارين الرياضية على نمو العضلات وبالتالي تقلل الضغط على المفاصل، وتقلل أيضًا من تصلب المفاصل.
  • تقليل الوزن: يساعد تقليل الوزن على تقليل الضغط على المفاصل.
  • تقليل الاستخدام المتكرر للمفصل: كالانحناء المتكرر.
  • دعم الظهر والرقبة أثناء الجلوس أو النوم.
  • استخدام بعض الأجهزة التي تساعد على التكيف مع الأنشطة اليومية.
  • زيارة المعالج الفيزيائي الذي قد يساعدك على تعلم بعض التمارين التي تقلل من تآكل الغضاريف.

المصادر

  • Arthritis Foundation National Office (2019) Osteoarthritis, Available at: https://www.arthritis.org/about-arthritis/types/osteoarthritis/ (Accessed: 7 February 2019).
  • American College of Rheumatology (2019) Osteoarthritis , Available at: https://www.rheumatology.org/I-Am-A/Patient-Caregiver/Diseases-Conditions/Osteoarthritis (Accessed: 7 February 2019).

مراجعة علمية وتدقيق لغوي: حنان عبد الجواد أبو كميل.

السابق
التهاب الأقنية الصفراوية الأولي: أعراضه وأسبابه وطرق علاجه
التالي
مرض النقرس، أسبابه وأعراضه ووسائل العلاج

اترك تعليقاً