أمراض الأعصاب

نوبة نقص التروية العابرة: ماهيته، أعراضه وكيفية تشخيصه وعلاجه

حقائق سريعة عن نوبة نقص التروية العابرة

  • نقص التروية العابرة هو ظهور مفاجئ لأعراض عصبية نتيجة النقص المفاجئ والمؤقت للتروية الدموية للدماغ.
  • يُعتبر عامل الوقت الأهم في تشخيص نقص التروية العابرة؛ حيثُ أنّها أقل من 24 ساعة منذ ظهور الأعراض.
  • نقص التروية العابرة لا تعتبر سكتة دماغية في نفسها، إنّما تُعبّر عن احتمالية كبيرة للإصابة بالسكتة مستقبلًا.
  • الفرق الجوهري بين السكتة الدماغية ونوبة نقص التروية، هو وجود موت للأنسجة الدماغية في الأول، وعدم وجوده في الأخير، هذا يعني دوام الأعراض العصبية في السكتة، والوجود المؤقت لهذه الأعراض في نوبة نقص التروية.

ماذا نقصد بـ نقص التروية العابرة للدماغ

يمكن تعريف نوبة نقص التروية العابرة بناءً على المدة الزمنية لبقاء الأعراض الدماغية، حيثُ أنها نقص مفاجئ ومؤقت للتروية الدموية للدماغ، ينتج عنها أعراض عصبية مفاجئة تستمر لمدة أقل من 24 ساعة.
ويمكن تعريف TIA أيضًا بناءً على التغيرات النسيجية التي يمكن أن تحدث تبعًا لنقص التروية، وهو خلل وظيفي عصبي نتيجة نقص التروية، بشرط عدم حدوث موت للخلايا العصبية، وإلّا كانت سكتة دماغية.

تكمن أهمية التفرقة بين السكتة الدماغية ونقص تروية العابرة في أنّ أنسجة الجهاز العصبي ليس لديها القدرة على إعادة تكوين نفسها، بمعنى أنّ موت خلية عصبية نتيجة نقص التروية لا يمكن تعويضها، وهذا تمامًا ما يحدث في السكتة الدماغية، ولهذا السبب فإنّ الأعراض الناتجة عن السكتة الدماغية هي أعراض تبقى مستمرة بشكلٍ عام، خلاف تلك الأعراض التي تحدث في نوبة نقص التروية العابرة.

أسباب حدوث نوبة نقص التروية العابرة

هناك أسباب مشتركة بين نوبة نقص التروية العابرة والسكتة الدماغية، وهي بمجملها الأسباب التي تُعيق وصول الدم خلال الأوعية إلى خلايا الدماغ والجهاز العصبي المركزي، ويمكن ترتيبها وفق التالي:

  • أسباب متعلقة بالأوعية الدموية: وهي تشمل تصلب الأوعية نتيجة مرض السكري والضغط والعوامل الوراثية، التهاب الأوعية الدموية، التشوهات الخلقية داخل الأوعية الدموية.
  •  نقصان في معدل تدفق الدم خلال الأوعية الدماغية: والذي قد ينتج عن نزيف حاد، أو زيادة في لزوجة الدم لأسباب متعلقة بأمراض دموية، أو هبوط حاد ومفاجئ في الضغط.
  • انفجار في بعض الشرايين الدموية الدماغية.

أعراض نوبة نقص التروية العابرة

تختلف أعراض TIA تبعًا لنوع الشريان الدموي المصاب، وبالتالي اختلاف المنطقة المسؤولة عن وظيفة جسمية معينة.

من الأعراض التي قد تصاحب المريض:

  • فقدان البصر.
  • فقدان الإحساس في أحد الأطراف.
  • عدم القدرة على تحريك الأطراف السفلية أو العلوية.
  • عدم القدرة على الكلام.

إكلينيكيًا، فإنّ دوام هذه الأعراض لمدة تتجاوز 24 ساعة منذ بداية ظهورها يعني أنّ المرض هو سكتة دماغية تبعًا للتعريف الذي سبق ذكره، وبالرغم من هذا التعريف إلّا أنه في معظم حالات نوبة نقص التروية العابرة فإنّ الأعراض تبقى لمدة لا تتجاوز الساعة الواحدة.

تشخيص مريض نوبة نقص التروية العابرة

يتم عادةً تشخيص المريض وفقًا للأعراض والحالة الجسمانية له، ويُستفاد من أشكال التصوير المختلفة في إثبات وجود تغيرات تؤكّد احتمالية الإصابة بالمرض كــالرنين والأشعة المقطعية.
ونظرًا لأنّ المريض عادةً لا يكون بكامل وعيه أثناء حدوث النوبة، فإنّ الأطباء عادةً يستعينون بمن شاهد الحدث من أقرباء المريض أو من هم حوله وقت النوبة.
مع التأكيد على أنّ الهدف من التشخيص هو التأكد ما إن كان المريض قد أصيب ب نوبة نقص التروية العابرة أم السكتة الدماغية، لمعرفة ما إن كانت التغيرات التي يعاني منها ستبقى أمدًا طويلًا أم حدثًا عارضًا، مع العلم أنْ التعامل المبدئي علاجيًا متشابه إلى حدٍ كبير.

علاج نوبة نقص التروية العابرة

التعامل مع مرضى نوبة نقص التروية العابرة داخل المستشفيات هو تعامل عرضي باستخدام بعض الأدوية لسيولة الدم كالأسبيرين والهيبارين وغيرهما التي تضمن عدم انسداد الأوعية مرةً أخرى، ولكنّ الاهتمام الأكبر يكون فيما بعد باستخدام أدوية من شانها تخفيف حدة العوامل المساعدة في إحداث نوبة نقص التروية العابرة والسكتة الدماغية مثل:

  1. الأدوية مضادة للدهون
  2. أدوية الضغط أو السكري في حال وجودهم.
  3. النصح بترك التدخين.
  4. ممارسة الرياضية.

الوقاية من نوبة نقص التروية العابرة

هناك بعض الأمور التي قد يؤدي الالتزام بها إلى تقليل من حدوث هذا المرض، منها:

  1. التزام بأدوية الضغط في حال الإصابة بمرض ارتفاع ضغط الدم، والحفاظ عليه بشكل منتظم.
  2. التوقف عن التدخين.
  3. ممارسة الرياضة بشلك منتظم ودوري.
  4. الالتزام بأدوية مرض السكري والحفاظ عليه بشكل منتظم ومتابعته بشكل دوري.
  5. التقليل من الأملاح.
  6. تناول غذاء متوازن يحتوى على الفواكه والخضروات.

المصادر

  1. Easton JD, Saver JL, Albers GW, Alberts MJ, Chaturvedi S, Feldmann E, Hatsukami TS, Higashida RT, Johnston SC, Kidwell CS, Lutsep HL, Miller E, Sacco (2009) ‘Definition and evaluation of transient ischemic attack: a scientific statement for healthcare professionals from the American Heart Association/American Stroke Association Stroke Council; Council on Cardiovascular Surgery and Anesthesia; Council on Cardiovascular Radiology and Intervention; Council on Cardiovascular Nursing; and the Interdisciplinary Council on Peripheral Vascular Disease. The American Academy of Neurology affirms the value of this statement as an educational tool for neurologists.’, Stroke, 40(6), pp. [Online]. Available at: https://www.ncbi.nlm.nih.gov/pubmed/19423857 (Accessed: 8 Aug. 2019).
  2. Sacco RL, Kasner SE, Broderick JP, Caplan LR, Connors JJ, Culebras A, Elkind MS, George MG, Hamdan AD, Higashida RT, Hoh BL, Janis LS, Kase CS, Kleindorfer DO, Lee JM, Moseley ME, Peterson ED, Turan TN, Valderrama AL, Vinters HV (2013) ‘An updated definition of stroke for the 21st century: a statement for healthcare professionals from the American Heart Association/American Stroke Association.’, Stroke, 44(7), pp. [Online]. Available at: https://www.ncbi.nlm.nih.gov/pubmed/23652265 (Accessed: 8 Aug. 2019).

مراجعة علمية وتدقيق لغوي: بكر خضر أبو جراد.

السابق
كل ما يتعلق بصحتك الفموية خلال الحمل، ومخاوفك من طبيب الأسنان.
التالي
كيف نستطيع التخلص من رائحة الفم الكريهة

تعليقان

أضف تعليقا

  1. SHa قال:

    أنار الله درب قلبك إليه?

    1. د. سائد عودة قال:

      سويًا <3

اترك تعليقاً