جراحة عامة

التهاب الزائدة الدودية: نصائح لمرضى التهاب الزائدة الدودية

التهاب الزائدة

حقائق سريعة ونصائح لمرضى التهاب الزائدة الدودية

  • الزائدة الدودية تشكل جزءاً من الجهاز الهضمي وتقع في بداية الأمعاء الغليظة.
  • يعتبر التهاب الزائدة الدودية أشهر الاعتلالات التي من الممكن أن تصيب الزائدة الدودية والتي تستدعي التدخل الجراحي.
  • يتمثل التهاب الزائدة الدودية بالعديد من الأعراض منها: الحمى والقيء والغثيان وآلام في البطن.
  • يتوجب على المريض الصيام لمدة لا تقل عن ست ساعات قبل إجراء العملية الجراحية.
  • بإمكان المريض إزالة الغيار الطبي بعد مرور 48 ساعة على إجراء العملية.
  • يُمنع المريض من حمل الأوزان الثقيلة لمدة 6 شهور من تاريخ العملية الجراحية.
  • من الممكن حدوث بعد المضاعفات للعملية الجراحية، وينصح المرضى بمراجعة الطبيب في حال ملاحظة أي من الأعراض الجانبية.

الزائدة الدودية وهي جزءٌ من الجهاز الهضمي تقع في بداية الأمعاء الغليظة، وتمتد في اتجاهات متعددة أشهرها أن تكون متجهة للأسفل.  سُميت بهذا الاسم لشكلها الذي يشبه الدودة ولأنه كان يُظن ألا وظيفة لها، أما الآن فيعتقد أن لها وظيفةً في هضم الطعام ودوراً في الجهاز المناعي لجسم الإنسان.

أشهر الاعتلالات المتعلقة بالزائدة الدودية هو تعرضها للالتهابات الشديدة وانفجارها نتيجةً لانسدادها وتراكم مختلف أنواع البكتيريا فيها، وهذا يستدعي بضرورة الحال الخضوع لعملية جراحية عاجلة لاستئصالها فور التأكد من التشخيص أو في بعض الأحيان اللجوء للعلاج الدوائي وتأجيل العملية لوقتٍ لاحق.

في هذا المقال سنستعرض أهم النصائح والمعلومات المفيدة لمرضى التهاب الزائدة الدودية قبل إجراء العملية الجراحية وبعدها.

نصائح عامة لمرضى التهاب الزائدة الدودية

  • يعاني مريض التهاب الزائدة الدودية من أعراض معينة مثل: الألم وفقدان الشهية والحمى والشعور بالغثيان، وبعض المرضى تتمثل أعراض الزائدة الدودية لديهم فقط بانتفاخ في البطن وآلام في المعدة وإسهال، المرضى الذين يشعرون بهذه الأعراض يتوجب عليهم الذهاب للطبيب للخضوع للفحص الطبي.
  • في حال قرر الطبيب إجراء عملية جراحية لاستئصال الزائدة الدودية فإنه ينصح المرضى بالصيام عن الطعام لمدة 6 إلى 8 ساعات على الأقل، وعدم شرب السوائل قبل إجراء العملية بساعتين على الأقل.
  • يفضل أن يستحم المريض بالماء والصابون قبل العملية بيوم.
  • يعطى المريض جرعة من المضاد الحيوي قبل الخضوع للعملية بحوالي نصف ساعة، ولا حاجة للمضاد الحيوي بعد العملية.
  • بعد العملية، يتوجب على المريض عدم إزالة الغيار الطبي الذي تم وضعه أثناء العملية على موضع الجرح لمدة 48 ساعة على الأقل.
  • بعد يومين من إجراء العملية بإمكان المريض الاستحمام مجدداً دون تعريض مكان الجرح للمياه بشكل مباشر وقوي.
  • ينصح المريض بتجنب حمل الأشياء الثقيلة لمدة 6 أسابيع من تاريخ العملية.
بعد مراجعة الطبيب المختص، بإمكان المريض إزالة القطب الجراحية بعد أسبوع من إتمام العملية.

هل من الممكن حدوث مضاعفات جانبية ناجمة عن العملية الجراحية

رغم أن التدخل الجراحي لإزالة الزائدة الدودية يعتبر من التدخلات البسيطة والتي يتم جراؤها بشكل متكرر لأعداد كبيرة من المرضى إلا أن احتمالية حدوث مضاعفات تبقى واردة ومن هذه المضاعفات:

  • حدوث التهاب في مكان الجرح.
  • تكون خراج داخل البطن.
  • الفتق الجراحي.

الأعراض التي تستدعي التوجه للطبيب بعد العملية

هناك بعض الأعراض التي تشير إلى حدوث مضاعفات للعملية منها:

  • الإصابة بالحمى.
  • ملاحظة تجمع دموي في مكان العملية.
  • خروج إفرازات من الجرح.
  • احمرار الجرح والمنطقة المحيطة به وارتفاع درجة حرارته.
  • القيء.

في حال ملاحظة هذه الأعراض أو أيٍ منها يجب على المريض مراجعة الطبيب المختص لمزيد من الاطمئنان.

المصادر

  • UpToDate (Jul 01, 2019.) Patient education: Appendicitis in adults (The Basics), Available at: https://www.uptodate.com/contents/appendicitis-in-adults-the-basics?search=appendicitis&source=search_result&selectedTitle=2~150&usage_type=default&display_rank=2#H13395338 (Accessed: 1 July 2019).
السابق
سرطان المرارة: أسبابه وأعراضه وطريقة تشخيصه والعلاج المتوفر له
التالي
الجهاز البولي: تركيبه، وظائفه، والأمراض المتعلقة به

اترك تعليقاً