المضادات الحيوية

فيتامين د (D) دوره في الجسم، نقصه ومخاطر زيادته في أجسامنا

تعتبر الفيتامينات، والمعادن مواد غذائية يحتاجها الجسم بكميات قليلة؛ لكي ينشط ويعمل بشكل صحي. معظم الأشخاص يستطيعون الحصول على هذه الفيتامينات والمعادن من خلال غذاء صحي متنوع بجميع العناصر الضرورية، ولكن البعض قد يحتاج بالإضافة للغذاء إلى مكملات أخرى من هذه الفيتامينات والمعادن. من أهم الفيتامينات التي تلعب دور في التأثير على جسم الانسان هو فيتامين د.

تعريف بفيتامين د

هو هرمون يساعد على تنظيم كميات الكالسيوم والفوسفات في الجسم. وهو من نوع الفيتامينات الذائبة في الدهون، يتم الحصول عليه في الجسم عن طريق تحويله في الكبد إلى الصورة النشطة، حيث يتحول في الكبد إلى25 هيدروكسي فيتامين D(كالسيديول)،ثم يتحول إلى 1،25 دايهيدروكسي فيتامين D(كالسيتريول).

أهمية فيتامين د

وكما ذكر أنه يساعد على امتصاص الكالسيوم، والفوسفات في الجسم، فهو يحافظ على نسبتهم، وهو ضروري لنمو العظام والوقاية من هشاشة العظام. ومن الوظائف الأخرى أنه يعمل على تعديل نمو الخلايا والتقليل من حدوث الالتهابات، والحفاظ على الوزن، وتعديل المزاج.

مصادر فيتامين د

الشمس: تعتبر الشمس أول مصدر مجاني وهام للحصول على فيتامين د، حيث بعد تعرض الجسم لأشعة الشمس يقوم بإنتاج فيتامين د. ويعتبر أفضل فترة من السنة للتعرض لأشعة الشمس هي أواخر شهر مارس وأول أبريل إلى شهر سبتمبر، أفضل من الفترة بين شهر أكتوبر إلى أول مارس حيث يقل فيها إنتاج فيتامين د نظرًا لقلة أشعة الشمس.

عوامل تؤثر على كفاءة امتصاص أشعة الشمس

  • الموسم؛ في فصل الصيف ينتج بكمية أكبر من الشتاء.
  • وقت التعرض لأشعة الشمس؛ ينصح بالتعرض من الساعة الثامنة صباحاً حتى العاشرة صباحاً، من خمس إلى خمسة عشر دقيقة ثلاث مرات في الأسبوع.
  • وجود غيوم تحجب الأشعة.
  • لون البشرة؛ حيث الأشخاص أصحاب البشرة الداكنة لديهم القدرة على امتصاص فيتامين د أقل، وينصح بتناول المكملات للتعويض.
  • استخدام واقي الشمس يحجب الاستفادة من أشعة الشمس.

من الجدير بالذكر أن أشعة الشمس (UV) لا تخترق الزجاج لهذا عند الجلوس من خلف النوافذ لا يستفيد الجسم من الأشعة.

2- من الطعام.

هناك العديد من الأطعمة التي تحتوي على نسب مناسبة من فيتامين د(D).

  • زيت السمك(السالمون، السردين، التونا).

وهنا ينصح بتناول الأسماك مرتين أسبوعيا.

  • اللحوم الحمراء (الكبد).
  • صفار البيض.
  • بعض أنواع الفطر.

3-الأغذية المدعمة بالفيتامينات.

من ضمنها الحليب البودرة المدعم، وحليب الأطفال الرضع، وحبوب الإفطار.

4-المكملات الغذائية:

تكون على هيئة كبسولات، نقط للأطفال، أو حقن ذات جرعات عالية.

ماهي الكمية التي يحتاجها الجسم من فيتامين د؟

في البداية لكي يتم تحديد الكمية المناسبة التي يحتاجها الجسم، يجب القيام بتحاليل نسبة الفيتامين في الدم، حيث يتم فحص نوع 25هيدروكسي فيتامين د وبناءً عليه يتم تحديد الجرعة التي يحتاجها كل شخص.

أما بالنسبة للأطفال حديثي الولادة؛ فينصح بالبدء بتناوله بعد اليوم الأول من الولادة؛ لأنه في بعض الحالات يكون عند الأم نقص في الفيتامين خلال فترة الحمل، فيكون بحاجة لتعويض ذلك.

ينصح بتناول من قطرة إلى اثنتين في الفم أو يوضع في الحليب أو العصير.

تحدد الجرعات كالتالي:

منذ الولادة إلى عمر سنة 8.5-10 مايكروجرام.

من عمر سنة وأكثر الجرعة تزيد عن 10 مايكروجرام.

الرضع الذين يتناولون حليب مدعم أساسا بفيتامين D ويتناولون كمية منه تصل إلى نص لتر يومياً ينصح بعدم إعطائهم المكملات.

نقص فيتامين د

يحدث بسبب النقص في الحصول على الكمية المحددة أو الموصى بها لحاجة الجسم.

أسباب نقص فيتامين د

1- قلة التعرض لأشعة الشمس؛ مما يترتب عليه عدم القدرة على تحويل فيتامين د لشكله النشط.

النساء المحجبات واللاتي يضعن الكريمات الواقية للشمس معرضين لنقص فيتامين D.

2- من الأسباب الهامة أيضا قلة امتصاص الفيتامين من القناة الهضمية.

من الأشخاص المعرضين لنقص فيتامين د؟

  • كبار السن؛ حيث يكون الجلد لديهم غير قادر على امتصاص أشعة الشمس وتصنيع فيتامين د؛ بسبب التقدم في العمر.
  • الأشخاص النباتيين والذين يعانون من حساسية الحليب، وحساسية اللاكتوز.
  • الأطفال الرضع الذين يعتمدون على الرضاعة الطبيعية، ولا يتناولون حليباً مدعماُ، ولا أي مكملات لفيتامينD.
  • الأشخاص أصحاب البشرة الداكنة أكثر عرضة لنقصه؛ حيث أن صبغة الميلانين المسؤولة عن لون البشرة تكون منتجة بشكل كبير مما يقلل من قدرة الجلد في تصنيع فيتامين د.
  • الأشخاص المصابين بأمراض الكلى والكبد؛ مما يؤدي إلى تقليل إفراز الإنزيم المسؤول عن تحويل فيتامين د إلى شكله النشط.
  • الأشخاص المصابين بمرض التهاب الأمعاء.
  • النساء بعد انقطاع الطمث.
  • الأشخاص ذوو السمنة المفرطة حيث معدل كتلة الجسم يكون أكثر من 30؛ حيث أن الدهون ترتبط بقوة بفيتامين د وتمنع خروجه إلى الدورة الدموية.
  • الأشخاص الذين أجريت لهم عمليات تحويل مسار المعدة؛ حيث عند إزالة جزء من المعدة والأمعاء تقل كمية فيتامين د الممتصة.

ماهي الأمراض المترتبة على نقص فيتامين د

  • الكساح

ويحدث في الأطفال بسبب نقص فيتامين د؛ مما يترتب عليه نقص في الكالسيوم الممتص وحدوث لين في العظام.

الأطفال الأكثر عرضة هم الذين يرضعون رضاعة طبيعية ولمدة طويلة من أم أساساُ مصابة بنقص الفيتامين ولا تتناول أي مكملات.

أيضا يصاب به الأطفال الذين يقل تعرضهم للشمس وإن تعرضوا للشمس يضعوا باستمرار واقيات الشمس.

  • لين وهشاشة العظام:

أكثر الأشخاص عرضة له هم كبار السن؛ يحدث بسبب نقص في كثافة العظام، وحدوث تدهور في هيكلية الأنسجة العظمية وتصبح أكثر قابلية للكسر.

الأدوية التي تتداخل مع فيتامين د

هناك أدوية من شأنها تقليل امتصاص فيتامين د:-

أضرار زيادة جرعة فيتامين د

كما تم ذكره سابقاً حيث أن فيتامين د يزيد من امتصاص الكالسيوم والفوسفات، فعند استخدامه لفترات طويلة يؤدي إلى تراكم الكالسيوم في الدم بنسبة عالية تؤدي إلى ضعف العظام وتدمير خلايا الكبد والكلى، والتأثير على القلب.

أعراض زيادة فيتامي د

  • الأرق.
  • فقدان الوزن.
  • كثرة التبول.
  • عدم انتظام ضربات القلب.
  • غثيان.
  • فقدان الشهية.

لهذا يجب إجراء فحص دوري بعد تناول الفيتامين من 8 الى 9 أسابيع وبناءُ عليه يتم ضبط الجرعة.

أشهر الأسماء التجارية لفيتامين د (D)

  • vit D3 50000
  • Vi D3
  • Dee Dense
  • Buvidal
  • J_Dee
  • oral vit D2 1500
  • buvidal50000
  • della50

المصادر

  1. Institute of Medicine, Food and Nutrition Board. Dietary Reference Intakes for Calcium and Vitamin D. Washington, DC: National Academy Press, 2010.
  2. Cranney C, Horsely T, O’Donnell S, Weiler H, Ooi D, Atkinson S, et al. Effectiveness and safety of vitamin D. Evidence Report/Technology Assessment No. 158 prepared by the University of Ottawa Evidence-based Practice Center under Contract No. 290-02.0021. AHRQ Publication No. 07-E013. Rockville, MD: Agency for Healthcare Research and Quality, 2007. [PubMed abstract]
  3. Holick MF. Vitamin D. In: Shils ME, Shike M, Ross AC, Caballero B, Cousins RJ, eds. Modern Nutrition in Health and Disease, 10th ed. Philadelphia: Lippincott Williams & Wilkins, 2006.
  4. Norman AW, Henry HH. Vitamin D. In: Bowman BA, Russell RM, eds. Present Knowledge in Nutrition, 9th ed. Washington DC: ILSI Press, 2006.
  5. August 22, 2019) vitamin D, Available at: https://www.nhs.uk/conditions/vitamins-and-minerals/vitamin-d/ (Accessed: 23/8/2019).

تدقيق لغوي ومراجعة علمية: إيمان أحمد إبراهيم

السابق
دواعي الاستخدام نبات اللبلاب والأشكال الصيدلانية، أهم الآثار الجانبية
التالي
دواء كولشسين الفعالية الدوائية لعلاج النقرس، والآثار الجانبية للكولشسين، والجرعة

اترك تعليقاً