الفحوصات المخبرية

فحص فيروس الإنفلونزا

Influenza test

تُعتبر الإنفلونزا عدوى تنفسية ناجمة عن فيروس ينتقل من شخص لآخر عن طريق السعال أو العطاس، وتكون الإنفلونزا أكثر شيوعًا بموسم معين من العام، والمعروف بموسم الإنفلونزا، حيث يشعر معظم الأشخاص الذين أصيبوا بالإنفلونزا بألم في العضلات والحمى وغير ذلك، لكنهم يتعافون في غضون أسبوع أو نحو ذلك.

فحص فيروس الإنفلونزا

يُجرى الفحص لتأكيد ما إذا كنت مصابًا بالإنفلونزا أم لا، أو من أجل معرفة سبب تفشي لمرض معين في الجهاز التنفسي بين أفراد المجتمع هل سببه فيروس الإنفلونزا أم لا، ثم يتم تحديد نوع فيروس الإنفلونزا، فهناك ثلاثة أنواع: A و B و C ، حيث معظم حالات تفشي الإنفلونزا الموسمية ناتجة عن فيروسات A  أو B.

يُوجد العديد من الفحوصات أكثرها شيوعًا يُسمى فحص مستضد الإنفلونزا السريع، الذي يُقدم نتائج في أقل من نصف ساعة، لكنه غير دقيق مثل بعض الفحوصات الأخرى.

مسببات إجراء فحص فيروس الإنفلونزا:

قد تحتاج أو لا تحتاج إلى فحص فيروس الإنفلونزا، اعتمادًا على الأعراض وعوامل الخطر، التي تشمل التالي:

  • حمى.
  • قشعريرة.
  • الشعور بالبرد.
  • آلام في العضلات.
  • ضعف عام.
  • صداع في الرأس.
  • انسداد الأنف.
  • التهاب الحلق.
  • السعال.
  • ضعف الجهاز المناعي.
  • المرأة الحامل.
  • من هم فوق سن 65.
  • من هم دون سن 5.

كيفية إجراء فحص فيروس الإنفلونزا:

يتم إجراء الفحص من خلال:

  1. الحصول على مسحة من الأنف أو الحلق.
  2. نضح الأنف، من خلال حقن محلول ملحي في الأنف ثم إجراء عملية شفط.

ليس هناك أي استعدادات خاصة للفحص ولا مخاطر، لكن قد تشعر ببعض الدغدغة أو عدم الراحة عندما يتم مسح الحلق أو الأنف مؤقتًا، سرعان ما تزول.

تفسير نتائج الفحص

ظهور نتيجة إيجابية فهذا يعني أنك مصاب وسيقوم الطبيب بصرف العلاج لمنع مضاعفات الانفلونزا وليس علاج الانفلونزا نفسها، أما ظهور نتيجة سلبية فيعني أنك غير مصاب بفيروس الإنفلونزا وأن فيروسات أخرى من تُسبب أعراضك.

لا يوجد علاج للإنفلونزا كما هو شائع بين الناس مثل تناول المضادات الحيوية، فالفيروسات لا يتم علاجها بالمضادات الحيوية، فقط تحتاج بعض الراحة لعدة أيام حتى تتعافى.

المصادر:

  • Centers for Disease Control and Prevention (2019) Children & Influenza (Flu), Available at: https://www.cdc.gov/flu/protect/children.htm (Accessed: 15/07/2020).
  • Johns hopkins (2020) Influenza , Available at: https://www.hopkinsmedicine.org/health/conditions-and-diseases/influenza (Accessed: 15/07/2020).
  • lab tests online (2020) Influenza Tests, Available at: https://labtestsonline.org/tests/influenza-tests (Accessed: 15/07/2020).
  • National Institute of Allergy and Infectious Diseases (2020) Influenza , Available at: https://www.niaid.nih.gov/diseases-conditions/influenza (Accessed: 15/07/2020).
السابق
فوائد القرنفل: تعرف على الفوائد والاستخدامات المختلفة للفرنفل
التالي
فحص السكر في البول

اترك تعليقاً