الأمراض التنفسية

فيروس كورونا: هل يمكن علاج كورونا في المنزل ومتى يتوجب علينا زيارة الطبيب

علاج فيروس كورونا في المنزل

مع انتشار فيروس كورونا في معظم أنحاء العالم، وارتفاع معدل الوفيات نتيجة الإصابة به، امتلأت المستشفيات بالحالات لذا أصبحت بعض الدول تقبل فقط الحالات التي تعاني من أعراض خطيرة أو تعاني من أمراض مزمنة لذا كيف سنتصرف في حالة الإصابة بفيروس كورونا وكانت أعراضنا طفيفة واحتجنا المكوث في المنزل، هل يمكن علاج أعراض كورونا في المنزل.

أعراض فيروس كورونا

لفيروس كورونا العديد من الأعرض والتي تشمل:

  • ارتفاع في درجة الحرارة (درجة الحرارة أعلى من 38 درجة مئوية).
  • كحة جافة.
  • ضيق في التنفس.
  • شعور بالتعب والضعف العام.
  • صداع.
  • ألم في الحلق.
  • احتقان في الأنف مع فقدان في حاسة الشمس.

لكن قبل ذلك يمكن الاستعانة بمشخص أعراض كورونا للتأكد إذا ما كنت مصاب بفيروس كورونا أم لا، كما يمكنك التعرف أكثر على أعراض وباء كورونا تابع قراءة من هنا.

في حال عانيت من أحد الأعراض الموجودة يفضل الاتصال بمزود الخدمة الصحية لديكم قبل التوجه إلى المستشفى مباشرة لضمان أخذ الإجراءات الاحتياطية المناسبة.

التشخيص

في الغالب وبسبب أن الفيروس انتشر بصورة كبيرة فإن التشخيص في بعض الدول يعتمد فقط على الأعراض التي تظهر على المريض، إلا أنه يمكن إجراء بعض الفحوصات الأخرى والتي تساعد في تأكيد التشخيص وتشمل هذه الفحوصات:

  • أخذ مسحة من الأنف أو البلعوم ثم فحص تسلسل الفيروس.
  • عمل صورة أشعة مقطعية للصدر.

علاج فيروس كورونا

يعتبر هذا الفيروس أمر جديد حيث أول ظهور لهذا الفيروس كان في شهر ديسمبر 2019 لذا لم يتم التوصل بعد لعلاج له، كما لم يتم إيجاد لقاح بعد يعمل على منع الإصابة به.

هل يمكن علاج فيروس كورونا في المنزل

على الرغم من أن نسبة الوفيات جراء فيروس كورونا قد قاربت 3% إلا أن 80% من المصابين بهذا الفيروس قد لا تظهر عليهم أي أعراض أو قد تظهر عليهم أعراض خفيفة تشبه أعراض الإنفلونزا ولا تكون هناك حاجة لهم لدخول المشفى.

من هم الأشخاص الذين يمكن علاجهم في المنزل

علاج أعراض فيروس كورونا في المنزل ليس خيارا متاحا للجميع، ولكن يتم اللجوء إليه للتخفيف من الضغط على المستشفيات، ومن الأشخاص الذين يمكن علاجهم في المنزل:

  • الأشخاص الذين يعانون من أعراض خفيفة يمكن التأقلم معها.
  • الأشخاص الذين لا يعانون من أي أمراض مزمنة.
  • الأشخاص الذين لا يعانون من أي مشاكل في التنفس.

كيفية علاج أعراض فيروس كورونا في المنزل

في حال كانت الأعراض خفيفة فإن هناك بعض النصائح التي يجب الالتزام بها وتشمل:

  1. الإكثار من شرب السوائل الدافئة مع تجنب شرب الكحوليات.
  2. أخذ قسط من الراحة مع تجنب بذل أي جهد شديد.
  3. أخذ بعض الأدوية لعلاج الأعراض مثل مسكنات الألم.
  4. التواصل بشكل دائم ومستمر مع الطبيب الخاص بهم.
  5. متابعة الأعراض الخاصة بهم بشكل جيد، والذهاب إلى المشفى في حال ساءت هذه الأعراض.
  6. عزل نفسك عن باقي أفراد الأسرة.
  7. الالتزام بإجراءات الصحة العامة من غسل اليدين بشكل دوري لك ولكل أفراد الأسرة.

الأدوية التي يمكن استخدامها لعلاج أعراض فيروس كورونا في المنزل

  • مسكنات الألم

يمكن الاستعانة ببعض مسكنات الألم لتخفيف من أعراض كورونا، ومن هذه المسكنات:

  1. الباراسيتامول.
  2. مضادات الالتهاب اللاستيرويدية والتي تشمل الأيبوبروفين وغيره.
هناك بعض المؤسسات الطبية تنصح بتجنب أخذ مضادات الالتهاب اللاستيرويدية في حال الإصابة بفيروس كورونا، إلا أنه لا توجد أي دراسات تؤكد أن أخذ الأيبوبروفين قد يؤدي إلى زيادة حدة الأعراض.
  • مضادات السعال

يمكن استخدام مضادات السعال للتخفيف من الكحة الجافة المصاحبة للأعراض، كما يمكن استخدام الليمون والعسل حيث يساعدان في التخفيف من احتقان الصدر.

  • المضادات الحيوية

لا يوجد للمضادات الحيوية أي دور في علاج أعراض فيروس كورونا، حيث أن المضادات الحيوية تعمل فقط ضد البكتيريا ولا تستطيع مقاومة الفيروسات.

ما هي المدة التي سأبقى بها في العزل عند إصابتي بفيروس كورونا

ينصح الأشخاص المصابين بفيروس كورونا بمغادرة الحجر المنزلي إذا انطبقت عليهم الشروط التالية:

  • مرور سبع أيام منذ بداية ظهور الأعراض.
  • مرور ثلاث أيام منذ اختفاء الحرارة بدون استخدام خافضات الحرارة.
  • تحسن في الأعراض التنفسية.

في حال استخدام الفحص لتشخيص الإصابة بفيروس كورونا فإن المريض يمكنه مغادرة العزل المنزلي بمجرد اختفاء الأعراض مع وجود عينتين سلبيتين بينهما 24 ساعة.

متى يجب على المريض زيارة الطبيب

ينصح المرضى المصابين بأعراض فيروس كورونا بزيارة المشفى فورا إذا حصل معهم أحد الأمور التالية:

  1. عدم القدرة على تحمل الأعراض في المنزل.
  2. تدهور في حالتهم الصحية بشكل مستمر.
  3. استمرار الشعور بالأعراض كالحرارة والأعراض الأخرى بعد مرور أسبوع على بدايتها.
  4. إذا لم تعد قادرا على أداء مهامك اليومية كالقراءة واستخدام الهاتف أو حتى القيام من السرير.

المصادر

السابق
كيفية تجنب مشاكل النوم خلال فترة الحجر الصحي وما هي النصائح الواجب اتباعها
التالي
المواقع التعليمية والممتعة المتاحة للأطفال باللغة الإنجليزية

اترك تعليقاً