صحة الأسنان

كل ما تريد معرفته عن ضرس العقل

يُعرف ضرس العقل بالضرس الثالث، ويعتبر الأخير في تكونه من بين الأسنان الأخرى، ويبزغ في نهاية كلا الفكين العلوي والسفلي، ويمتلك الشخص الواحد أربعة ضروس عقل غالبًا، ونادرًا ما يزيد العدد عن أربع، وتظهر ما بين عمر 17- 25 سنة.

فم الانسان لا يتسع إلا ل 32 سنًا والتي تضم أضراس العقل؛ لذلك عندما تبزغ ضروس العقل تسبب ازدحامًا في الأسنان، وانتفاخ، وعدوى، وألم في الأذن، وغالبًا لا يكون هناك متسع لبزوغ هذا الضرس فيبقى مطمور في العظم وهذا ما نطلق عليه ضرس العقل المطمور، فضيق المسافة يجعله يبزغ باتجاه غير طبيعي، أو قد يبزغ جزئيًا؛ مما يؤثر على الأسنان المجاورة، ويسبب ألمًا.

قد يتبين بأنه ليس هناك تأثير على الأسنان المجاورة، ولكن اللثة التي تقع فوق السن المطمور من الممكن أن تكون مكان لتجمع البكتيريا وتسبب العدوى.

يبزغ ضرس العقل لدى المعظم بشكل طبيعي فليس هناك حاجة لخلعه، طالما يلتزم الشخص بنظافة فمه وأسنانه، وتكون الحاجة لخلع ضرس العقل في الحالات الآتية:

  • وجود ألم، وانتفاخ يسببان عدم راحة للمريض.
  • إذا كان من الواضح أنه لا توجد مسافة كافية لبزوغه بشكل سليم.
  • بزوغه بشكل مائل، وبشكل جزئي.

الأعراض

ضرس العقل المطمور يسبب أعراض مختلفة تتراوح من شخص لآخر، ومنها:

  • ألم في الفك العلوي أو السفلي، أو الشعور بقوة ضغط في آخر الفك.
  • تزاحم في الاسنان؛ بفعل الضغط الذي يسببه الضرس، فيحتاج المريض للتقويم حتى تسترجع الأسنان استقامتها.
  • قد ينمو هذا الضرس داخل العظم، محاط بكيس مملوءًا بالسوائل، وهذا الكيس من الممكن أن يضر بالأعصاب والأسنان من حوله.
  • نادرًا ما يتكون ورم غير سرطاني.
  • تكون الرحى الثانية -الضرس الذي يقع بجانب ضرس العقل- معرضةً للعدوى بفعل دفع ضرس العقل لها.
  • حتى وإن لم تظهر أيّة أعراض، فإن ضرس العقل بإمكانه إلحاق الضرر بالأسنان المجاورة، وجعلها عرضة للعدوى؛ مما يعطي رائحة كريهة للفم، ويسبب ألمًا في الأذن، وصداع في الرأس، وطعم غريب في الفم، ولثة حمراء منتفخة، ونزيف في اللثة، وانتفاخ في الفك، وقد تزداد الأعراض سوءًا إلى التهاب النسيج الخلوي في اللسان، أو الحلق، أو اللثة.

لتخفيف الأعراض بإمكان المريض فعل الآتي:

  • استخدام مسكنات الألم.
  • المضمضة بمحلول ملحي -ماء دافئ وملعقة صغيرة من الملح- عدة مرات في اليوم، لتخفيف تقرح الفم والالتهابات.
  • استخدام غسول فموي ضد البكتيريا كالكلوروهكسدين.

قد يصف لك طبيب الأسنان مضاد حيوي، لكن إذا استمرت المشكلة فإنه يحتاج للخلع.

خلع ضرس العقل

يحتاج ضرس العقل إلى الخلع إذا كان وجوده يسبب الألم، ويلحق الضرر بالأسنان المجاورة، ومن الممكن أن يتوقع طبيب الأسنان إذا ما كان بزوغه قد يسبب مشكلة أم لا من خلال الزاوية التي يكون عليها عنده بزوغه.

ما هو المتوقع من طبيب الأسنان؟

سيقوم طبيب الأسنان بأخذ صورة أشعة لمعرفة اتجاه نمو ضرس العقل، وحالة جذوره.

يعتمد وقت إجراء خلع لضرس العقل على حالة جذوره وزاوية ميلانه، وبعد الخلع يُمنع التدخين وشرب الكحول لمدة 24 ساعة، ويصف الطبيب مسكن الألم كالايبوبروفين لاحتمالية وجود الألم في الأيام الأولى من الخلع.

مضاعفات خلع ضرس العقل

بعض المرضى قد يتعرضون لمضاعفات أثناء الخلع أو بعده، ولكنها عادة لا تعتبر من المضاعفات الخطيرة،

ومن هذه المضاعفات:

  • انتفاخ.
  • تغير اللون.
  • التهاب العظم السنخي.
  • الشعور بالإنهاك.
  • عدوى.
  • نزيف.
  • فتحة تصل ما بين الفم والجيوب الأنفية الفكية.
  • كسر في الفك السفلي والذي يظهر خلال العملية أو خلال الأربع الأسابيع الأولى من الخلع.
  • الشعور بالنمنمة بفعل الحاق الضرر بالعصب المجاور لضرس العقل.

من المهم أن تراجع طبيب الأسنان عند وجود أي أعراض غير مريحة، وعليك الالتزام بالحافظ على نظافة فمك وأسنانك، وأن تتابع عند طبيب الأسنان بشكل دوري.

المصادر

السابق
فطريات الفم ما هي أعراض الإصابة بها وعلاجها
التالي
كل ما تحتاج معرفته عن علاج عصب الأسنان

اترك تعليقاً