صحة الأسنان

ما هو حشو العصب وما أهميته وهل هناك أنواع منه وما مخاطر حشو العصب

حشو العصب

ألم العصب من أكثر الأمراض التي يعاني منها الأفراد؛ بسبب إهمالهم للتسوس الذي يصيب أسنانهم وبعد مدة يصل إلى العصب ويستلزم إزالته ووضع حشو لجذر السن وعدم تركه فارغًا؛ فيصبح السن أكثر هشاشة ويحتاج إلى تاج (تلبيسة) بسبب مشكلة بسيطة لم يتم تفاديها من البداية، لكن ما هو حشو العصب وما أهميته؟

حشو العصب

هو إجراء يُقام به بعد إزالة لب السن بسبب التهابه بحيث يتم وضع مواد معينة وإغلاق الجذر بشكل كامل ثلاثي الأبعاد.

أهمية حشو العصب

لحشو العصب أهمية كبيرة في الحفاظ على صحة الأسنان من خلال:

  1. منع تسرب البكتيريا الفموية إلى جذر السن مرة أخرى، فدخول البكتيريا يُرجع الالتهاب.
  2. منع تنشيط وتضاعف البكتيريا الخامدة المتبقية.
  3. منع تسرب السائل الخلوي المتواجد حول جذر السن، حيث يعتبر بيئة مناسبة لتكاثر البكتيريا.

خطوات حشو العصب

  1. يتم تخدير السن المُصاب.
  2. يتم إزالة التسوس كاملًا وعمل فتحة من الأعلى بشكلٍ معين للوصول إلى جذر السن.
  3. إزالة لب السن كليًا باستخدام أدوات معينة يدوية أو آلية بشكل تدريجي ذات أقطار مختلفة للمحافظة على الشكل المخروطي للقناة والتوسيع بشكلٍ كافٍ لوضع الحشو، مع استخدام هيبوكلوريت الصوديوم (Sodium hypochlorite) أو أي محلول معقم آخر بشكل متكرر وغزير لتعقيم القنوات وقتل البكتيريا أو تثبيطها.
  4. بعد الانتهاء من التنظيف والتعقيم بشكل كامل يتم ملء القناة بالحشو ووضع الحشوة النهائية.
إذا كان العصب المُلتهب مازال حيًا، يمكن إزالته بجلسة واحدة، أما إذا كان ميتًا ويوجد رائحة كريهة للقناة مع وجود صديد فيحتاج إلى عدة جلسات مع وضع دواء كهيدروكسيد الكالسيوم (Calcium hydroxide) في القناة في الجلسة الأولى لقتل البكتيريا.

أنواع حشو العصب

  1. المخروط المعدني (Silver cone): حيث كان يُستخدم قديمًا ومن مميزاته أنه صلب ويتم التحكم بطوله ولكنَ المعدن قد يصدأ مع الوقت.
  2. الحشو المطاطي (Gutta percha): وهو الأكثر استخدامًا، يستخدم بتقنيات مختلفة، مع استخدام لاصق معين لتثبيتهم معًا ومع القناة نفسها، ولها عدة أنواع، أحد أنواعها يحتوي على دواء هيدروكسيد الكالسيوم الذي يقتل البكتيريا؛ وتم تطويره حتى يبقى في القناة لأطول مدة ممكنة.

مشاكل مرتبطة بحشو العصب

  1. أثبتت الدراسات أنَ 60% من فشل علاج العصب هو عدم حشو القناة بطريقة محكمة وبشكل ثلاثي الأبعاد.
  2. مشاكل مرتبطة بطول الحشوة: فإذا كانت ممتدة عن الطول الصحيح يمكن أن تسبب التهاب أو تضغط على العصب الموجود أسفل السن وتسبب ضعفه أو تلفه، وإذا كانت قصيرة سيؤدي إلى فشلها أيضًا لبقاء بعض البكتيريا.
  3. بالإضافة إلى أنَ اللاصق المستخدم قد يصل إلى أسفل السن ويسبب ضررًا في الأنسجة الداعمة وألم وانتفاخ للقراءة أكثر عن ألم الأسنان بعد الحشو تابع مقالنا عنه من هنا.

المصادر

  1. Amit Garg and Nisha Garg (2007) Textbook of Endodontics, 4th edn., New Delhi / London / Panama: The health sciences.
السابق
الرحم المقلوب: أسباب انقلاب الرحم وعلاجه
التالي
علاج الالتهابات الفطرية باستخدام المايكونازول

اترك تعليقاً