صحة الأسنان

حشوات الأسنان: أنواعها وميزاتها وأهم المشاكل المتعلقة بها

حشوات الأسنان

حشوات الأسنان هي مواد خاصة يتم تصنيعها لغرض تعويض الأجزاء المفقودة من الأسنان نتيجة تسوس أو كسر، أو تآكل في السن بسبب عادة خاطئة أو حشوة مقابلة له. سنتعرف في هذا المقال على أنواع حشوات الأسنان وميزاتها والمشاكل المتعلقة بها.

الخطوات العلاجية لحشو الأسنان

عند تذهب لطبيب الأسنان ويبدأ في علاجك فإن هناك عدة خطوات يقوم بها وهي:

  • أولا: يقوم الطبيب بتخدير السن والأنسجة المحيطة به من خلال استخدام التخدير الموضعي.
  • ثانيا: يقوم الطبيب بحفر السن لإزالة التسوس باستخدام أداة الثقب أو الليزر، ويعتمد استخدام الأداة على مهارة الطبيب وحجم التسوس وموقعه.
  • ثالثا: يتفقد الطبيب بأدواته إذا تم التخلص نهائيا من التسوس، يقوم بعدها بتحضير السن لاستقبال مادة الحشو المناسبة. إذا كان التسوس قريبا من العصب توضع مادة مبطنة أسفل الحشوة لحمايته.
  • رابعا: تُستخدم مادة حشو الأسنان المناسبة اعتمادًا على حجم التسوس وموقعه وتوصيات الطبيب حول المادة والمقدرة المادية للمريض.

أنواع حشوات الأسنان

توجد العديد من المواد المستخدمة في حشو الأسنان مثل الحشوة الذهبية، والحشوة الفضية، وحشوة البورسلان، وحشوة الكومبوزيت وهي مادة بلاستيكية لها لون السن نفسه وتعرف بالحشوة الضوئية التجميلية، وحشوة الجلاس أيونيمر وهي مادة يدخل الزجاج في تركيبها. سنقوم بإيجاز ميزات وعيوب كل نوع من أنواع حشوات الأسنان على حدة:

  • الحشوة الذهبية

هي أحد أنواع حشوات الأسنان المستخدمة وتتميز ب:

  1. المتانة: حيث أن العمر الافتراضي لها يتراوح بين 10 إلى 15 عامًا على الأقل ولا تصدأ.
  2. القوة وتحمل قوى المضغ.
  3. يعتبرها البعض أفضل من الناحية الجمالية مقارنة بالحشوة الفضية.

 مساوئ الحشوة الذهبية

  1. عالية الكلفة: حيث تصل كلفتها إلى 10 أضعاف كلفة الحشوة الفضية.
  2. تحتاج على الأقل إلى جلستين لإتمامها.
  3. ظاهرة الجلفنة: وتحدث عند تجاور الحشوة الذهبية لحشوة فضية يتوسطهما وسط ناقل كاللعاب، فيسري تيار كهربائي بينهما مسببًا ألمًا شديدًا، ولكنها ظاهرة نادرة الحدوث.
  4. يميل الكثير من الناس إلى تفضيل الحشوات المماثلة للون السن.
  • الحشوة الفضية (حشوة الأملغم)

تعتبر من أحد أشهر حشوات الأسنان وتتكون من الفضة والزئبق والنحاس والقصدير والزنك، وتتميز ب:

  1. المتانة وعمرها الافتراضي كالحشوة الذهبية يصل إلى 15 سنة على الأقل.
  2. القوة وتحمل قوى المضغ.
  3. الكلفة الزهيدة فهي أقل كلفة من حشوة الكومبوزيت.

مساوئ الحشوة الفضية

  1. سوء الناحية الجمالية فلونها فضي يميل للسواد.
  2. تدمير أجزاء سليمة من السن لاحتواء الحشوة بداخله.
  3. تصبغ أسطح السن باللون الرمادي حول الجزء المحشو.
  4. التشقق والكسر: فرصة التمدد والانكماش في الحشوة الفضية أكبر من السن مما يسبب تعرضها للتشقق أو كسر السن.
  5. الحساسية: سُجلت 1% حالات حساسية بسبب الزئبق الموجود في الحشوة الفضية.
الزئبق الموجود في الحشوات الفضية يتم إطلاقه بكميات قليلة على هيئة بخار ويُستنشق بواسطة الرئتين، أثبتت الأبحاث ومنظمات الصحة من بينها إدارة الغذاء والدواء الأمريكية أنه آمن للبالغين والأطفال فوق 6 سنوات.
  • حشوة الكومبوزيت (الحشوة التجميلية)

من مزايا هذا النوع من أنواع حشوات الأسنان أنها:

  1. تمتاز بتنوع ألوانها وظلالها لِتُماثل لون السن، لذا تعتبر الخيار الأمثل للأسنان الأمامية والأسطح الظاهرة من الأسنان الخلفية.
  2. الروابط التي تصنعها مكونات الحشوة مع السن تعد روابط ميكانيكية دقيقة تعطي دعم إضافي للحشوة.
  3. تعدد جوانب استخدامها حيث أنها تستخدم لتعويض الأجزاء المفقودة نتيجة كسر السن أو تآكله.
  4. أثناء تحضير السن يقتصر الأمر على التسوس، ولا يشترط التفريط بأجزاء سليمة من السن كما هو الحال مع الحشوة الفضية.

مساوئ حشوة الكومبوزيت

  1. تفتقر إلى المتانة فهي تتآكل باكرًا، ويتغير لونها بمرور الوقت وعمرها يصل إلى 5 سنوات على الأقل.
  2. تستغرق وقتًا طويلًا لإتمامها قد يصل إلى 20 دقيقة، وإن كنت تستبدل حجم كبير من السن تحتاج إلى أكثر من جلسة.
  3. قد تسبب كسر جزء من السن إن كانت عرضة لقوى المضغ كما في الأسنان الخلفية، أو كانت جودة المادة المستخدمة رديئة.
  4. الكلفة الباهضة حيث قد تصل كلفتها إلى ضعف كلفة الحشوة الفضية.

بالإضافة لحشوة الكومبوزيت هناك أنواع أخرى من الحشوات التجميلية المماثلة للون السن مثل السيراميك والجلاس أيونيمر.

أنواع أخرى من حشوات الأسنان

  • حشوة السيراميك: تتكون بشكل رئيسي من البورسلان، ويعد لونها أكثر ثباتًا من الكومبوزيت وعمرها يصل إلى 15 عاما، وتضاهي تكلفتها تكلفة الحشوة الذهبية.
  • حشوة الجلاس أيونيمر: وهي تصنع من نوع خاص من الزجاج، وإحدى أنواع البلاستيك (يطلق عليه الأكريل). تمتاز هذه الحشوة بقدرتها على إفراز مادة الفلورايد المقاومة للتسوس، وتستخدم في التسوسات التي تصيب السن أسفل اللثة وتسوسات الأطفال، لكنها أضعف من حشوة الكومبوزيت وأكثر عرضة للتآكل والكسر، عمرها الافتراضي أقل من 5 سنوات.
  • الحشوات غير المباشرة: تستخدم في حال كان التسوس متفشي في أجزاء كبيرة من السن ولا يوجد ما يكفي لاحتواء الحشوة العادية (المباشرة)، يقوم الطبيب بأخذ طبعة للأسنان بعد إزالة التسوس ومن ثم إرسالها لمعمل الأسنان ليقوم بتصنيعها من البورسلان أو الكومبوزيت، ومن ثم تلصق فوق السن باستخدام لاصق.

لو كان السن مدمر بالكامل بحيث لا يمكن وضع حشوة عادية أو أخرى غير مباشرة يلجأ الطبيب حينها إلى استخدام التركيبات السنية .

حشوات الأسنان المؤقتة

الحشوات المؤقتة هي حشوات توضع بشكل مؤقت بين الجلسات، موادها ضعيفة فهي قابلة للسقوط أو التفتت لذا ابق على اتصال بطبيبك لاستبدالها بأخرى دائمة فبقاؤها فترة طويلة قد يسبب التهاب السن.

استخدامات حشوات الأسنان المؤقتة

تستخدم الحشوات المؤقتة في الحالات التالية:

  1. في الحشوات التي تحتاج أكثر من جلسة علاجية واحدة مثل الحشوة الذهبية أو الحشوات غير المباشرة، حيث يقوم الطبيب بوضعها بعد الجلسة الأولى بهدف استكمال العلاج لحين الجلسة الثانية فيستبدلها بالحشوة الدائمة.
  2. بين جلسات علاج العصب.
  3. في الحالات التي يكون فيها التسوس قريب من العصب، توضع الحشوة المؤقتة للسماح للعصب بالاستقرار مدة زمنية محددة ومن ثم تُستبدل.
  4. في الحالات الطارئة لتسكين الألم.

مشاكل قد تواجهك بعد حشو الأسنان

هناك بعض المشاكل التي قد تحدث بعد القيام بحشو الأسنان وتشمل:

  • ألم وحساسية في الأسنان

الحساسية بعد حشو السن أمر شائع الحدوث، حيث يكون السن حساسًا للضغط والحرارة والهواء والحلويات، وغالبا ما تذهب الحساسية دون تدخل خلال أسابيع قليلة لذا ينصح بتجنب تلك المسببات خلال الأسابيع الأولى.

استخدام المسكنات ليس ضروريًا، اتصل بطبيبك لو استمرت الحساسية أربعة أسابيع أو كنت لا تحتمل ألامها، سيقوم بوصف غسول فم مهدئ أو وضع مادة تخفف حساسية السن أو ربما علاج لعصب السن.

لو كان الألم نتيجة وجود حافة حادة أو أثناء العض على السن فسيقوم الطبيب بتصحيح الحشوة، لو كان الألم نتيجة تلامس نوعي حشو مختلفين (معدنيين) مثل حشوة ذهبية مقابلة لحشوة فضية فإن هذا الألم سيزول بمرور الوقت. لو عانيت من ألم حاد بسبب حشوة كبيرة مجاورة لعصب السن فغالبا أنت بحاجة لعلاج عصب السن فتوجه إلى طبيبك للعلاج.

  •  تحسس ضد مواد الحشو

التحسس للحشوات الفضية نادر الحدوث، حيث سجلت جمعية طب الأسنان الأمريكية 100 حالة عانت من الحساسية بسبب الحشوة الفضية، ويعزى السبب إلى وجود الزئبق أو إحدى أنواع المعادن المكونة لها، الأعراض التي تظهر تكون مطابقة لتحسس الجلد فيظهر الطفح الجلدي وتحدث الحكة، المريض الذي يعاني من التحسس يكون في تاريخه المرضي أو تاريخ العائلة المرضي تحسس من المعادن، بعد تأكد الحساسية يقوم الطبيب باستبدال الحشوة الفضية بمادة أخرى.

  • انتكاس الحشو

الضغط المباشر بسبب المضغ قد يسبب تشقق الحشوة أو كسرها، يستطيع الطبيب التعرف على المشكلة مبكرا من خلال المتابعة الدورية.

كما ويعتبر عدم تنظيف التسوس جيدًا قبل وضع الحشوة أحد أسباب الإصابة بالتهاب العصب ومن ثم تكون خراج الأسنان لذا احرص على اختيار طبيب ماهر.

كيفية العناية بحشوة الاسنان

لضمان بقاء الحشوة سليمة لأطول فترة ممكنة اتبع النصائح التالية:

  • المحافظة على نظافة الأسنان باستخدام الفرشاة ومعجون أسنان يحتوي الفلورايد.
  • استخدام خيط الأسنان، وغسول الفم مرة يوميا على الأقل.
  • لو اشتبه الطبيب وجود خلل في الحشوة سيقوم بأخذ صورة أشعة لتقييم الوضع.

المصادر

السابق
أسباب عدم انتظام الدورة الشهرية ما هي ومتى يجب علي زيارة الطبيب
التالي
كيفية التأقلم مع التوتر المصاحب لجائحة كورونا (COVID-19)، اعتنِ بنفسك!

اترك تعليقاً