أمراض الجلدية

حب الشباب،أعراضه وسبب الإصابة به وأهم طرق الوقاية من حب الشباب والعلاج

حقائق سريعة عن حب الشباب

  • يعتبر حب الشباب أحد أكثر الأمراض الجلدية شيوعاً خاصة في سن الشباب.
  • تعتبر اضطرابات الهرمونات الجنسية هي سبب الرئيسي في الإصابة به إلا أنه يوجد عوامل أخرى تزيد من فرصة حدوثه كانسداد المسامات والالتهابات البكتيرية.
  • تختلف أعراضه باختلاف حدتها فتتراوح من بثور صغيرة حتى تكوين العقيدات والخراجات.
  • يمكن أن يصاب مريض حب الشباب بالاكتئاب والرغبة في الانتحار، وقد يصاب كذلك بندوب دائمة في حال عدم علاجها بالوقت المناسب.
  • يعتمد العلاج على درجة حدته بشكل عام، ويتم علاجه باستخدام المضادات الحيوية الموضعية بالإضافة لمشتقات فيتامينA، ويتم اللجوء للعلاج الفموي في حال سوء حدة المرض.
  • يحتاج العلاج ليُظهِر تحسن من 4 إلى 8 أسابيع لذلك ينبغي عدم الاستعجال.

حب الشباب هو أكثر الحالات الجلدية شيوعًا التي يعاني منها الناس خاصةً أصحاب البشرة الدهنية، معظم الناس يصابون بحب الشباب بوقت ما خلال حياتهم.

يُصيب في المقام الأول المراهقين الذين يخضعون لتغييرات هرمونية، لذلك معظم الاشخاص الذين سيصابون به هم البالغين.

على الرغم من أنه شائع الا أن المعلومات الدقيقة عن حب الشباب تكاد تكون نادرة، لذلك سنتعرف في هذا المقال عن أسبابه وما أعراضه ولماذا يجب علينا علاجه.

أسباب الإصابة بحب الشباب

تعتبر اضطراب الهرمونات الجنسية، والتي تنشط خلال سنوات المراهقة، هو السبب الرئيسي في ظهور حب الشباب، ولكن هناك عوامل أخرى تزيد من فرصة حدوثه ومنها:

  1. انسداد مسامات الجلد: وينتج عن التصاق خلايا الجلد مع بعضها البعض داخل المسام بدلا من صعودها لأعلى.
  2. عدوى بكتيرية: حيث تدخل البكتيريا للمسامات المسددة، والتي تعتبر بيئة مثالية للتكاثر بسرعة، فتعمل على التهابها.
  3. الإفرازات الدهنية الزائدة: والتي تعمل على التصاق خلايا الجلد الميتة مع بعضها البعض وبالتالي منع صعودها لأعلى.
إذا ذهب الالتهاب إلى عمق الجلد، يظهر ما يسمى كيسة حب الشباب أو العقيدات.

هناك عوامل أخرى يمكن أن تفاقم من الإصابة بحب الشباب مثل:

  • تذبذب مستويات الهرمونات في وقت الدورة الشهرية لدى النساء.
  • التلاعب في آفات حب الشباب.
  • تلوث الهواء وبعض الظروف الجوية، وخاصة الرطوبة العالية.
  • المشاكل النفسي وزيادة الضغط النفسي.
  • بعض أنواع الأدوية كالكورتيكوستيرويد والتستوستيرون.
  • التاريخ العائلي.

أعراض حب الشباب

تختلف علامات حب الشباب باختلاف شدة الحالة ومن العلامات:

  • الرؤوس السوداء.
  • البثور: سواء كانت بيضاء الرأس أو سوداء الرأس.
  • حطاطات “Papule”: هي منطقة مرتفعة محددة في الجلد تحتوي على سائل يمكن ملاحظته، وتكون حمراء اللون ومؤلمة وصغيرة الحجم.
  • الخراجات: وهي نتوءات مليئة بالصديد.
  • العقيدات: وهي نتوءات صلبة تقع أسفل الجلد.
لا يقتصر ظهور حب الشباب على الوجه والجبين ولكن يظهر كذلك على الظهر والصدر والعنق والكتفين والأذرع العليا والأرداف.

بالإضافة للعلامات السابقة وجد أيضاً أن الأشخاص الذين يعانون من حب الشباب قد يعانون من أعراض أخرى نفسية وجسدية مثل:

  • انخفاض تقدير الذات (عدم الثقة بالنفس).
  • الاكتئاب: خاصة عند الأشخاص الذين يصابون بدرجة سيئة من حب الشباب. بل من المرجح أيضا أن يفكروا في الانتحار.
  • البقع الداكنة على الجلد: هذه البقع تظهر عندما يُشفى حب الشباب، وقد يستغرق الأمر عدة أشهر أو سنوات حتى تختفي البقع السوداء.
  • الندوب (دائمة): الناس الذين يصابون ب(الخراجات والعقيدات) غالبًا ما تبقى ندوب مكانها حتى بعد اختفاء حب الشباب.
يمكنك منع هذه الندوب من خلال زيارة طبيب الأمراض الجلدية وبدء العلاج بشكل مبكر.

من هي الفئات الأكثر عرضة للإصابة بحب الشباب؟

يعتبر حب الشباب من المشاكل الجلدية الأكثر شيوعًا في الولايات المتحدة، فهناك حوالي 40 إلى 50 مليون أمريكي يعانون منه.

في معظم الأحيان يصيب حب الشباب المراهقون والشباب، ولكنه قد يحدث في أي عمر أيضاً حتى أنه من الممكن أن يصيب حديثي الولادة كذلك.

 أظهرت الدراسات أن معدل إصابة النساء بحب الشباب أكثر من الرجال
.

 تشخيص حب الشباب

يتم التشخيص من خلال التاريخ المرضي والفحص السريري للمريض، وفي معظم الأحيان لا يحتاج المريض لأي فحوصات أخرى.

متى يجب عليك استشارة طبيب الأمراض الجلدية؟

  • وجدت أن حب الشباب الموجود على جلدك يسبب لك الإحراج من حيث كثرته وكثافته وشكله.
  • وجدت أن المنتجات التي جربتها لم تنجح.
  • وجدت أن حب الشباب الموجود على جلدك ترك ندوب أو سواد على جلدك.
  • وجدت أن ظهور حب الشباب مصاحب بالخراجات أو العقيدات.
يمكن علاج كل حالات حب الشباب تقريبًا بنجاح. حيث يمكن لأطباء الجلد أن يساعدوا في علاج حب الشباب الموجود، ومنع التفاقمات الجديدة والحد من فرصة تكون الندبات.

إذا كانت لديك أسئلة أو مخاوف بشأن العناية ببشرتك، فيجب عليك أن لا تترد أبدًا في تحديد موعد لرؤية طبيب الأمراض الجلدية.

الطرق الفعالة الذي يستخدمها أطباء الجلدية لعلاج حب الشباب

مع التقدم العلمي الهائل في الآونة الأخيرة أصبح من الممكن علاج حب الشباب بطرق فعالة ومنها:

  • Benzoyl peroxide: هو عبارة عن مضاد حيوي موضعي ويستهدف البكتيريا السطحية، والتي تؤدي غالباً إلى تفاقم حب الشباب، ومن الأمثلة عليه (Clearasil ،Stridex،PanOxyl) ويستخدم كجل أو كغسول.
  • Retinoids (مشتقات فيتامين A): مثل Retin-A و Tazorac و Differin، حيث تساعد على تفكك الرؤوس السوداء والرؤوس البيضاء وتساعد على منع تكون المسام المسدودة، ومنها ما هو موضعي أو عن طريق الفم
  • المضادات الحيوية: تطبق إما موضعيًا على الجلد مثل، clindamycin erythromycin أو تؤخذ عن طريق الفم مثل، tetracycline ومشتقاته، حيث تساعد في السيطرة على البكتيريا السطحية التي تؤدي إلى تفاقم وتعزيز الالتهاب في حب الشباب.
  • التقشير الكيميائي: حيث يستخدم لإزالة الطبقة الأولى من الجلد، وعن طريق هذه الطريقة يتمّ إزالة الرؤوس البيضاء والسوداء منها.
  •  العلاج بالهرمونات: يستخدم أحيانًا لبعض النساء المصابات بحب الشباب، خاصة لأولئك اللواتي في فترة الحيض أو أولئك الذين لديهم علامات وأعراض من مرض الاندروجين (هرمون الذكورة) الزائد.
يتكون العلاج الهرموني من جرعة منخفضة من الاستروجين والبروجستيرون (حبوب منع الحمل) أو دواء يسمى السابيرونولاكتون spironolacton الذي يمنع تأثير الهرمونات الذكرية على مستوى بصيلات الشعر والغدة الزيتية.
يحتاج علاج حب الشباب من 4-8 أسابيع لرؤية التحسن لذلك ينبغي عدم الاستعجال.

 كيفية الوقاية من حب الشباب

  • بالبداية عليك أن تعي جيدًا أن محافظتك على نظافة وجهك من أهم الأساليب الواجب اتباعها للوقاية من حب الشباب لذلك المهم أن تغسل وجهك مرتين في اليوم حتى وإن كنت لا تعاني من حب الشباب، لأن غسيل الوجه يساعد على إزالة الدهون الزائدة من الجلد وخلايا الجلد الميت والشوائب.
  • ترطيب البشرة: يعتبر الترطيب من الطرق البسيطة لمنع حب الشباب خصوصًا لأصحاب البشرة الدهنية.
  • البقاء بعيدًا عن أشعة الشمس الضارة خصوصًا في فترة الظهيرة لأنها تسبب في جفاف بشرتك.
هناك بعض أدوية حب الشباب تجعل الجلد حساسًا جدًا للأشعة فوق البنفسجية (UV)، التي تحصل عليها من كل من الشمس وبالتالي تؤدي الى تفاقم حب الشباب وحدوث مشاكل أخرى أنت في غنى عنها.
  • حاول قدر الإمكان أن تبقي يديك بعيدة عن وجهك لأنه ربما تنتقل البكتيريا المسببة لحب الشباب من يديك الى وجهك.
تجنب الضغط أو خدش أو حتى لمس البثور الخاصة بك لأن هذا يمكن أن يؤدي إلى التهابها وحدوث الندبات بالمستقبل.
  • ممارسة التمارين الرياضية بانتظام يساعد على انتظام توازن مستويات هرموناتك إخراج السموم مع العرق على الجلد. وبالتالي، فإنه يساعد على تقليل فرص تطور البثور.
لا ينبغي تجاهل جودة النوم من حيث مدته ووقت النوم أيضًا.
  • تناول الطعام الصحي مع التقليل من السكريات ومنتجات الألبان والكربوهيدرات، وإضافة المزيد من الفواكه والخضروات في نظامك الغذائي وشرب المزيد من الماء حتى يبقى جلدك رطبًا.
  • استخدام مستحضرات التجميل ذات النوعيّة الموثوقة والمناسبة لبشرتك، وتجنب استخدام العطور والزيوت والمواد الهلامية على شعرك لأنها تساعد على تسديد مسام الجلد وتهيج الجلد.

مستقبل الأشخاص المصابين بحب الشباب

ترك حب الشباب حتى يختفي من تلقاء نفسه بدون علاج يمكن أن يكون مؤذيًا، حيث يؤدي إلى تكون ندبات دائمة على المدى البعيد، ولتجنب هذه النتائج المحتملة، يوصي أطباء الجلد أن يعالج الناس حب الشباب بدون أي تردد.

المصادر

  • Cleveland Clinic (03/22/2017) Acne, Available at:https://my.clevelandclinic.org/health/diseases/12233-acne Acne (Accessed: 6 February 2019).
  • American Academy of Dermatology. (2018 ) Acne, Available at: https://www.aad.org/public/diseases/acne-and-rosacea/acne (Accessed: 6 February 2019)

مراجعة علمية وتدقيق لغوي: بكر خضر أبو جراد

السابق
التهاب النخاع الشوكي المستعرض، كل ما تود أن تعرفه
التالي
المخ (الآمر النّاهي): تشريح المخ ووظائفه ونبذة عن أهم الأمراض المتعلقة به

اترك تعليقاً