التغذية

جراحة السمنة: الأنواع، المزايا والآثار الجانبية لجراحة السمنة

حقائق سريعة عن جراحة السمنة

  • هي عملية تساعدك على إنقاص الوزن عن طريق إجراء تغييرات على الجهاز الهضمي.
  • بعض أنواع جراحات علاج البدانة تجعل معدتك أصغر، مما يسمح لك بتناول الطعام والشراب بشكل أقل وتجعلك تشعر بالراحة في وقت أقرب.
  • قد تكون جراحة السمنة خيارًا إذا كنت تعاني من السمنة المفرطة ولم تتمكن من إنقاص الوزن، إذا كنت تعاني من مشاكل صحية خطيرة، مثل مرض السكري من النوع 2 أو توقف التنفس أثناء النوم.
  • لا تحل جراحة السمنة محل العادات الصحية، ولكنها قد تسهل عليك استهلاك سعرات حرارية أقل وتكون أكثر نشاطًا بدنيًا.

تعرف جراحة السمنة بأنه جراحة تتم لمساعدة الأشخاص على فقدان الوزن، ولا يعتبر هذا النوع من أنواع فقدان الوزن ملائم لجميع الأشخاص بل تتم للأشخاص الذين يعانون من مشاكل صحية مصاحبة للبدانة.

تقوم معظم جراحات السمنة إما تقليل كمية الطعام التي يتناولها الشخص أو من خلال التقليل من عملية امتصاص الجسم لها.

أنواع جراحة السمنة

هناك أنواع عديدة لجراحة السمنة، اهمها:

  • حزام المعدة

في هذا النوع من الجراحة، يضع الجراح حلقة مع شريط نفخ داخلي حول الجزء العلوي من معدتك لإنشاء حقيبة صغيرة، هذا يجعلك تشعر بالشبع بعد تناول كمية صغيرة من الطعام. يحيط بالحزام بالون دائري مليء بمحلول الملح، بحيث يمكن للجراح ضبط حجم الفتحة من الحقيبة إلى بقية معدتك عن طريق حقن أو إزالة المحلول من خلال جهاز صغير يسمى منفذ يوضع تحت جلدك.

بعد الجراحة، ستحتاج إلى عدة زيارات متابعة لضبط حجم فتحة الحزام.

إذا ساعدتك هذه العملية على إنقاص الوزن الكافي، فقد يقوم الجراح بإزالتها بعد فترة.
  • استئصال جزء من المعدة “تكميم المعدة”

يقوم الجراح بإزالة معظم معدتك، تاركًا فقط قسمًا على شكل موزة.

تقوم هذه الجراحة بالتقليل من كمية الطعام التي يمكن أن تلائم معدتك، مما يجعلك تشعر بالامتلاء عاجلاً.

قد يؤثر استئصال جزء من المعدة أيضًا على هرمونات الأمعاء أو عوامل أخرى مثل بكتيريا الأمعاء التي قد تؤثر على الشهية والتمثيل الغذائي.

يفقد الأشخاص ما مقداره 35 رطل بالمتوسط حسب الدراسات التي تم إجراؤها على هذا النوع من العمليات.

لا يمكن عكس هذا النوع من الجراحة لأن جزء من المعدة تتم إزالته نهائيًا.
  • المجازة المعدية “Roux-en-Y”

يقوم الجراح بجعل المعدة وجزء من الأمعاء حولها على شكل حرف Y حيث يقوم بإنشاء جيب صغير للمعدة ويصله بباقي الأمعاء مما يقلل من كمية الطعام الذي يستطيع الشخص تناوله ومن كمية الطعام الممتص كذلك.

  • بالون المعدة

وهنا يقوم الطبيب بوضع بالون داخل المعدة من خلال المنظار ونفخه، وبالتالي التقليل من كمية الطعام التي قد يتناولها الشخص.

ما الذي يجب أن أتوقعه قبل الجراحة

  • قبل الجراحة، سوف تلتقي بالعديد من مقدمي الرعاية الصحية، مثل أخصائي التغذية، طبيب الأمراض الباطنية، وجراح البدانة.
  • سوف يسأل الطبيب عن تاريخك الطبي، ويقوم بفحص بدني شامل، ويطلب فحوصات للدم.
إذا كنت مدخنًا، سيطلب منك التوقف عن التدخين قبل 6 أسابيع على الأقل من الجراحة.
  • سوف يخبرك الجراح بالمزيد عن الجراحة، بما في ذلك كيفية التحضير لها ونوع المتابعة التي ستحتاج إليها وسوف يشرح اختصاصي التغذية ما الذي ستتمكن من تناوله وشربه بعد الجراحة وكيفية تغير حياتك بعد الجراحة.
  • قد يقوم الطبيب النفسي بإجراء تقييم لمعرفة ما إذا كانت جراحة علاج البدانة خيار لك.
  • سينصحك موفرو الرعاية الصحية بأن تكون أكثر نشاطًا وأن تنتهج خطة للأكل الصحي قبل الجراحة وبعدها.

ماذا يجب أن أتوقع بعد الجراحة

بعد الجراحة، ستحتاج إلى الراحة والتعافي، وستحتاج كذلك إلى تناول المكملات الغذائية التي يصفها الطبيب للتأكد من حصولك على ما يكفي من الفيتامينات والمعادن.

المشي والتنقل في المنزل قد يساعدك على التعافي بسرعة أكبر. ابدأ ببطء واتبع نصيحة طبيبك بشأن نوع النشاط البدني الذي يمكنك القيام به بأمان.

بعد الجراحة، ينتقل معظم الناس من نظام غذائي سائل إلى نظام غذائي ناعم مثل الجبن، الزبادي، أو الحساء، ثم إلى الأطعمة الصلبة على مدى عدة أسابيع.

سيخبرك طبيبك أو ممرضك أو اختصاصي التغذية عن الأطعمة والمشروبات التي قد تتناولها وتلك التي يجب عليك تجنبها، وسوف تحتاج إلى تناول وجبات صغيرة ومضغ طعامك جيدًا.

مقدار الوزن المتوقع خسارته

تشير الدراسات إلى أن العديد من الأشخاص الذين خضعوا لجراحة لعلاج البدانة يفقدون حوالي 15 إلى 30 في المائة من وزنهم الأساسي في المتوسط، وهذا يعتمد على نوع الجراحة التي يقومون بها. ومع ذلك، لا توجد طريقة، من المؤكد أنها تنتج وتحتفظ بفقدان الوزن.

بعض الأشخاص الذين خضعوا لجراحة البدانة قد لا يفقدو الكثير كما كانوا يأملون. وبعضهم بمرور الوقت قد يستعيد جزءًا من الوزن الذي فقدوه.

كما أن مقدار الوزن الذي يفقده الأشخاص بعد جراحة لعلاج البدانة يعتمد على الفرد وعلى نوع الجراحة التي أجراها.

فقدان الوزن الخاص بك يمكن أن يكون مختلفا، وتذكر أن الوصول إلى هدفك لا يعتمد فقط على الجراحة ولكن أيضًا على الالتزام بعادات نمط الحياة الصحية طوال حياتك.

فوائد جراحة السمنة

يمكن أن تساعدك جراحة السمنة على إنقاص الوزن وتحسين العديد من المشكلات الصحية المتعلقة بالسمنة، مثل:

  • داء السكري من النوع 2.
  • ارتفاع ضغط دم.
  • مستويات الكوليسترول الغير الصحية.
  • توقف التنفس أثناء النوم.
  • سلس البول.
  • ألم الجسد.
  • آلام الركبة والورك.

قد تكون أكثر قدرة على الحركة وأن تكون نشطًا بدنيًا بعد الجراحة، وقد تلاحظ أيضًا أن حالتك المزاجية تتحسن وتشعر بأن جودة حياتك أفضل.

الآثار الجانبية لجراحة السمنة

قد تشمل الآثار الجانبية

  • نزيف.
  • عدوى.
  • تسرب الطعام من المعدة.
  • إسهال.
  • جلطات دموية في الساقين يمكن أن تنتقل إلى الرئتين والقلب.
  • نادرا، يمكن أن تؤدي المشاكل المتعلقة بالجراحة إلى الوفاة.

قد تحدث آثار جانبية أخرى في وقت لاحق، ناتجة عن عدم امتصاص جسمك العناصر الغذائية جيدًا، خاصةً إذا كنت لا تتناول الفيتامينات والمعادن الموصوفة لك.

عدم الحصول على ما يكفي من المواد الغذائية يمكن أن يسبب مشاكل صحية، مثل فقر الدم وهشاشة العظام، كذلك يمكن أن تحدث حصى في المرارة بعد فقدان الوزن بسرعة.

المرشحون لجراحة السمنة

جراحة السمنة قد تكون خيارًا للبالغين الذين لديهم

  1. مؤشر كتلة الجسم (BMI)) من 40 أو أكثر.
  2. مؤشر كتلة الجسم يبلغ 35 أو أكثر مع وجود مشكلة صحية خطيرة مرتبطة بالسمنة، مثل السكري من النوع 2 أو مرض القلب أو توقف التنفس أثناء النوم.

تعد العملية الجراحية لإنقاص الوزن قرار خطير، لذا إذا كنت تفكر في إجراء جراحة لعلاج البدانة، فيجب أن تعرف ما الذي ينطوي عليه الأمر.

قد تساعدك إجاباتك على الأسئلة التالية في تحديد ما إذا كانت الجراحة خيارًا لك:

  • هل كنت غير قادر على إنقاص الوزن أو منعه باستخدام طرق غير جراحية مثل تغييرات نمط الحياة أو العلاج من تعاطي المخدرات؟
  • هل تفهم ما تنطوي عليه العملية ومخاطرها وفوائدها؟
  • هل تفهم كيف ستحتاج إلى تغيير أنماط الأكل والنشاط البدني بعد إجراء الجراحة؟
  • هل يمكنك الالتزام باتباع عادات الأكل والنشاط البدني طوال الحياة والمتابعة الطبية والحاجة إلى تناول الفيتامينات والمعادن الإضافية؟

المصادر

  • The National Institute of Diabetes and Digestive and Kidney Diseases () Bariatric Surgery , Available at: https://www.niddk.nih.gov/health-information/weight-management/bariatric-surgery (Accessed: 24 June 2019).
  • Thomas H. Inge, Anita P. Courcoulas, Todd M. Jenkins… and Ralph Buncher (January 14, 2016) Weight Loss and Health Status 3 Years after Bariatric Surgery in Adolescents, Available at: https://www.nejm.org/doi/full/10.1056/NEJMoa1506699 (Accessed: 24 June 2019).
  • American Heart Association (2013) 2013 AHA/ACC/TOS Guideline for the Management of Overweight and Obesity in Adults, Available at: https://www.ahajournals.org/doi/full/10.1161/01.cir.0000437739.71477.ee (Accessed: 10th march 2019).

مراجعة علمية وتدقيق لغوي: بكر خضر أبو جراد.

السابق
متلازمة جوغرن:أعراضها، وأسبابها، وتشخيصها، وعلاج متلازمة جوغرن
التالي
القلب والحمل، التغيرات المصاحبة، وأمراض القلب أثناء الحمل

اترك تعليقاً