أمراض القلب

أسباب تورم الساقين

تورم الساقين

هو حدوث تورم وانتفاخ في أسفل الساقين، الكاحلين والقدمين، غالباً ما يحدث نتيجةً لتراكم السوائل في هذه المناطق بما يعرف بالوذمة، وقد يكون مصحوباً بتورم في أماكن أخرى من الجسم، الأماكن الشائعة لحدوث التورم في الجسم:

  • أسفل الساقين أو اليدين.
  • البطن.
  • الصدر: يحدث تجمع السوائل في داخل الرئتين أو في المساحة المحيطة بهما.

إن حدوث التورم (الوذمة) يعتبر مزعجاً وغير مريحٍ للمريض، كما أنها تعتبر أعراضاً لحالة أكثر خطورة.

يعتبر تورم الساقين شائعاً جداً، وغالباً ما يشفى من تلقاء نفسه وله الكثير من الأسباب، في هذا المقال سنوضح أسبابه وكيفية علاجه.

أعراض تورم الساقين (الوذمة)

  1. حدوث انتفاخ وتورم في الساقين، الكاحلين والقدمين.
  2. يبدو الجلد مشدوداً وأكثر لمعاناً.
  3. قد يصاحب حدوث تورم:
    • في البطن: مسبباً زيادة في حجم البطن.
    • في الصدر: مسبباً صعوبة في التنفس.
    • حول العينين.
  4. ألم في الساقين.

عادةً ما يزداد التورم ويسوء بعد الوقوف أو الجلوس لفترة طويلة.

الأسباب الشائعة لحدوث تورم الساقين

  • الوقوف أو الجلوس في نفس الوضعية لفترة طويلة، كما يحدث في حالات السفر لفترات طويلة.
  • الإكثار من تناول الملح في الطعام.
  • زيادة الوزن.
  • تناول بعض الأدوية: تحدث الوذمة كعرض جانبي لبعض الأدوية ومنها: بعض أدوية الضغط، حبوب منع الحمل، مضادات الاكتئاب أو الستيرويدات.
  • مشاكل في الأوعية الدموية: تنقل الأوعية الدموية الدم من الجسم وتعيده إلى القلب، ولكن إذا لم تعمل الصمامات في الأوردة بشكل جيد، فلن تتمكن الأوردة من ضخ ما يكفي من الدم إلى القلب. وهذا يمكن أن يسبب تورماً في الساقين.
  • جلطات الأوردة العميقة :حدوث جلطة دموية تسد الوريد الساقي، يمنع الدم من الرجوع للقلب، ويسبب تورم الساقين.
  • الحمل: تعاني النساء الحوامل من حدوث تورم في اليدين، القدمين والوجه، راجع مقال التغيرات الفسيولوجية أثناء الحمل
  • الدورة الشهرية: قد يحدث لدى النساء تورم في أجزاء مختلفة من الجسم قبل الدورة الشهرية.
  • مشاكل في الكلى: يمكن للأشخاص الذين يعانون من مشاكل معينة في الكلى أن يحدث لديهم تورم في الساقين وحول العينين.
  • فشل القلب: هو أحد مشاكل القلب، بحيث لا يتمكن القلب من ضخ الدم بشكل كافٍ، ويعاني المصابون بقصور في القلب من تورم في الساقين، البطن أو الرئتين.
  • أمراض الكبد: يمكن للأشخاص المصابون بأمراض معينة في الكبد كـفشل الكبد أن يعانوا من حدوث تورم في أسفل الساقين وفي البطن.
  • حدوث إصابة في القدم، الساق أو الكاحل كالتواء الكاحل.
  • لدغة الحشرات.
  • الإصابة بعدوى والتهاب في الساق.

كيفية تخفيف التورم

يمكن أن يزول التورم من تلقاء نفسه، ولكن هناك بعض الأمور التي من الممكن تجربتها.

افعل

  • استلقِ واستخدم الوسائد لرفع الساقين (منطقة التورم)، في حال استطاعتك.
  • حاول القيام ببعض التمارين الخفيفة كالمشي، لتحسين تدفق الدورة الدموية.
  • ارتدِ الأحذية الواسعة والمريحة ذات الكعب المنخفض والنعل الطري.
  • اغسل، جفف ورطب قدميك لتجنب الالتهاب.

لا تفعل

  • لا تقف أو تجلس لفترات طويلة.
  • لا ترتدِ الملابس، الجوارب أو الأحذية الضيقة.

متى عليك مراجعة طبيبك إذا كان لديك تورم في الساقين:

  • لم يتحسن بعد معالجته في المنزل لعدة أيام.
  • إذا ازداد التورم سوءاً.

يجب التوجه إلى المشفى في الحالات التالية:

  • كان التورم في أحد الساقين فقط، ولا يوجد سبب واضح له كإصابة مثلاً.
  • التورم شديد، مؤلم أو بدأ بشكل فجائي.
  • منطقة التورم حمراء، ويوجد بها حرارة حين اللمس.
  • لديك ارتفاع في درجة الحرارة.
  • إذا كنت مصاباً بمرض السكري.

اتصل بالإسعاف حالاً إذا

  • شعرت بضيق في النفس أو صعوبة شديدة في التنفس.
  • شعرت بألم وثقل في صدرك.

من الممكن أن يكون لديك جلطة دموية في رئتيك، والتي تحتاج إلى علاج فوري في المشفى.

علاج تورم الساقين (الوذمة)

يعتمد علاج تورم الساقين (الوذمة) التي لا تشفى من تلقاء نفسها على السبب، ويمكن أن يشتمل العلاج على واحد أو أكثر مما يلي:

  • علاج الحالة الطبية المسببة للتورم.
  • تغيير النظام الغذائي، بحيث تقلل من كمية الملح في الطعام الذي تتناوله.
  • تناول أدوية تساعد الجسم على التخلص من السوائل الزائدة كمدرات البول.
  • جوارب خاصة “تُسمى جوارب الضغط”، تناسب هذه الجوارب الساق والكاحل بإحكام، ويمكن أن تقلل من تورم الساق.

لا تحتاج جميع أنواع التورم إلى علاج، على سبيل المثال، التورم الذي يحدث أثناء الحمل أو قبل الدورة الشهرية عادةً لا يحتاج إلى علاج.

المصادر

  • NHS (2018) Swollen ankles, feet and legs, Available at: https://www.nhs.uk/conditions/oedema/?fbclid=IwAR3SL4AGkCkxLasJWZPbNMzELJ_0V21KgrsitocUvixKl83ut1NK4O5Q2dU (Accessed: 21/12/2019).
السابق
ما هي أسباب النوم الكثير وهل يجب علي اللجوء إلى الطبيب
التالي
فحوصات إنزيمات الكبد: فحص إنزيم AST ما هو، وما هو دوره

اترك تعليقاً