أمراض القلب

تضيق الصمام التاجي، أسباب، وأعراض، وطرق علاج تضيق الصمام التاجي

حقائق حول تضيق الصمام التاجي (الميترالي)

  • الصمام التاجي هو الصمام المسؤول عن نقل الدم من الأذين للبطين في الجهة اليسرى من القلب وتضيقه يعيق انتقال الدم بهذا الاتجاه.
  • روماتيزم القلب هو السبب الأكثر شيوعاً وتسبباً في تضيق الصمام التاجي نتيجة التعرض السابق للحمى الروماتيزمية.
  • يشيع حدوث تضيق الصمامات الناتج عن الحمى الروماتيزمية بين النساء أكثر من الرجال .
  • تظهر أعراض تضيق الصمام التاجي (المترالي) بين العقد الثالث والرابع من العمر (20-40).
  • في حال كانت السيدة الحامل مصابة بتضيق الصمام المترالي تزداد لديها حدة الأعراض وتعاني من سهولة الإرهاق والتعب من أقل مجهود.
  • لا يمكن علاج الصمام بواسطة الأدوية إنما تستخدم للتخفيف من حدة الأعراض، ويكون علاج الصمام بتغييره أو إصلاحه جراحياً.

مقدمة

قد يتضيق الصمام التاجي الذي يعرف أيضاً بالصمام المترالي ثنائي الشرفات الواقع بين الأذين الأيسر والبطين الأيسر والذي ينتقل الدم عن طريقه في اتجاه واحد نحو البطين، وتبلغ مساحته الطبيعية عندما يكون مفتوحاً 4-6 سم2. تبدأ الأعراض بالظهور عندما تقل هذه المساحة عن 2 سم2 ويكون التضيق شديداً ولابد من التدخل الجراحي إذا قلت عن 1 سم2.

أسباب تضيق الصمام التاجي

  • الحمى الروماتيزمية لدى الأطفال التي تؤدي إلى تكلس الصمام وتضيقه لاحقاً بعد سنوات من الإصابة بها. للمزيد، اقرأ مقالنا حول الحمى الروماتيزيمة هنا.
  • تضيق الصمام التاجي الخلقي.
  • بعض الأمراض الخلقية نادرة الحدوث التي قد يولد الطفل بها مثل: متلازمة لوتمباشر والتي يصاحب التضيق فيها وجود ثقب بين الأذينين.
  • زيادة العمر، فكبار السن لديهم عرضة أكبر لتضيق الصمام التاجي.
  • الورم السرطاوي الرئوي (Carcinoid tumour).
  • التهاب شغاف القلب (البطانة الداخلية للقلب).

المشاكل الناتجة عن تضيق الصمام التاجي

في الوضع الطبيعي يندفع ثلثي الدم نحو البطين بصورة تلقائية وثلثه المتبقي يندفع نتيجة انقباض الأذين الأيسر. لكن في حال تضيق الصمام التاجي (الميترالي) فإن الكمية المنتقلة تلقائياً تقل ويترتب على ذلك زيادة في انقباض الأذين لمحاولة دفع أكبر كمية ممكنة من الدم نحو البطين الأيسر. ذلك يؤدي لارتفاع الضغط داخل الأذين الأيسر مما يتسبب في ظهور عدد من المشكلات منها:

  • الوذمة الرئوية: ترشح السوائل داخل الرئة نتيجة انعكاس زيادة الضغط داخل الأذين الأيسر على الشرايين الرئوية.
  • اضطراب في خفقان القلب وزيادة في معدل ضرباته. للمزيد اقرأ مقالنا حول خفقان القلب هنا.
  • الرجفان الأذيني بحيث يفقد الأذين قدرته على الانقباض.
  • ارتفاع الضغط الرئوي الذي يتطور عنه ضعف في الجزء الأيمن من عضلة القلب وتضخمها مما يؤدي إلى فشل عضلة القلب. للمزيد اقرأ مقالنا حول فشل القلب الإحتقاني هنا.

الأعراض المصاحبة لتضيق الصمام التاجي

عندما يكون ضيق الصمام التاجي متوسط فإن المريض لن يلاحظ أي أعراض ولكن عند الكشف الطبي يتبين وجوده. تبدأ الأعراض بالظهور في حال أصبحت مساحة الصمام 2 سم2 عند الانبساط وتكون كالآتي:

  • طفح جلدي أحمر اللون على الخدين.
  • ضيق النفس نتيجة الاحتقان الرئوي.
  • الشعور بالإرهاق والتعب العام نتيجة انخفاض الدم المندفع من القلب نحو الجسم.
  • عدم القدرة على بذل المجهود اليومي المعتاد.
  • الرجفة القلبية.
  • نفث الدم المصاحب للسعال.
  • ألم في الصدر.
  • تضخم في الأطراف السفلية نتيجة تجمع السوائل في مراحل متقدمة من تضيق الصمام عندما تكون الجهة اليمنى من القلب قد تضررت.

مضاعفات تضيق الصمام التاجي

  • ضعف في الجزء الأيمن من القلب يتطور عنه تجمع للسوائل في كل من البطن والأطراف.
  • تكون الجلطات في الصمام وانتقالها مع مجرى الدم نحو الشريان الكلوي والشريان المساريقي.
  • الجلطات الدماغية التي تتسبب بإحداث الوفاة في ربع الحالات.
  • ارتجاع الدم عبر الصمام التاجي.
  • فشل القلب الاحتقاني، اضغط هنا لتتعرف عليه أكثر.

الحمل وتضيق الشريان التاجي

في حال كانت السيدة الحامل مصابة بتضيق الصمام التاجي فإنه وبسبب التغيرات الفسيولوجية الطبيعية التي تحدث أثناء الحمل، تزداد لديها أعراض التضيق خاصة ضيق النفس والإرهاق الجسدي العام، يتم متابعة حالتها بعناية وإعطاءها الأدوية الآمنة التي تعمل على تخفيف الضغط على عضلة القلب وتقلل من تجمع السوائل، في حال لم تتحسن مع اعطاء الأدوية من الممكن أن يتم محاولة توسيع الصمام (رأب الصمام) بالبالون Mitral balloon valvuloplasty باستخدام القسطرة القلبية دون اللجوء للجراحة أثناء الحمل دون أن يؤثر هذا التدخل على الجنين.

علاج تضيق الصمام التاجي

  • عندما يكون التضيق متوسطاً وتكون شكوى المريض فقط هي ضيق النفس فإن العلاج يكون بالأدوية عن طريق إعطاء مدرات البول للتخفيف من تجمع السوائل في الجسم خاصة داخل الرئة.
  • إعطاء المضادات الحيوية بصورة وقائية لأن السوائل تمثل بيئة جيدة لنمو البكتريا.
  • عندما يتطور عن تضيق الصمام خفقان أذيني وعدم انتظام في ضربات القلب لابد من استخدام أدوية ضابطة لمعدل خفقان القلب مثل حاصرات مستقبلات بيتا (Beta Blocker) و(Digoxin) وإعطاء أدوية مسيلة للدم تجنباً لحدوث الجلطات.
  • عندما يتطور عن تضيق الصمام ارتفاع للضغط الرئوي وتتوقف أعراض تجمع السوائل حول الرئة بالاستجابة للأدوية يكون التدخل الجراحي ضرورياً.
  • يكون التدخل الجراحي إما عن طريق إصلاح التضيق ومحاولة فتح الصمام أو عن طريق استبدال الصمام بشكل كامل.
  • يجب الإنتاه إلى أن الأدوية التي تعمل على زيادة سيولة الدم وظيفتها منع تجلط الدم حول الصمام الاصطناعي، لذلك يجب تناولها بانتظام حسب الجرعة المحددة.
  • من الآثار الجانبية لزيادة سيولة الدم، زيادة قابلية الجسم للنزيف، لذلك ينبغي علك الحرص الشديد وعدم التعرض للإصابات، وإعلام طبيبك بأنك تأخذ مسيلات الدم إذا أردت إجراء عملية جراحية.
  • هناك العديد من الأدوية التي تؤثر على عمل الأدوية المسيلة لدم، لذلك لا تأخذ أي دواء دون وصفة طبية.
  • عليك متابعة مستوى سيولة الدم بشكل دوري، للتأكد من عدم ارتفاعها بشكل أعلى من المطلوب.

متى يكون استبدال الصمام التاجي ضرورياً؟

هناك بعض الحالات التي يكون لابد فيها من استبدال الصمام المتضرر بصمامات أخرى اصطناعية:

  • اذا كان المريض يعاني من تضيق الصمام التاجي وارتجاع للصمام في الوقت نفسه.
  • تعرض المريض للجلطات التي منشأها الأذين الأيسر والصمام المتكلس رغم إعطاء موانع التجلط.
  • إذا كان تكلس الصمام وتضيقه شديد للغاية.

إن الصمامات الاصطناعية التي يتم تغيير الصمام المتكلس بها تحسن من حياة المريض بشكل كامل وتبقى صالحة لما يزيد عن 20 عاماً ويستمر المريض بأخذ مضادات التجلط لمنع تكون الجلطات داخل الصمام وتضيقه مرة أخرى أو انفصالها لتذهب وتغلق أوعية دموية أخرى في الجسم.

دور فرق الرعاية الصحية

في حال تم تشخيص المريض بتضيق الصمام التاجي يجب أن يتم إبلاغه وإعلامه بالتالي:

  • حاجته لإجراء عملية جراحية للصمام المتكلس عندما تتطور الأعراض.
  • حاجته للمراجعة الدورية وتركيب جهاز متابعة لخفقان القلب ومعدل نبضه للتأكد من عدم حدوث اضطراب نظم القلب.
  • إجراء تحليل سيولة الدم شهرياً للتأكد من أن مضادات التجلط في معدلاتها العلاجية.
  • أن يتم إبلاغه بأنواع الصمامات الإصطناعية وما يتناسب مع حالته.

المصادر

مراجعة علمية، وتدقيق لغوي: د. خالد هاني الخضري.

السابق
القلب والحمل، التغيرات المصاحبة، وأمراض القلب أثناء الحمل
التالي
تبيض الأسنان وأكثر التساؤلات شيوعًا حول هذا الأمر ومدى فعاليتها

اترك تعليقاً