الولادة

الولادة بالملقط: التعريف، دواعي الاستخدام، المُضاعفات، وآلية العمل

الولادة بالملقط

تعتبر الولادة الطبيعية عملية فسيولوجية طبيعية يتم من خلالها خروج الجنين والغشاء المحيط به والحبل السري والمشيمة من الرحم، تحدث خلالها انقباضات رحمية مؤلمة ومنتظمة، تُسبب توسع تدريجي ومتزايد في عنق الرحم حتى تمهد لنزول الطفل وولادته. في بعض الحالات يتم استخدام وسائل مساعدة منها الولادة بالملقط والولادة بالشفط.

الولادة بالملقط

هو نوع من أنواع الولادة المهبلية المُساعدة، والملقط هو عبارة عن أداه طبية تُشبه ملقط السلطة الكبير يتم تثبيتُه على رأس الطفل وإخراجه بأمان.

وجدت منظمة الصحة العالمية أن الولادة باستخدام الملقط تحقق نجاحًا أكبر للولادة المهبلية من جهاز الشفط. وتبين أيضًا أن استخدامها يُحقق خطرًا أقل لسرطان الدماغ من جهاز الشفط.

دواعي الاستخدام

  • وجود اضطرابات في صحة الطفل، ويراد إخراج الطفل بأسرع وقت ممكن.
  • عدم قدرة الأم على الدفع، أو يُنصح بعدم الدفع وبذل مجهود خلال الولادة بسبب وجود اضطرابات صحية لديها، مثل أمراض القلب والجهاز التنفسي.
  • تعسر الولادة.

الحالات التي يُمنع فيها استخدام الملقط خلال الولادة

  • إصابة الطفل باضطرابات في تكون العظام.
  • وضعية الطفل غير طبيعية.
  • عدم مناسبة حوض الأم لحجم الطفل.

مخاطر استخدام الولادة بالملقط

يُمكن أن يسبب استخدام الملقط خطرًا لكل من الأم والطفل،

مخاطر على الأم وتشمل:

  • ألم في أنسجة المهبل والشرج بعد الولادة.
  • جُروح في انسجة الجهاز التناسلي للمرأة.
  • إصابات في المثانة والجهاز البولي.
  • سلس في البول، أو فُقدان السيطرة على التحكم بتفريغ المثانة.
  • فقر الدم، نقص في خلايا الدم الحمراء، بسبب نزف الدم أثناء الولادة.
  • تمزُق في الرحم.
  • ضعف في العضلات والأربطة التي تدعم وتُثبت أعضاء الحوض.

مخاطر على الطفل وتشمل:

  • إصابات في الوجه ناجمة عن ضغط الملقط على وجه الطفل.
  • ضُعف في عضلات الوجه أو الأعصاب مما يؤدي الى شلل في الوجه.
  • كسر في عظام الجمجمة.
  • نزيف داخلي في الجمجمة.
  • تشنجات.

 آلية الولادة بالملقط

الاستعداد للولادة بالملقط

  • قبل أن يتخذ الطبيب قرار التوليد بالملقط يحاول تحفيز المخاض بطرق أخرى، مثلّا عن طريق الأدوية مثل هرمون الأوكسيتوسين (Pitocin).
  •  يقوم الطبيب بحقن مُخدر موضعي في المنطقة.
  •  يقوم الطبيب بوضع قسطرة بولية في المثانة لتفريغها من البول.
  •  ومن يتم عمل قطع جراحي بسيط في المنطقة المُمتدة بين المهبل والشرج ليزيد من اتساع فتحة المهبل.

أثناء الولادة

  • يتم وضع الأم في وضعية الاستلقاء على الظهر مع تفريق الساقين.
  • بين الانقباضات يضع الطبيب إصبعين أو أكثر داخل المهبل وبجانب رأس الطفل يقوم بعد ذلك بتمرير جُزء من الملقط بين يديه ورأس الطفل برفق ومن ثم يقوم بوضع الجزء الآخر من الملقط على الجانب الآخر من رأس الطفل ومن ثم يقوم بربط جزئي الملقط معًا.
  • خلال الانقباضات تقوم الأم بالدفع ويقوم الطبيب باستخدام الملقط وتوجيه الطفل بِرفق عبر قناة الولادة.

إذا لم تنجح عملية الولادة بالملقط وجهاز الشفط سيقوم الطبيب بإجراء ولادة قيصرية طارئة.

بعد الولادة

  • سيقوم الطبيب بالبحث عن أي جروح وتقرحات ناتجة عن استخدام الملقط وسيقوم بعلاجها.
  • مراقبة الطفل لمنع حدوث مُضاعفات.

بعد الولادة إذا كنتِ غير قادرة على التحكم في حركات الأمعاء وتفريغ المثانة عليكِ مراجعة الطبيب.

المصادر

  • Elisabeth K Wegner, MD Ira M Bernstein, MD (2019) Operative vaginal delivery, Available at: https://www.uptodate.com/contents/operative-vaginal-delivery (Accessed: 21st December 2019).
  • Mayo Foundation for Medical Education and Research (2019) Forceps delivery, Available at: https://www.mayoclinic.org/tests-procedures/forceps-delivery/about/pac-20394207 (Accessed: 21st December 2019).
  • Chaunie Brusie (March 15, 2012) Forceps Deliveries: Definition, Risks, and Prevention, Available at: https://www.healthline.com/health/pregnancy/forceps-assisted-delivery#prevention (Accessed: 21st December 2019).
  • Rachel Nall, MSN, CRNA (March 11, 2016) Forceps vs. Vacuum, Available at: https://www.healthline.com/health/pregnancy/assisted-delivery-forceps-vacuum#cons-for-vacuum (Accessed: 21st December 2019).
  • Photo source: https://www.sciencephoto.com/media/206033/view.

 

السابق
تقرحات الجلد: تعرف إلى أنواعها المختلفة وطرق العناية بها داخل المنزل
التالي
شفط الجنين أثناء الولادة، تعرفي على المزيد حول الولادة بالشفط

اترك تعليقاً