جسم الإنسان

المهبل، تشريح المهبل ووظائفه والأمراض التي تصيب المهبل ونصائح للمهبل السليم

حقائق عن المهبل

  • يعتبر المهبل جهاز وظيفي في الجهاز التناسلي للأنثى يقع عند زاوية 90 درجة بالنسبة للرحم ويمتد إلى عنق الرحم.
  • يعد المهبل قناة عضلية (طولها 10 سم تقريبًا) يعتبر كمدخل إلى الجهاز التناسلي، كما أنه بمثابة خروج من الرحم أثناء الحيض أو الولادة.
  • يعد المهبل كموطن لمجموعة كبيرة من الكائنات الحية الدقيقة، التي تساعد على حماية المهبل من الالتهابات بالبكتيريا الضارة والكائنات الدقيقة الأخرى.
،

المهبل

هو قناة عضلية (طولها 10 سم تقريبًا) مبطنة بالأعصاب والأغشية المخاطية، يربط الرحم إلى خارج الجسم، مما يسمح بالحيض، الجماع، والولادة.

تشريح ووظيفة المهبل

  • الفتحة المهبلية

الفتحة المهبلية (الدهليز المهبلي أو مقدمة المهبل)، وهي المكان الذي يخرج منه دم الحيض وتستخدم أيضًا لولادة الطفل وللاشتراك الجنسي.

  • الجدار المهبلي

يتكون جدار المهبل من عضلات مغطاة بغشاء مخاطي، يحتوي هذا الجدار على طبقات من الأنسجة والألياف المرنة التي تسمح للمهبل بالتمدد أثناء ممارسة الجنس أو الولادة.

  • غشاء البكارة

غشاء البكارة هو غشاء رقيق يحيط بفتحة المهبل، معظمها على شكل نصف القمر، وهذا الشكل يسمح لدم الحيض بمغادرة المهبل.
عندما يقوم شخص ما لأول مرة بالجماع أو إدخال شيء ما في المهبل، قد يمزق غشاء البكارة، وقد يكون غشاء البكارة غير واضح ويغطي الفتحة إلى المهبل مما يمنع تدفق الطمث (بكارة رتقاء)، أو يكون الغشاء بفتحة صغيرة وفي كلا الحالتين يتم اللجوء إلى الجراحة.

الأمراض التي تصيب المهبل

هناك العديد من الحالات التي تؤثر على المهبل من أهمها:

التهاب المهبل

التهاب المهبل هو التهاب ناتج عن العدوى ويمكن أن يسبب أعراضًا غير مريحة مثل الشعور بالحرقة وغيره.
وهناك أسباب مختلفة تؤدي إلى التهاب المهبل مثل:

  • البكتيريا المهبلية: ناتجة عن زيادة نمو البكتيريا المهبلية.
  • الخميرة المهبلية: ناتجة عن زيادة نمو أنواع من الخميرة التي تسبب الحكة وافرازات بيضاء تشبه الجبن ويتم علاجها باستخدام مضادات للفطريات.

ضمور المهبل

يحدث الضمور عندما تبدأ بطانة المهبل بالانكماش أو التقلص ويحدث غالبًا بعد انقطاع الطمث بسبب فقدان هرمون الاستروجين لدى المرأة (متلازمة سن اليأس لانقطاع الطمث).

النزيف المهبلي

يرتبط النزيف المهبلي بالحيض الشهري، وهي دورة تبدأ عند الإناث عندما يبلغن 10 أ و 15 عامًا حتى سن اليأس ويختلف النزيف المرتبط بالطمث في التوقيت و الكمية وفي حال كان هذا النزيف في توقيت مغاير للدورة الشهرية قد يكون علامة على أحد أمراض المهبل أو الرحم.

التشنج المهبلي

يسبب التشنج المهبلي تقلصات لا ارادية لعضلات المهبل وهذه التقلصات لا يوجد لها سبب واحد، ولكن التشنج المهبلي غالبًا ما يرتبط بالصدمة الجنسية السابقة أو بالعوامل العاطفية، وقد يكون نتيجة الخوف من ممارسة الجنس فينتج التشنج المهبلي الذي يمكن له أن يجعل العضلات تتقلص أكثر، مما يؤدي إلى مزيد من الألم.

الأمراض المنقولة جنسيًا

تنتقل العدوى المنقولة جنسيًا من خلال الاتصال الجنسي ويمكن أن تؤثر على المهبل وتسبب أعراض مختلفة أو قرح وبعض الأمراض المنقولة جنسيًا لا تسبب أي أعراض ويتم العثور عليها فقط أثناء الفحص الروتيني، ومن هذه الأمراض المنقولة جنسيًا

  • مرض السيلان (gonorrhea)
  • الهربس التناسلي
  • الزهري (Syphilis)

التدلي المهبلي (Vaginal prolapse)

يحدث التدلي المهبلي عندما يمتد المهبل أو يتوسع بارزًا على الأعضاء الأخرى ويمكن للولادة المهبلية، والضغط المتكرر على البطن من السمنة أو حركات الأمعاء المتوترة، وانقطاع الطمث زيادة خطر حدوث الهبوط.
عادةً ما تختفي الأعراض عندما يستلقي أحدهم، وقد يزداد سوءًا عند الوقوف أو وجود حركة أمعاء أو رفع شيء ثقيل.

أعراض الحالات المهبلية

يمكن أن تتراوح الأعراض من معتدلة إلى حادة وتعتمد على السبب الأساسي

  • تهيج في المهبل
  • احمرار
  • نزيف أثناء أو بعد الجنس
  • نزيف بعد انقطاع الطمث
    الجماع المؤلمة

في الغالب يمكن علاج الحالات المرضية التي تصيب المهبل في حال تم اكتشافها مبكرًا لذا عليك مراجعة الطبيب في حال لاحظت ظهور أيًا من الأعراض.

نصائح لصحة المهبل

1-تجنب الغسل المتكرر بالصابون، المهبل يطهر نفسه طبيعيًا فالغسل  المتكرر بالصابون يمكن أن يزعج التوازن الطبيعي للبكتيريا والفطريات، وبالتالي يزيد من تهيج المهبل والتهابه.
2-تجنب الملابس الضيقة واستخدام الملابس القطنية.

المصادر

  • Aurora M Miranda, MD, FACOG Teaching Faculty, PGY 1 Residency Monitor, Residency Training Program, Medical Staff, Department of Obstetrics and Gynecology, West Penn Hospital; Clinical Associate Professor, Obstetrics and Gynecology and Reproductive Health Sciences, Department of Obstetrics and Gynecology, Temple University School of Medicine (Sep 24, 2018) Vaginal Anatomy, Available at: https://emedicine.medscape.com/article/1949237-overview#a5 (Accessed: 16th February 2019).
  • Cleveland Clinic (11/06/2018) Vaginitis, Available at: https://my.clevelandclinic.org/health/diseases/9131-vaginitis (Accessed: 16th February 2019).
  • Cleveland Clinic (06/13/2014) Vaginal Atrophy, Available at: https://my.clevelandclinic.org/health/diseases/15500-vaginal-atrophy (Accessed: 16th February 2019).
  • Cleveland Clinic (06/13/2014) Vaginal Prolapse, Available at: https://my.clevelandclinic.org/health/diseases/17597-vaginal-prolapse (Accessed: 16th February 2019).
  • NHS (28/09/2018) Is my vagina normal?, Available at: https://www.nhs.uk/live-well/sexual-health/vagina-shapes-and-sizes/ (Accessed: 16th February 2019).

مراجعة علمية و تدقيق لغوي: ميسون نبيل حجازي

السابق
الحالب: تشريح ووظائف الحالب والأمراض التي تؤثر على الحالب
التالي
فرط نشاط الغدة الدرقية: أسبابه وأعراضه وطرق علاج فرط الغدة الدرقية.

اترك تعليقاً