جراحة عامة

الخراج: ماهيته، وأسبابه وكيفية علاج الخراج

حقائق سريعة عن الخراج

  • يعرف الخراج بأنه عبارة عن مكان يتجمع فيه القيح.
  • يعرف القيح بأنه عبارة عن سائل سميك يحتوي عادة على خلايا الدم البيضاء والأنسجة الميتة والجراثيم (البكتيريا).
  • يمكن أن يظهر الخراج في أجزاء مختلفة من الجسم.
  • قد تكون هناك حاجة لعملية جراحية لإزالة القيح.
  • قد تحتاج أيضًا إلى تناول أدوية تسمى المضادات الحيوية.
  • تحدث معظم خراجات الجلد في الأشخاص الأصحاء، حيث أنه غالبا لا يوجد سبب واضح لحدوثه.

يعتبر الخراج مكان يتجمع فيه القيح في جزء من الجسم، والقيح عبارة عن سائل سميك يحتوي عادة على خلايا الدم البيضاء والأنسجة الميتة والجراثيم (البكتيريا)، وقد يكون أصفر أو أخضرا وقد يصاحبه رائحة كريهة.

أسباب الخراج

السبب المعتاد للخراج هو العدوى البكتيرية، حيث أن لبعض أنواع البكتيريا القدرة على تكوين صديد ” قيح” وذلك بسبب قدرتها على تصنيع مواد كيميائية “سموم” قادرة على احداث تلف في أنسجة الجسم. ومن أشهر أنواع البكتيريا القادرة على تكوينه المكورات العنقودية الذهبية والبكتيريا العقدية المقيحة.

تؤدي العدوى إلى تحفيز الجهاز المناعي لتوجيه كريات الدم البيضاء والمواد الكيميائية المختلفة إلى مكان الخراج لكي تقوم بمكافحة البكتيريا، في هذه “المعركة” تموت بعض الأنسجة، وبالتالي يصبح التجويف مكان هذه الانسجة فارغا مما يؤدي إلى امتلائه بالقيح.

الأشخاص الأكثر عرضة لحدوث الخراج

تحدث معظم خراجات الجلد في الأشخاص الأصحاء، حيث أنه غالبا لا يوجد سبب لحدوث الخراج، ولكن هناك عدة عوامل قد تزيد فرص حدوثه منها:

  • مرض السكري.
  • أمراض نقص المناعة.
  • عدم الاهتمام بالنظافة الشخصية.
  • أمراض الجلد المزمنة مثل حب الشباب، الأكزيما.
  • الإصابة المباشرة للعضو مثل فقد يتشكل خراج دماغي بعد جرح عميق في الرأس.
  • هناك أشخاص أكثر عرضة من غيرهم للإصابة بالخراج بشكل غير معروف السبب.

الأعراض

قد يصاحب الخراج أعراض مختلفة بناءً على موقعها، فمثلا خراج الجلد قد يصاحب بتورم والاحمرار والألم والحرارة على المنطقة المصابة.

بالإضافة لبعض الأعراض العامة، كارتفاع درجة الحرارة والغثيان وتورم في العقد الليمفاوية.

أين يتكون الخراج

قد يتكون في أي منطقة في الجسد، ومنها:

  • الجلد

معظم الخراجات تتشكل تحت الجلد، في هذه الحالة، تصبح جذور الشعر مصابًة بالعدوى فيتشكل خراج صغير. يمكن أن تصاب الغدة الموجودة أسفل الجلد عند مدخل المهبل بالعدوى وتتطور إلى خراج بارثولين.

من حين لآخر، يمكن للنساء المصابات بالرضاعة الطبيعية أن يصاب بعدوى في الثدي مما يسبب خُراجًا في الثدي.

  • داخل الجسم

يتشكل خراج في بعض الأحيان داخل الجسم -داخل العضو أو في مكان بين الأعضاء-وقد تكون الأعراض مختلفة اعتمادا على موقعه.

حيث يمكن أن تؤدي العدوى في الكبد إلى خراج الكبد أو إذا حدثت العدوى في اللثة أو الأسنان يمكن أن يحدث خراج الأسنان.

العلاج

يعتبر العلاج الرئيسي هو تفريغ القيح ويتم ذلك بناء على موقعه.

  • خراج الجلد: يمكن تفريغ القيح بعملية صغيرة والتي تتم من خلال عمل جرح صغير في الجلد فوقه والسماح للقيح بالخروج، عادة ما يتم استخدام مخدر موضعي، وإذا كان عميقاً يمكن وضع قطعة صغيرة من الشاش (فتيل مطهر) في فتحة التي تم إحداثها في الجلد.
  • داخل الجسم: وهنا تكون الحاجة إلى عملية أكثر تطورا لتصريف خراج داخل الجسم فإن تقنية تصريف الخراج تختلف اعتمادا على موقعه. ففي بعض الأحيان يتم وضع أنبوب في الخراج إلى خارج الجسم لتصريف القيح.

يمكن وصف المضادات الحيوية، خاصة إذا ما كان هناك التهاب في الجلد (التهاب النسيج الخلوي).

في معظم الأحيان لا يمكن للمضادات الحيوية علاج الخراج لوحدها بل تحتاج لتدخل جراحي مصاحب لها.

مضاعفات عدم علاج الخراج

عادةً ما ينفجر خراج الجلد على سطح الجلد ويخرج القيح، قد يكون هذا بعد أن يصبح الخراج ذو حجم كبير وأكثر ألما، لذا يعتبر التصريف الجراحي هو الحل الأفضل عادة. ومع ذلك، قد ينفجر خراج صغير ويشفى دون الحاجة إلى التصريف الجراحي.

إن عدم علاج الخراج داخل الجسم عادة ما يكون خطيراً للغاية فقد يؤدي إلى حدوث تسمم الدم أو انتشاره إلى أعضاء أخرى.

كيف يمكن منع حدوث الخراج

من الصعب منع الخراج داخل الجسم، ولكن قد يكون من الممكن منع خراج الجلد، حيث أن خراج الجلد أكثر شيوعًا بين الأشخاص الذين يدخنون أو يعانون من السمنة، لذا فيمكن التقليل من حدوثه من خلال:

  • التوقف عن التدخين.
  • فقدان الوزن قد يساعد على منع تشكله.
  • الحفاظ على النظافة الشخصية.
  • عدم مشاركة الأدوات الشخصية مع الآخرين.
  • الحفاظ على نظافة الجروح والاعتناء بها.
  • التحكم بمرض السكري والحفاظ على معدل السكر في الدم ضمن النطاق الطبيعي.

المراجع

  1. Dr Jacqueline Payne (17 Feb 2019) Abscess, Available at: https://patient.info/infections/abscess-leaflet (Accessed: 28 June 2019).
  2. Amy Makley (2017) The Mont Reid Surgical Handbook, 7th Edition edn., : Elsevier.

مراجعة علمية وتدقيق لغوي: بكر خضر أبو جراد.

السابق
خراج الكبد: أسبابه، اعراضه، وطرق علاج خراج الكبد
التالي
تسوس الأسنان أسبابه، وأعراضه، وتشخيصه، وطرق علاج تسوس الأسنان.

اترك تعليقاً