الأمراض التنفسية

التهاب الرئة أعراضه، مسبباته وعلاجه

التهاب الرئة

التهاب الرئة أم إنفلونزا؟ سؤال لا يخطر ببال الكثير منا كمرضى، ونتوجه لتشخيص أنفسنا بأننا مُصابين بالإنفلونزا ولا داعي للذهاب إلى الطبيب.

دعونا في هذا المقال نتحدث عن مرض “pneumonia” أو ما يُعرف ب ” التهاب الرئة الحاد ” أسبابه وكيفية تشخيصه، الوقاية منه، مضاعفاته وعلاجه أيضًا، خصوصًا أنه من الأمراض الشائعة التي تصيب الأطفال، كبار السن ومرضى المشافي أيضًا.

مرض التهاب الرئة

هو حالة التهاب تُصيب الرئة الواحدة أو الاثنتين ناتجة في معظم الأحيان عن الإصابة بميكروب بكتيري يهاجم الحويصلات الهوائية (تكون مليئة بالسؤال والصديد) وبالتالي يُحدث صعوبة بالتنفس.

أسباب الاصابة بمرض التهاب الرئة

  • كائنات حية دقيقة متمثلة بالبكتيريا وهي بالمعظم، حيث أن اسم البكتيريا المسببة البكتريا العقدية الرئوية streptococcus pneumoniae، فيروسات وفطريات.
  • الغازات المستخدمة في الحروب.
  • التعرض بشكل متكرر للأشعة.

أنواع التهاب الرئة

هناك نوعين من الالتهاب البكتيري بناءً على مصدر الإصابة

  • الأول: الالتهاب الرئوي المكتسب من البيئة وهو ما يُعرف ب community acquired pneumonia ويكون ناتج عن الإصابة بالميكروب بعيدًا عن أماكن المستشفيات.
  • الثاني: الالتهاب الرئوي المكتسب من المشفى وهو ما يُعرف بhospital acquired pneumonia وهو الأخطر، حيث أنه ناتج عن الإصابة بالميكروب داخل المشفى وبالغالب تكون البكتيريا المسببة له مقاومة للمضادات الحيوية.

العوامل المساعدة في التعرض لالتهاب الرئة

  • الأطفال أقل من عامين وكبار السن.
  • التدخين.
  •  تناول الكحول.
  • المناعة المنخفضة.
  • بعض من أمراض الرئة.
  • الاشخاص الذي عانوا من جلطات.
  •  استئصال الطحال.
  • أصحاب الامراض المزمنة.

أعراض الإصابة بمرض التهاب الرئة

في أغلب الأحيان تكون الأعراض الناتجة عن التهاب رئوي فيروسي مشابهة لأعراض الإنفلونزا وتبدأ درجة الحرارة بالارتفاع بعد 36 ساعة من الإصابة، أما الالتهاب الرئوي البكتيري ترتفع درجة حرارة فوق 40 درجة مئوية. ويمكن اجمال الأعراض بالآتي:

  • حرارة، تعرق وقشعريرة.
  • صداع.
  • سعال يكون الأيام الأولى جافاً، ثم يتحول إلى سعال مصاحـَب بـمخاط (بلغم).
  • وجع في الصدر.
  • تباطؤ في التنفس.
  • إرهاق وفقدان للشهية.

هل التهاب الرئة معدي؟ وما طرق انتقاله

في معظم الأنواع يكون معدي خاصة في حالة الالتهاب البكتيري والفيروسي، أما الفطري فيكون من الظروف البيئية المحيطة. أما عن طرق انتقاله فينتقل للسليم عن طريق استنشاق الرذاذ من سعال أو عطاس المريض. وقد ينتقل من الأم لطفلها عبر الدم خلال الولادة.

كيف يمكن وقاية أنفسنا من الإصابة بمرض الالتهاب الرئوي

لا يمكننا التحدث بأنه يمكننا الوقاية من هذا المرض بشكل كلي، ولكن هناك بعض الاحتياطات التي يجب أخذها بعين الاعتبار:

  • أخذ التطعيم وهو ما يعرف ب pneumococcal vaccines.
  • غسل اليدين دائما.
  • الابتعاد عن التدخين.
  • ممارسة الرياضة بجانب الأكل الصحي.

كيف يمكننا تشخيص الالتهاب الرئوي؟

يتم التشخيص بناءً على الأعراض التي يعاني منها المريض، وسماع صوت الرئة حيث يكون هناك صوت غير عادي أشبه بصوت تكسير، ولكن الاعتماد الرئيسي على استخدام الاشعة السينية لمنطقة الصدر.

في الحالات المتقدمة قد يلجأ الطبيب إلى فحوصات أخرى للتأكد مثل:

  • فحص البول.
  • فحص البلغم.
  • التصوير المقطعي.

كيف يتم علاج الإصابة بالتهاب الرئة؟

ولأن المسبب الأساسي لالتهاب الرئة الحاد هو بكتيري فإن العلاج يعتمد بشكل كلي على استخدام المضادات الحيوية المناسبة وذلك بالاعتماد على درجة الإصابة بالمرض وحالة المريض، قد يتم ذلك باستخدام مضاد حيوي واحد أو أكثر. في الحالات البسيطة نعتمد على Macrolides، أما المتوسطة فقد نلجأ إلى استخدام Cephalosporins second generation، أما الحالات المتقدمة فنلجأ لاستخدام Cephalosporins third generation.

أما في حالات الالتهاب الفيروس والفطري فيتم استخدام مضادات الفيروسات ومضادات الفطريات بما يتناسب مع حالة المريض.

ماذا عن استخدام العلاجات المساعدة

من المستحسن استخدام العلاجات المساعدة كإعطاء المريض السوائل، المحلول الملحي، أدوية داعمة للقلب في بعض الحالات مثل cortisone وأخيراً أٌكسجين كداعم للجهاز التنفسي. ويمكن أيضاً استخدام بعض الأدوية لمعالجة الأعراض متمثلة بخافض الحرارة والمسكنات ومضادات السعال. ويكون التحسن خلال ايام في الحالات البسيطة، ولكنه في حالات كبار السن أو الاطفال قد يحتاج إلى اسبوعين أو أكثر.

أخيرًا، مضاعفات الإصابة بالالتهاب الرئوي

في حال لم يتم علاج الالتهاب الرئوي قد يؤدي إلى عدة مضاعفات خطيرة قد تنتهي بالوفاة، منها:

  • تجرثم الدم، أي انتشار البكتيريا بالدم والذي قد يسبب تعفن الدم والوفاة.
  • خُراج الرئة (الصديد).
  • صعوبة في التنفس وذلك بسبب نقص الأكسجين.
  • متلازمة الضائقة التنفسية الحادة، وهي من الحالات الخطرة.
  • الارتشاح البلوري متمثلاً بتجمع المياه خارج الرئة.
  • الوفاة.

المصادر

  • MEDSCPE (Jun 21, 2019) pneumonia, Available at: https://search.medscape.com/search/?q=pneumonia (Accessed: 10/NOV/2019).
  • Drug.com () pneumonia, Available at: https://www.drugs.com/condition/chronic-lung-disease.html (Accessed: 10/NOV/2019).
  • Thomas M File, Jr, MD (May 02, 2019.) Treatment of community-acquired pneumonia in adults in the outpatient, Available at: https://www.uptodate.com/contents/treatment-of-community-acquired-pneumonia-in-adults-in-the-outpatient-setting?search=pneumonia&source=search_result&selectedTitle=1%7E150&usage_type=default&display_rank=1 (Accessed: 10/NOV/2019).
السابق
ريبلسوس بديل الحقن الجديد لعلاج مرض السكري
التالي
السنامكي

اترك تعليقاً