الأمراض التنفسية

التهاب الحلق، ما هو التهاب الحلق، أعراض و علاج التهابات الحلق

حقائق عامة عن التهاب الحلق

  • يعتبر التهاب الحلق من أكثر الحالات المرضية شيوعًا في فصل الشتاء.
  • أكثر من نصف المرضى الذين يصابون بالتهاب الحلق هم من الأطفال، ويقل حدوث المرض بتقدم السن.
  • معظم حالات التهاب الحلق سببها فيروسي ولا تحتاج في علاجها إلى المضادات الحيوية.
  • ينصح بالإكثار من شرب السوائل الدافئة (كل ساعتين) لتخفيف الألم وتقليل الاحتقان.
  • يمنع استخدام الأسبرين لدى الأطفال، حيث يتسبب في متلازمة “راي” الخطيرة التي تسبب تلف دائم في كل من الكبد والدماغ.

ما هي التهابات الحلق

يُعرّف التهاب الحلق على أنه عدوى أو تهيج في الحلق، وعادة ما يكون السبب عدوى، وتكون هذه العدوى في معظم الحالات من أصل فيروسي، والحالات الأخرى أصلها بكتيري. تعد فئة الأطفال هي الفئة العمرية الأكثر عرضة للإصابة بالعدوى، وتُقدّر بحوالي نصف الحالات، ويقل حدوث المرض مع البلوغ وتقدم العمر، ومن الملاحظ أن هذه العدوى تنتشر بشكل كبير في فصل الشتاء.

تنتشر عدوى التهاب الحلق عن طريق الرذاذ المنتشر في الهواء عند عطس أو سعال شخص يحمل العدوى وعادة ما تكون فترة الحضانة من 24 إلى 72 ساعة، وتعتبر فترة الحضانة هي المدة الزمنية ما بين دخول الفيروس أو البكتيريا للجسم وظهور الأعراض.

أعراض التهاب الحلق

  • آلام في الحلق.
  • صعوبة أثناء البلع.
  • ارتفاع درجة الحرارة.
  • الصداع.
  • وجود بقع بيضاء في الحلق أو على اللوزتين.
  • تورم واحمرار اللوزتين.
  • ألم في البطن (عادة في الأطفال).
  • القيء (عادة في الأطفال).

تشخيص التهابات الحلق

يعتمد تشخيص التهاب الحلق بشكل أساسي على التاريخ المرضي والفحص السريري للمريض، وغالبًا يتم التوصل للتشخيص إكلينيكيًا بسهولة.

في بعض الأحيان، قد يقوم طبيبك بإجراء اختبار بكتيري سريع أو مزرعة لعينة يتم أخذها من منطقة الحلق (البلعوم) أو كليهما. بشكلٍ عام يعطي الاختبار السريع للبكتيريا نتائج سريعة (عادة في غضون 15 دقيقة تقريبًا)، ولكنه لا يؤكد ما إذا كان التهاب الحلق ناتجًا عن أنواع معينة من البكتيريا أو إذا كان بسبب فيروس؛ لذا يلجأ الأطباء لإجراء المزرعة البكتيرية التي تستغرق وقتًا أطول (بين 24 و48 ساعة) ولكنها أكثر دقة.

علاج التهابات الحلق

إذا كان التهاب الحلق ناتجًا عن بكتيريا، فربما يصف الطبيب مضادًا حيويًا، وعلى الأرجح ستبدأ بالشعور بالتحسن في غضون أيام قليلة، لكن من المهم جداً أخذ كل المضادات الحيوية التي يصفها طبيبك في الوقت المناسب لتقليل خطر عودة التهاب الحلق والمساعدة أيضًا على منع مقاومة المضادات الحيوية.

المضادات الحيوية لا تعمل ضد الفيروسات، ومعظم الأعراض الناجمة عن الفيروسات تختفي خلال أسبوع إلى 10 أيام بدون تدخل دوائي، باستثناء الأدوية خافضة الحرارة في حال ارتفاع درجة الحرارة.

كيف يمكنني تخفيف ألم التهاب الحلق؟

  • خذ إحدى مسكنات الألم التالية: Acetaminophen, Ibuprofen, Naproxen.
  • اشرب كثيرًا من السوائل الدافئة، فهي تساعد على الحفاظ على حلقك رطبًا وتمنع الجفاف، وتساعد على تقليل الاحتقان.
  • غرغرة بالماء المالح والدافئ (1 ملعقة صغيرة من الملح لكل كوب واحد من الماء).
  • امتصاص الحلوى الصلبة والمصاصات حلوة المذاق.
  • عليك تحسين مستوى الأكسجين في غرفة نومك أو في الغرف التي تقضي فيها الكثير من الوقت.
ملاحظة مهمة: يجب على الأطفال عدم تناول الأسبرين، حيث يمكن أن يسبب الأسبرين مرضًا خطيرًا يسمى متلازمة “راي” عندما يُعطى للأطفال الذين تقل أعمارهم عن 18 عامًا.

الوقاية من التهابات الحلق

أفضل الطرق لتجنب العدوى واجتياز الفيروسات والبكتيريا التي يمكن أن تؤدي إلى التهاب الحلق هي غسل يديك بانتظام، وتجنب الاقتراب من شخص مريض بالتهاب الحلق، وتغطية الفم عند السعال أو العطس.

التهاب الحلق ومرض كثرة الوحيدات العدائية

كثرة الوحيدات العدائية هي عدوى فيروسية يسببها فيروس ابشتاين بار، واحدة من العلامات الرئيسية لها هي التهاب الحلق الذي قد يستمر من 1 إلى 4 أسابيع، وتشمل الأعراض الأخرى تضخم غدد كبيرة في الرقبة والإبطين والحمى، والصداع، والشعور بالتعب. إذا اعتقد طبيبك أن سبب التهاب الحلق لديك هو كثرة الوحيدات العدائية، فمن المحتمل أن يقوم بطلب فحص دم، وسيقترح أن تحصل على الكثير من الراحة وألا تمارس تمرينًا رياضيًا عنيفًا، وسبب ذلك أن الطحال في هذا المرض يتضخم ويصبح عضوًا ضعيفًا من السهل تمزّقه إثر حركة أو رياضة عنيفة.

التهاب الحلق بسبب الحساسية

إذا كان التهاب الحلق من أعراض حمى القش أو أي نوع آخر من الحساسية، يمكن أن يساعدك الطبيب في معرفة كيفية تجنب الأشياء التي تسبب الحساسية لديك. قد تحتاج أيضًا إلى تناول دواء ضد الحساسية.

الفرق بين التهاب اللوزتين والتهاب الحلق

التهاب اللوزتين هو عندما تصاب اللوزتين (تقعان في الجزء الخلفي من فمك على كل جانب من حلقك) بالبكتيريا أو الفيروسات، ويتسبب التهاب اللوزتين في تضخم اللوزتين ويمكن أن يتسبب في التهاب الحلق وأعراض أخرى. تكون علامات التهاب الحلق والتهاب اللوزتين عادةً متشابهة.

إذا كان لدي التهاب اللوزتين، هل سأحتاج إلى استئصال اللوزتين؟

استئصال اللوزتين هو عملية جراحية لإزالة اللوزتين، ومعظم الأشخاص الذين لديهم التهاب في اللوزتين لا يحتاجون إلى استئصال اللوزتين. قد تحتاج إلى استئصال اللوزتين إذا كنت تعاني من التهاب اللوزتين الحاد بشكل متكرر أو إذا كانت اللوزتين كبيرتين للغاية وتسببان مشاكل في التنفس، يمكن أن يخبرك الطبيب إذا كان هناك حاجة إلى استئصال اللوزتين.

المصادر

  • American Academy of Family Physicians (2014) Sore Throat, Available at: https://familydoctor.org/condition/sore-throat/ (Accessed: 11 December 2018).
  • John R Acerra, MD (2018) Pharyngitis, Available at: https://emedicine.medscape.com/article/764304-overview (Accessed: 11 December 2018).
السابق
مرض الشرى، ما هو الشرى وما هي أعراضه، وكيفية علاج الأرتكاريا
التالي
صداع التوتر، صداع الرأس الذي نعاني منه كل يوم

اترك تعليقاً