جراحة التجميل

ارتفاق الأصابع: أسبابه، وأعراضه، وعلاج ارتفاق الأصابع

ارتفاق الأصابع

يعتبر ارتفاق الأصابع أو ما يعرف بالتصاق الأصابع بأنه أشهر عيب خلقي يصيب الأطراف، وهو عبارة عن التحام أو التصاق إصبعين مع بعضهما البعض، وغالبا ما يكونا البنصر والوسطى.

قد يحدث ارتفاق الأصابع بشكل منفرد، أو قد يصاحب بعيوب خلقية أخرى مصاحبة له.

الأسباب حدوث ارتفاق الأصابع

في مراحل تطور الجنين، يبدأ تكون الأيدي في البداية يكون شكلها كالمجداف أي ملتصقة سويًا، في الأسبوع السادس أو السابع من الحمل تبدأ الأصابع بالتمايز والانفصال. يحدث ارتفاق الأصابع عند حدوث خلل خلال هذه العملية.

10% الى 40% من الحالات تكون وراثية، لكن بعض الحالات الأخرى ليس لها علاقة بالوراثة. قد يكون التصاق الأصابع مرافق لبعض المتلازمات كمتلازمة بولند، ومتلازمة أبير.

ارتفاق الأصابع يكتشف عند الولادة، ويمكن اكتشافه مبكرًا في المراحل الجنينية.

أنواع ارتفاق الأصابع

يمكن تصنيف ارتفاق الأصابع كما يلي:

  • ارتفاق غير تام: لا يصل الالتصاق الى نهاية الأصابع.
  • ارتفاق تام: يمتد الالتصاق إلى نهاية الأصابع.
  • بسيط: حيث يكون الالتصاق في الجلد دون العظم.
  • معقد: يتحد عظم أو كردوس عظم الإصبعين الملتحمين بالإضافة لاتحاد الجلد.
  • أكثر تعقيدًا: كما في المعقد مع وجود تشوهات في الأصبع كفقد جزء من عظام الإصبع.

 

علاج ارتفاق الأصابع

تحتاج حالات ارتفاق الأصابع عادةً الى تدخل جراحي، يمكن إجراء الجراحة مبكرًا في سن 5 أو 6 أشهر، لكن تكون خطورة التخدير أكبر قبل هذا السن في هذه الفترة لا يحتاج الرضيع لأي تدخل طبي طالما ليس هنالك مضاعفات أخرى. أما إن صاحب ارتفاق الأصابع التهاب في الظفر أو حصل ما يسمى بانحداس الظفر والتي تحدث عادةً في الارتفاق المعقد، يجب إعطاء الوالدين تعليمات بغسل يد الطفل بالماء والصابون مع استخدام مضاد حيوي موضعي في المنطقة المصابة، وقد يُعطى مضاد حيوي فموي في بعض الحالات.

في حالات الارتفاق غير التام، في الغالب لا نحتاج للجراحة الا اذا كان المظهر غير متناسق أو أثر الارتفاق على حركة الأصابع ووظيفتها.

في بعض حالات الارتفاق المعقد قد يكون هناك اتصال عصبي وعائي، بحيث يكون هناك مجموعة واحدة من الأوتار وعنق واحد عصبي وعائي، ففي هذه الحالة فصل الاصبعين يعني فقد فعاليتهما ووظيفتهما فيفضل ترك الحالة كما هي دون تدخل جراحي.

توقيت الجراحة

توقيت الجراحة متغير، لكن إذا كان هنالك أكثر من ارتفاق في نفس اليد يجب أن تتم الجراحة مبكرًا، إجراء الجراحة مبكرًا يحد من حدوث انحناء وتشوهات في الأصابع بسبب اختلاف معدل النمو بين الأصبعين الملتصقين.

في حالات الإرتفاق المعقد، يتم اجراء أول جراحة على عمر 6 شهور، ويتم هذا الإجراء عندما يُلاحظ اختلاف النمو بين الأصابع المرتفقة، خصوصًا عندما يكون الإرتفاق ما بين الخنصر والبنصر أو ما بين السبابة والإبهام، عدم إجراء الجراحة مبكرًا في هذه الحالات قد يؤدي لتشوهات مستديمة.

ينبغي إجراء جراحات ثنائية بحيث يتم فصل أكثر من إصبع في نفس الجراحة كلما أمكن ذلك، وذلك للحد من عدد العمليات والمخاطر المرتبطة بها، من السهل تثبيت طرف الطفل بعد الجراحة عندما يكون عمر الطفل أقل من 18 شهر. أما في الأطفال الذين تزيد أعمارهم عن 18 شهر يفضل اجراء كل جراحة على حدا.

اذا كان الالتصاق ما بين الوسطى والبنصر، فتتم الجراحة بعد يبلغ الطفل عامين من العمر وذلك لأن هذين الإصبعين ينموان بنفس المقدار، ولكن من الأفضل إجراء كافة الجراحات قبل أن يصل الطفل لعمر المدرسة، وهذا يرجع لأسباب نفسية ليس إلا فنمو هذين الإصبعين متشابه ولن يؤثر على شكليهما حتى بعد سن المدرسة.

العلاج الجراحي لارتفاق الأصابع

  • التحضير للجراحة

يجب أن يستحم الطفل في صباح الجراحة، مع تعليمات خاصة بغسل اليدين، ومنطقة التي سيتم أخذ الرقعة الجلدية منها.

  • تفاصيل الجراحة

في أي جراحة أولية لفصل الأصابع، تتم الجراحة على جانب واحد من الإصبع وذلك لتجنب انقطاع التروية الدموية للإصبع المصاب.

عمومًا، يتم فصل الأصابع، وإعادة بناء الجرح باستخدام رقعة جلدية سميكة وجيدة التروية وذلك لاستعادة المسافة الطبيعية بين الأصابع.

  • الرقع الجلدية المستخدمة

الرقع الجلدية ذات السمك الكامل أفضل من الرقع ذات السمك الأقل، لأنها أقل عرضة للتقلص مع مرور الوقت وتنمو عادةً مع المريض. تؤخذ الرقعة عادةً من المنطقة الأُربية الجانبية بالقرب من العرف الحرقفي الأمامي، حيث أن هذه المنطقة تكون عادةً عديمة الشعر حتى عند البالغين. تؤخذ الرقعة على شكل قطع ناقص، ومن ثم تغلق المنطقة سريعًا. يلتئم الجرح في هذه المنطقة بشكل جيد دون التهابات أو نُدب.

ومن الممكن أيضًا أن تؤخذ الرقعة الجلدية من باطن القدم أو من راحة اليد.

مضاعفات ما بعد الجراحة

  • نقص التروية الدموية للأصابع: يحدث في حالة تدمُر الأوعية الدموية أثناء الجراحة، أو وجود أي أوعية غير طبيعية في هذه المنطقة، وهو أمر نادر الحدوث.
  • مضاعفات الرقع الجلدية: تصبغ الرقع الجلدية بحيث تظهر بلون مختلف عن الجلد الأصلي، يحدث عادةً عند ذوي البشرة الداكنة.
  • انكماش الرقعة الجلدية: من الممكن أن تنكمش الرقعة الجلدية ويحدث انحراف في الأصابع نتيجة لذلك.

المصادر

  • E Gene Deune, (Jan 02, 2018 ) Syndactyly Treatment & Management, Available at: https://emedicine.medscape.com/article/1244420-treatment#d15 (Accessed: 3 July 2019).
  • Washington University Orthopedics () Syndactyly, Available at: https://www.ortho.wustl.edu/content/Patient-Care/3221/Services/Hand-Microsurgery/Overview/Congenital-Hand-Disorders/Syndactyly.aspx (Accessed: 3 July 2019).

  • Boston Children’s Hospital () Syndactyly | Symptoms & Causes, Available at: http://www.childrenshospital.org/conditions-and-treatments/conditions/s/syndactyly/symptoms-and-causes (Accessed: 3 July 2019).
السابق
أنواع الرقع الجلدية(3): بدائل الجلد المتوفرة
التالي
شلل الوجه النصفي: ماهيته، وأسبابه، وأعراضه وطرق علاج شلل الوجه النصفي

اترك تعليقاً