احتشاء عضلة القلب، الأعراض وكيفية علاج احتشاء عضلة القلب

احتشاء عضلة القلب

لنتعرف على احتشاء عضلة القلب، لا بُدّ أن نعلم أنَّ القلب هو العضو المسؤول عن ضخ الدم إلى جميع أنحاء الجسم عبر شبكة واسعة وضخمة من الأوعية الدموية، كما ويضخ الدم لنفسه أيضًا عبر شرايين تسمى “الشرايين التاجيّة”، وسميت الشرايين التاجيّة بهذا الاسم لأنها تلتف حول القلب من الخارج كالتاج، بعد أن تتفرع من الشريان الأبهر، وعددها اثنان أحدهما أيمن والآخر أيسر، ويتفرع منهما شرايين أخرى حتى تغطي كل القلب.

ما هو احتشاء عضلة القلب

احتشاء عضلة القلب (Myocardial Infarction) هو الاسم الطبي للنوبة أو الجلطة القلبية، وهو حالة مرضية خطيرة ومُهددة للحياة تحدث نتيجة انسداد في الشرايين التاجيّة المغذية لعضلة القلب مما يؤدي إلى انقطاع التروية الدموية عنها.

ويحدث الانسداد بسبب تراكم الدهون والكوليسترول في الجسم مما يؤدي إلى خروج خُثرة(جلطة) تتسبب في إغلاق وانسداد أحد الشرايين التاجية فتقل أو تتوقف التروية الدموية الواصلة للمنطقة التي يُغذيها هذا الشريان.

أعراض احتشاء عضلة القلب

هناك العديد من الأعراض التي قد تظهر على المصاب باحتشاء عضلة القلب، وقد لا تظهر نفس الأعراض على كل المصابين باحتشاء عضلة القلب، وقد تختلف حدتها أيضًا من شخص لآخر، ومن هذه الأعراض:

  • ذبحة صدرية: حُرقة أو ألم حاد في الجهة اليسرى من الصدر، بحيث يكون الألم ضاغطًا وعاصرًا، كوجود مجسم ثقيل يضغط على منطقة الصدر، وقد يمتد إلى الجهة اليسرى العليا من الجسم كالذراع الأيسر والكتف والرقبة والفك السفلي، ويعتبر هذا الألم من أهم أعراض احتشاء عضلة القلب.
  • ضِيق وصعوبة في التنفس.
  • قيء وغثيان وحُرقة في المعدة وألم في البطن.
  • تعرُّق وشعور بالقلق والخوف.
  • دوار مفاجئ وفقدان للتوازن.
  • تسارع نبضات القلب في بعض الأحيان.
هناك أسباب أخرى كثيرة لآلام الصدر، وليست مرتبطة دائمًا باحتشاء عضلة القلب، فقد يكون السبب من العضلات (Muscle Spasm)، أو الجهاز الهضمي أو الجلد، أو ربما بسبب كدمة أو إصابة في عظام القفص الصدري!
قد يصاب بعض الأشخاص باحتشاء عضلة القلب دون الشعور بألم أو حُرقة في الصدر (Silent MI)؛ وذلك لأنهم يعانون من ضَعف الشعور بالألم كمرضى السكري!

العوامل التي تزيد خطر الإصابة باحتشاء عضلة القلب

هناك بعض العوامل التي قد تزيد من خطر الإصابة باحتشاء عضلة القلب، وهي كالتالي:

  • ارتفاع ضغط الدم وتصلُّب الشرايين.
  • المرضى المصابون بالسُكري.
  • ارتفاع مستوى الكوليسترول في الدم.
  • ارتفاع مستوى الدهون الثلاثية والزيوت المُهدرجة في الدم.
  • السُمنة، وخصوصا إذا كانت مجتمعة مع العوامل المذكورة أعلاه.
  • الخمول وقلة الحركة وعدم ممارسة الرياضة.
  • الضغط النفسي والأشخاص الذين يعانون من القلق والتوتر باستمرار كرجال الأعمال.
  • التدخين، وتعاطي الكحول والمخدرات.
  • العمر، حيث يزيد خطر الإصابة باحتشاء عضلة القلب بعد سن الخامسة والأربعين.
  • وجود تاريخ عائلي بإصابة أحد أفراد الأسرة باحتشاء عضلة القلب.
هناك عوامل أخرى قد تزيد من خطر الإصابة باحتشاء عضلة القلب لكنها نادرة، كتسمم الحمل عند النساء، وبعض أمراض المناعة كالتهاب المفاصل الروماتزمي!

علاج احتشاء عضلة القلب

يبدأ علاج احتشاء عضلة القلب بتشخيص وتأكيد الإصابة بهذا الاحتشاء، وذلك بذهاب المريض بشكل فوري للمشفى بعد شعوره بأعراض احتشاء القلب، ومن ثَم يتم التعامل معه في قسم الاستقبال والطوارئ كالتالي:

  • إجراء الفحص السريري للمريض وتسجيل علاماته الحيوية كضغط الدم ومعدل النبض والحرارة ونسبة تشبع الأكسجين في الدم، ومعدل التنفس، وكذلك مراجعة التاريخ المرضي للمريض، وإجراء تخطيط كهربائية القلب (ECG)، وأيضًا سحب عينات الدم لفحص إنزيمات القلب المتعلقة بالاحتشاء كالتروبونين.
  • يعتبر احتشاء عضلة القلب حالة طبية طارئة تستدعي علاج فوري لاستعادة تروية القلب وتقليل المضاعفات التي قد تحدث.
  • يتم إعطاء المريض الأوكسجين ومسكن ألم كالمورفين ودواء النيتروجليسيرين (Nitroglycerin)؛ الذي يعمل على توسيع الشرايين التاجيّة، وكذلك يتم إعطاؤه دواء الأسبرين (Aspirin)؛ الذي يعمل على تحليل الخُثرة ويمنع تكوينها (MONA Protocol).
  • بعد ذلك يقوم طبيب القلب بإجراء قسطرة قلبية للمريض وتحديد الشريان المصاب بالانسداد وبالتالي يمكنه وضع دعامة تسمح ببقاء الشريان مفتوحا.
  • في حال فشلت القسطرة القلبية أو كان هناك العديد من الشرايين المصابة بالانسداد، يتم تحويل المريض لقسم جراحة القلب وبالتالي يخضع لعملية قلب مفتوح يتم خلالها استبدال الشرايين المغلقة والمصابة بشرايين أخرى سليمة.

الوقاية من احتشاء عضلة القلب

هناك العديد من الخطوات التي يمكن اتخاذها للوقاية من احتشاء عضلة القلب، وهي كالتالي:

  • اتباع نظام غذائي صحي: بحيث يجب أن يحتوي النظام الغذائي على الكثير من الحبوب والخضراوات والفواكه والبروتين الخالي من الدهون، كما ويجب التقليل من السكريات والأطعمة الغنية بالكولسترول والدهون المشبعة وغير المشبعة.
  • ممارسة الرياضة بشكل مستمر والابتعاد عن الكسل والخمول.
  • المحافظة على وزن مثالي وتجنُّب السُمنة.
  • الإقلاع عن التدخين وشرب الكحول وتعاطي المخدرات.
  • تجنُّب الضغط النفسي والابتعاد عن مسببات التوتر والقلق.
  • إذا كنت مصابا بالسُكري أو ارتفاع ضغط الدم احرص على تناول أدويتك بانتظام وإتباع كافة إرشادات الطبيب.

المصادر

  • WebMD (2020) Understanding Heart Attack: The Basics, Available at: https://www.webmd.com/heart-disease/understanding-heart-attack-basics#3 (Accessed: 31/8/2020).
  • Brindles Lee Macon, Winnie Yu, and Lauren Reed-Guy (September 28, 2018) Acute Myocardial Infarction, Available at: https://www.healthline.com/health/acute-myocardial-infarction (Accessed: 32/8/2020).
  • Harvard University ( February, 2019) Heart Attack (Myocardial Infarction) What Is It?, Available at: https://www.health.harvard.edu/a_to_z/heart-attack-myocardial-infarction-a-to-z (Accessed: 31/8/2020).
  • Cleveland Clinic medical professional (07/18/2019) Heart Attack (Myocardial Infarction), Available at: https://my.clevelandclinic.org/health/diseases/16818-heart-attack-myocardial-infarction (Accessed: 31/8/2020).
  • Oren J. Mechanic; Shamai A. Grossman. (August 11, 2020) Acute Myocardial Infarction, Available at: https://www.ncbi.nlm.nih.gov/books/NBK459269/ (Accessed: 31/8/2020).
  • Ranya N. Sweis ( Jul 2020) Acute Myocardial Infarction (MI), Available at: https://www.msdmanuals.com/professional/cardiovascular-disorders/coronary-artery-disease/acute-myocardial-infarction-mi (Accessed: 31/8/2020).
السابق
أطعمة يجب تجنبها بعد تبييض الأسنان
التالي
اسباب ارتفاع الضغط

اترك تعليقاً