الفحوصات المخبرية

من فحوصات وظائف الكلى: فحص يوريا الدم.

فحص إنزيم ALT

يُوجد بجسم الإنسان كليتان، كل منهما بحجم قبضة اليد، وتقع كل منهما بالقرب من منتصف الظهر، أسفل القفص الصدري مباشرة. وتُعتبر المهمة الرئيسية للكلية هي إزالة النفايات والسوائل الزائدة من جسمك، فإذا كنت تعاني من مرض في الكلى، فقد تتراكم هذه النفايات في دمك وقد تؤدي إلى مشاكل صحية خطيرة، بما في ذلك ارتفاع ضغط الدم وفقر الدم وأمراض القلب. تُعتبر اليوريا أحد فضلات الجسم والتي يتم إزالتها من الدم عن طريق الكلية، وقد تكون مستوياتها أعلى من الطبيعي علامة على أن كليتيك لا تعملان بكفاءة. لذلك يعتبر فحص اليوريا بالدم Blood Urea Nitrogen واحد من فحوصات وظائف الكلى، التي يُمكن أن توفر معلومات مهمة حول وظائف كليتك، حيث يقيس كمية اليوريا في الدم.

دواعي استخدام فحص يوريا الدم

غالبًا ما يكون فحص يوريا الدم جزءًا من سلسلة من فحوصات تسمى اختبارات الأيض الشاملة، ويُمكن استخدامها أيضًا للمساعدة في التشخيص، فبعض الأشخاص الذين يعانون من مرض الكلى في مرحلة مبكرة قد لا يكون لديهم أي أعراض أو يُستخدم لمتابعة مرض أو اضطراب في الكلى تم تشخيصه فعليًا أو يكون الشخص معرض للإصابة.

لِمَ يُطلب الفحص؟

على الرغم من أن أمراض الكلى المبكرة لا تحتوي عادةً على أي علامات أو أعراض، إلا أن بعض العوامل قد تعرضك لخطر أكبر للإصابة بها، وتشمل هذه:

  • تاريخ الأسرة مرتبط بوجود مشاكل في الكلى.
  • داء السكري.
  • ضغط دم مرتفع.
  • مرض القلب. بالإضافة إلى ذلك، قد يتم فحص مستويات يوريا الدم إذا كنت تعاني من أعراض مرض الكلى في مرحلة متأخرة، مثل:
  • الحاجة للذهاب للحمام (التبول) بشكل متكرر أو بشكل غير منتظم.
  • حكة مستمرة.
  • التعب المتكرر.
  • تورم في ذراعيك أو ساقيك أو قدميك.
  • تشنجات في العضلات.
  • مشكلة في النوم.
يتم إجراء الفحص من خلال أخذ عينة دم من الوريد، ولا يتطلب الفحص أي استعدادات سابقة وخاصة، إلا إذا طلب منك الطبيب إجراء فحوصات كيميائية أخرى، فقد تحتاج إلى الصوم لعدة ساعات، ولا يوجد أي خطر مصاحب لإجراء الفحص.

دلالات نتائج فحص يوريا الدم

يُمكن أن تختلف مستويات يوريا الدم الطبيعية بين الأشخاص، لكن المستوى العالي لليوريا في الدم يُعد علامة على أن كليتيك لا تعملان بشكل صحيح.
ومع ذلك، فإن النتائج غير الطبيعية لا تشير دائمًا إلى أن لديك حالة طبية تحتاج إلى علاج، فقد يكون سبب مستويات اليوريا أعلى من المعدل الطبيعي بسبب الجفاف أو الحروق أو بعض الأدوية أو اتباع نظام غذائي غني بالبروتين أو عوامل أخرى، بما في ذلك العمر، حيث مستويات اليوريا تزداد عادةً مع التقدم في السن.

يُعتبر فحص يوريا الدم نوع واحد فقط من فحوصات وظائف الكلى، فإذا اشتبه الطبيب أنَّ لديك مرض الكلوي، فقد يُوصي بإجراء فحوصات إضافية، مثل فحص قياس الكرياتينين، الذي يُعتبر من المخلفات الأخرى التي يتم ترشيحها بواسطة كليتيك، وفحص آخر يُسمى معدل الترشيح الكبيبي glomerular filtration rate GFR، والذي يقدر مدى جودة كليتيك في ترشيح الدم.

المصادر

  • AACC (2019) Blood Urea Nitrogen (BUN), Available at: https://labtestsonline.org/tests/blood-urea-nitrogen-bun (Accessed: 11 November 2019).
  • Lyman JL. (1986) Blood urea nitrogen and creatinine., Available at: https://www.ncbi.nlm.nih.gov/pubmed/3516645?_ga=2.222445597.720541988.1571330776-1139383276.1561423928 (Accessed: 11 November 2019).
  • The National Kidney Foundation (2019) About Chronic Kidney Disease, Available at: https://www.kidney.org/kidneydisease/aboutckd (Accessed: 11 November 2019).
السابق
التهاب الرئة، أعراضه، مسبباته وعلاجه
التالي
احتقان الصدر: أسبابه، وعلاج التهاب الثدي لدى السيدة المرضع

اترك تعليقاً