المضادات الحيوية

كل ما تحتاج معرفته عن صحة استخدامك للفورمولاين ل112

ما هو علاج الفورمولاين ل112 و هل هو علاج فعال في خسارة الوزن بطريقة آمنة ؟

هذا المقال سيكشف لك الستار عن دواء الفورمولاين ل 112ما هو و ماهي آلية عمله وهل ينصح بتناوله و ما هي موانع استخدامه و أخيرًا تداخلات الفورمولاين ل112 الدوائية و أبرز أعراضه الجانبية؟

حقائق عن الفورمولاين ل 112

  • يوصي أخصائيوا التغذية بتناول أقراص الفورمولاين ل112 لإنقاص الوزن و التحكم به على فترات بعيدة.
  • يعمل الفورمولاين ل112 على إنقاص تدريجي للوزن عن طريق التحكم في كمية الدهون الممتصة في الجسم على خلاف أدوية ومستحضرات إنقاص الوزن الأخرى المتداولة في السوق.
  • الفورمولاين ل 112 يعتبر علاج للسمنة من دون أن يؤثر على  فقد سوائل الجسم فلا يؤدي إلى خسارة وهمية في الوزن لأن السبب الرئيسي للسمنة هي الدهون المتراكمة في الجسم وليس الماء والسوائل.
  • يساعد الفورمولاين ل112 على الحصول على وزن قياسي لفترات طويلة والمحافظة عليه، وفي حال احتمال عودة السمنة فإنها ستحتاج إلى فترة طويلة أيضا إذا أخذ بعين الاعتبار نوع وكمية الغذاء المتناول و الحمية الغذائية المتبعة و التمارين الرياضية.
  • يقلل الفورمولاين ل112 من كمية الكوليستيرول التي يمتصها الجسم من الغذاء.
  • يعتبر الفورمولاين ل112 خيار جيد للتقليل من احتمالية الإصابة بأمراض القلب و تصلب الشرايين؛ لأنه يقلل كمية الكوليستيرول و الدهون الممتصة من الجسم.
  • يمكن أخذه من قبل من لا يعاني من السمنة بهدف ضبط الوزن.
  • يعتبر الأكثر أمانًا لإنقاص الوزن؛ لأنه لا يسبب فقدان سريع للوزن وبالتالي لا يؤدي إلى حدوث ترهلات في مناطق مختلفة من الجسم و لا حدوث جفاف وفقد مرونة الجلد.
  • يجب الحذر عند تناول الفورمولاين ل112 من قبل الأشخاص الذين يعانون من مشاكل في الجهاز الهضمي و نقص في الفيتامينات الذائبة في الدهون.

ما هو الفورمولاين ل 112

أقراص الفورمولاين ل112 عبارة عن مستخلص طبي طبيعي من قشور الصدفيات كالمحار، يحتوي على المادة الفعالة (بيتا 1,4 من مبلمر د-جلوكوزامين ، و ن-اسيتيل د-جلوكوزامين)، ويحتوي على مواد أخرى غير فعالة مثل: السيليلوز النباتي، فيتامين سي، حمض التارتاريك، سواغات و أيضا يحتوي على ألياف من مصادر طبيعية .

آلية عمل فورمولاين ل 112 وكيفية تناوله

أثبتت الدراسات السريرية بأن الفورمولاين ل112 له قدرة عالية على الارتباط بالدهون، وبالتالي تقليل امتصاصها.

فالفورمولاين ل112 يعمل على الارتباط بالدهون الموجودة في غذائنا والتي تمر عبر القناة الهضمية مما يؤدي إلى تجمعها وكبر حجمها ومن ثم عدم قدرة الأمعاء على امتصاصها والاستفادة منها، مما يجبر الجسم إلى اللجوء لاستخدام الدهون المخزنة فيه وتفكيكها لإنتاج الطاقة اللازمة لعمليات الأيض مما يؤدي الى حدوث نقصان في الوزن.

يؤخذ الفورمولاين ل112 مع الوجبات الدهنية قرصين معاً خلال كل وجبة دهنية مرتين في اليوم.

ومن الجدير بالذكر بأن الألياف الموجودة في الفورمولاين ل112 غير قابلة للهضم، وبالتالي فإنها تعطي الشخص الشعور بالامتلاء.

ما هي موانع استخدامه

  • يمنع استخدام أقراص الفورمولاين ل 112 في حال وجود مشاكل مزمنة تتعلق بالجهاز الهضمي مثل: الإمساك المزمن و الخمول القولوني.
  • للأشخاص الذين أجريت لهم عمليات جراحية في القناة الهضمية.
  • الإصابة بأمراض في القناة الهضمية مثل: وجود قرحات في المعدة أو الاثنى عشر، التهاب القولون التقرحي، الإصابة بمرض القولون العصبي، أو الإصابة بمرض كرونز.
  • تناول أدوية خاصة بالجهاز الهضمي على المدى الطويل.
لا ينبغي استخدامه من قبل:
  • الأشخاص في سن النمو والمراهقة.
  •  الرضع والاطفال تحت سن الثالثة.
  •  الأشخاص فوق سن الثمانين عامًا.
  •  الأفراد الذين يعانون من نقص في الوزن.
  •  الأشخاص الذين لديهم حساسية من أحد مكونات أقراص الفورمولاين ل 112.
  • خلال فترة الحمل أو الرضاعة وإذا لزم ذلك يتم تحت إشراف و متابعة الطبيب المختص.

أبرز التعارضات الدوائية و الآثار الجانبية لعقار الفورمولاين

  • الفورمولاين ل112 لديه القدرة العالية على الارتباط بالدهون، وتلك المواد الأخرى القابلة للذوبان فيها مثل: فيتامينات ( أ، ك، د، هـ ) مما يقلل من نسبة امتصاصها في الجسم ، أيضا الهرمونات وأقراص منع الحمل (Oral contraceptive) ؛ لذلك ينصح أن يكون هناك تباعد بين أخذ الفورمولاين ل112 و المستحضرات السابقة  بمقدار 4 ساعات على الأقل .
  • أثبتت دراسات استخدام أقراص الفورمولاين ل 112 من قبل الرابطة الاتحادية الألمانية وبحسب عدة دراسات أخرى أجْريتْ، بأن معدل ظهور أعراض جانبية على من يتناولون علاج الفورمولاين ل 112 يعتبر نادر جدًا، ولكن من الوارد أن تظهر بعض الأعراض الجانبية مثل: اضطرابات المعدة التي من الممكن أن تكون مصحوبة بنفخة وغازات، قيئ، غثيان، تعرق، دوار وصداع، تغير في قوام البراز.

المصادر والمراجع

  • American Society for Nutrition (2019 ) Long-Term Treatment of Overweight and Obesity with Polyglucosamine (PG L112), Available at: https://academic.oup.com/cdn/article/1/10/e000919/4653478 (Accessed: 15/2/2019).
  • German Pharmacists Journal 2017 (2018) formoline L112, Available at: https://www.formoline.co.uk/evidence/ (Accessed: 15/2/2019).

تدقيق لغوي و مراجعة علمية: آية محمود اللالا.

السابق
المبيض موقعه، ووظائفه، والأمراض التي تؤثر على المبيض
التالي
عُيوبُ (ثقب) الحاجزِ الأذيني، ثقب القلب وأعراض ثقب القلب

اترك تعليقاً