المضادات الحيوية

أماريل دواعي وموانع الاستخدام

أماريل (غليميبريد)

أماريل ينتمي إلى عائلة السلفونيل يوريا يعمل عل تخفيض مستوى سكر الدم عبر زيادة كمية الإنسولين التي يطلقها البنكرياس، يؤخذ عن طريق الفم.

دواعي الاستخدام

يستخدم لعلاج النوع الثاني من داء السكري. عندما تكون الحمية الغذائية والتمارين الرياضية وفقدان الوزن غير قادرين على التحكم بمستوى السكر في الدم.

الأسماء التجارية الغليميبيريد

  • AMARYL أماريل
  • AZULIX
  • BETAGLIM
  • GEPRIDE

طريقة أخذ الدواء

يجب أخذ الدواء عن طريق الفم قبل الوجبة الأساسية الأولى أو معها (وجبة الإفطار)، إذا كان الشخص لا يتناول الفطور بالعادة عليه تناول الدواء حسب وصفة الطبيب.

موانع الاستخدام

يجب تجنب استخدام هذا الدواء:

  • إذا كان المريض يعاني من حساسية الغليميبيريد أو مركبات السلفوناميد.
  • إذا كان يعاني من داء السكري النوع الأول.
  • إذا كان المريض في غيبوبة السكري.
  • إذا كان المريض يعاني من الحماض الكيتوني السكري” مضاعفة من مضاعفات السكري يرتفع فيها مستوى الحمض في الدم وتسبب بعض الأعراض مثل تعب وغثيان وتبول متكرر وتيبس عضلي”.
  • إذا كان مصاب بفشل كلوي أو فشل كبدي أو مرض يؤثر على كفاءتهما.
  • إذا كنت تتعافى من جرح أو جراحة لابد من ضرورة تغيير العلاج تغييراً مؤقتاً.

الآثار الجانبية

  • نقص حاد بالسكر يلازمه فقدان وعي أو نوبة غيبوبة أو شعور حد بالجوع أو صعوبة بالتركيز وضعف بالانتباه وفي القدرة على التفاعل أو رعاش أو اضطرابات حسية أو دوار وشعور بالعجز.
  • فرط الحساسية مثل الحكة والطفح الجلدي وزيادة الحساسية تجاه الشمس.
  • اضطراب في وظيفة الكبد يتضمن ذلك يرقان (اصفرار البشرة والعينين).
  • ارتكاسات تحسسية مثل التهاب الاوعية الدموية.
  • صعوبة في البلع.
  • دوخة.
  • نبضات سريعة.
  • ضيق في التنفس.
  • الطفح الجلدي.
  • التعب غير العادي.

إذا تم أخذ كمية مفرطة من أماريل أو غليميبريد

فإن الشخص يتعرض لخطر الإصابة بنقص سكر الدم لذلك عليه أخذ كمية من السكر مثلاً مكعب سكر أو عصير محلى أو شاي محلى.

إذا نسي المريض أخذ الجرعة

عليه عدم أخذ جرعة مضاعفة للتعويض عن الجرعة التي تم نسيانها.

في حال الحمل والرضاعة

على المرأة الحامل عدم استخدام الغليميبيريد خلال فترة الحمل، عليها إخبار الطبيب إذا كانت حامل أو تنوي الحمل.
لا يجوز للمرأة المرضع استخدام الغليميبيريد وعليها استشارة الطبيب أو الصيدلي لاستبداله.

التفاعلات الدوائية

  • الأدوية المثبطة للتخثر الدم (مثل الوارفارين).
  • الكوليسيفلام دواء يستخدم لتخفيض الكوليسترول لديه تأثير على امتصاص الغليميبيريد. لذلك يجب أخذه قبل تناول الكوليسيفلام بأربع ساعات على الأقل.
  • أدوية اخرى لعلاج السكري مثل (الإنسولين أو الميتفورمين).
  • المضادات الحيوية مثل التتراسيكلين والكلورامفينيكول والفلوكونازول والميكونازول والكلاريثروماسين.
  • أدوية الاكتئاب مثل فليوكسيتين.
  • الأدوية الخافضة للضغط (مثبطات الانزيم المحول للأنجيوتنسن).
  • مدرات البول الثيازيد.
  • الفينيقيين.
  • الغلوكان.
  • مضادات H2.
  • أدوية علاج ضغط الدم المرتفع مثل حاصرات بيتا أو الكلونيدين.
  • نابروكسين.
  • clopidogrel.
  • gatifloxacin.

وهناك أيضاً العديد من الأدوية التي إما تتعارض بشكل كلي أو جزئي مع الغليميبيريد لذلك على المريض إخبار الطبيب أو الصيدلي عن جميع الأدوية الخاصة به إما الأدوية ذات الوصفات أو OTC وأيضاً المنتجات الطبيعية والفيتامينات.

التفاعلات الغذائية

يمكن لاستهلاك الكحول أن يزيد أو ينقص مفعول الغليميبيريد.

المراجع

  • Sophia Entringer, PharmD (Jun 12, 2019.) Amaryl, Available at: https://www.drugs.com/amaryl.html (Accessed: 21/12/2019).
  • Medscape ( glimepiride (Rx), Available at: https://reference.medscape.com/drug/amaryl-glimepiride-342707 (Accessed: 21/12/2019).
  • (http://www.medlineindia.com/endocrine/glimepiride.htm (Accessed: 21/12/2019).
  • Drugs.com ( May 30, 2019) Glimepiride Pregnancy and Breastfeeding Warnings, Available at: https://www.drugs.com/pregnancy/glimepiride.htm (Accessed: 21/12/2019).
السابق
أعراض ارتفاع الضغط وكيف يمكن تشخيص ارتفاع الضغط وما هي طرق العلاج
التالي
الكركديه، تعرف إلى 7 من فوائد الكركديه

اترك تعليقاً