الفحوصات المخبرية

كيف نكشف عن العوامل الروماتويدية وما هي أهم مدلولات نتائج فحصها؟

العوامل الروماتويدية

العوامل الروماتويدية هي بروتينات ينتجها الجهاز المناعي. عادةً، يُهاجم الجهاز المناعي المواد المسببة للأمراض مثل الفيروسات والبكتيريا، فتقوم العوامل الروماتويدية بمهاجمة المفاصل الصحية أو الغدد أو الخلايا الطبيعية الأخرى عن طريق الخطأ. قد تكون عوامل الروماتويد علامة على اضطرابات المناعة الذاتية الأخرى، مثل التهاب المفاصل، وبعض أنواع العدوى، وبعض أنواع السرطان.

فحص عامل الروماتويد

يقوم الفحص على قياس مقدار عامل الروماتويد (RF) في الدم، وغالبًا ما يستخدم فحص RF للمساعدة في تشخيص التهاب المفاصل الروماتويدي الذي يُعتبر نوع من اضطرابات المناعة الذاتية التي تسبب الألم والتورم وتصلب المفاصل أو غيره من اضطرابات المناعة الذاتية.

احتياجات إجراء الفحص

قد تحتاج إلى إجراء فحص العامل الروماتويدي إذا كان لديك أعراض التهاب المفاصل الروماتويدي، والتي تشمل:

  1. ألم في المفاصل.
  2. تصلب المفاصل، وخاصةً في الصباح.
  3. تورم المفاصل.
  4. إعياء شديد.
  5. حمى بدرجة منخفضة.
يتم إجراء الفحص من خلال سحب عينة دم من الوريد، ولا يتطلب الفحص عادةً أي متطلبات سابقة ولا يوجد هناك أي مخاطر له.

ماذا تعني نتائج الفحص؟

إذا تم العثور على عامل الروماتويد في دمك، فقد يشير إلى:

  • التهاب المفاصل الروماتويدي.
  • أو مرض آخر من أمراض المناعة الذاتية، مثل مرض الذئبة الحمراء، متلازمة جوجرن، التهاب المفاصل عند اليافعين، أو تصلب الجلد.
  • أو عدوى، مثل زيادة عدد كريات الدم البيضاء أو السل الرئوي.
  • بعض أنواع معينة من السرطان، مثل سرطان الدم أو المايلوما المتعددة.

معلومات حول النتائج

  • حوالي 20 % من المصابين بالتهاب المفاصل الروماتويدي لديهم مستوى عامل الروماتويد قليل أو معدوم في الدم، لذلك حتى لو كانت النتائج طبيعية مع وجود إحساس بألم في المفاصل، فقد يطلب الطبيب المزيد من الاختبارات لتأكيد التشخيص أو استبعاده.
  • إذا لم تكن نتائجك طبيعية، فهذا لا يعني بالضرورة أن لديك حالة طبية تحتاج إلى علاج، فبعض الأشخاص الأصحاء لديهم عامل روماتويدي في الدم، ولكن ليس واضحًا سبب ذلك.
  • فحص العامل الروماتويدي لا يُستخدم لتشخيص التهاب المفاصل، على الرغم من أن التهاب المفاصل الروماتويدي والتهاب المفاصل والعظام يؤثران على المفاصل، إلا أنهما مرضان مختلفان للغاية، حيث يُعتبر التهاب المفاصل الروماتويدي مرض مناعي ذاتي يصيب الأشخاص في أي عمر، ولكنه يحدث عادةً بين سن 40 و60 عامًا ويُصيب النساء أكثر من الرجال وأعراضه قد تأتي وتذهب وتختلف في شدتها.
  • أما التهاب المفاصل والعظام لا يُعتبر من أمراض المناعة الذاتية، ويحدث بسبب تآكل المفاصل مع مرور الوقت وعادةً ما يُصيب البالغين فوق سن 65.

المصادر

  • Hinkle J, Cheever K. “Brunner & Suddarth’s Handbook of Laboratory and Diagnostic Tests”. 2nd Ed, Kindle. Philadelphia: Wolters Kluwer Health, Lippincott Williams & Wilkins; c2014. Rheumatoid Factor; 460 p..
  • Jons Hopkins (2019) Rheumatoid Arthritis, Available at: https://www.hopkinsmedicine.org/healthlibrary/conditions/adult/arthritis_and_other_rheumatic_diseases/rheumatoid_arthritis_85,p01133. (Accessed: 14 November 2019).
  • AACC (2019) Rheumatoid Factor, Available at: https://labtestsonline.org/tests/rheumatoid-factor-rf. (Accessed: 14 November 2019).
  • Healthwise Staff (2019) Rheumatoid Factor (RF), Available at: https://www.uwhealth.org/health/topic/medicaltest/rheumatoid-factor/hw42783.html#hw42811. (Accessed: 14 November 2019).
السابق
أعراض التسنين عند الأطفال، وما هو العلاج المناسب لتخفيف آلام التسنين.
التالي
علاج التهاب الحلق الشديد ونصائح للتخفيف من أعراض التهاب الحلق

اترك تعليقاً