أمراض العظام

كسر عظمة الزورقية: أسبابه، وأعراضه، وعلاجه

عظمة اليد الزورقية

يتكون الذراع العلوي من مجموعة من العظام الممتدة من الكتف حتى الأصابع وهذه العظام، ويفصل بين عظمتا الساعد وعظام اليد مجموعة من العظيمات الصغيرة والتي تسمى بعظام الرسغ.

وتمثل عظام الرسغ ثمان عظمات تترتب في صفين، يحتوي كل صف على 4 عظمات ويطلق عليهما الصف القريب من عظام الساعد وهي العظمة الزورقية، العظمة القمرية، العظمة المثلثية، العظمة الحمصية، والصف البعيد (الصف القريب من عظام اليد) وهي العظمة الكلابية، العظمة مزدوجة الرأس، العظمة المنحرفة، العظمة المربعة.

الأسباب الأكثر شيوعًا لشرخ عظمة الزورقية

يحدث كسر العظمة الزورقية نتيجة السقوط في وضعية تكون فيها كف يدك ممدودة.

حيث تكون كف يدك مسطحة وممتدة ويكون معصمك منحنيًا للخلف، وسبب شيوع هذا الكسر هو وضع يده في هذه الوضعية للحماية عند السقوط. وفي بعض الأحيان، يمكن أن تتسبب ضربة مباشرة لراحة يدك في حدوث كسر العظمة الزورقية.

كما أنه وفي في حالات نادرة، قد يؤدي “الضغط” المتكرر على العظمة الزورقية إلى حدوث الكسر، كما يحدث على سبيل المثال، في لاعبي الجمباز.

علامات شرخ عظمة الزورقية

عادة ما قد تعاني من ألم حول منطقة الرسغ،كذلك قد تلاحظ وجود انتفاخ و كدمات حول منطقة المعصم.

قد يتجاهل بعض المرضى الألم مفترضين أنهم تعرضوا فقط لمجرد التواء في المعصم مما يؤدي إلى تأخير تشخيص الكسر.

تشخيص كسر عظمة الزورقية

عادة ما يشتبه الطبيب من وجود كسر في العظمة الزورقية من خلال معرفة آلية الإصابة، وهي السقوط في وضعية تكون فيها اليد ممدودة، كذلك فإن وجود ألم عند ضغط الطبيب على المنطقة الموجودة في قاعدة إبهامك هي من أحد العلامات المهمة للاشتباه بكسر في العظمة الزورقية.

في بعض الأحيان يكون من الصعب تشخيص الكسر لكنه من المهم علاجه لتجنب المضاعفات الناتجة عن عدم علاج الكسر، في العادة يطلب الطبيب صورة أشعه سينية (x-ray) لليد المصابة مع التركيز على وضعيات معنية من شأنها أن تظهر وجود كسر في العظمة الزورقية أو عدمه.

بسبب المضاعفات الكثيرة لعدم علاج الكسر فإنه إذا كان هناك احتمال لكسر العظمة الزورقية ولكن لم يتم تأكيده على الأشعة السينية، فعادةً ما تتم معاملتك كما لو كنت تعاني من كسر العظمة الزورقية. وفي هذه ينصح بتكرار الأشعة السينية بعد 10-14 يومًا، وقد يلجأ الأطباء في بعض الأحيان للقيام بإجراء أشعة مقطعية للتعرف على الكسر.

علاج كسر عظمة اليد الزورقية

يعتمد علاج كسر العظمة الزورقية على وضعية العظمة بعد الكسر، ففي حالة كانت العظمة منزاحة عن مكانها الطبيعي بقدر ملحوظ فإنه ينصح بتثبيت الكسر جراحيًا. وذلك من خلال، وضع براغي صغيرة داخلية، أما في حال كانت العظمة غير منزاحة عن مكانها الطبيعي، فعادة ما يتم تثبيت الكسر عن طريق وضع جبيرة من الجبس تمتد من اليد حتى الكوع وتستمر من 6 إلى 12 أسبوع وأكثر من ذلك في بعض الحالات.

مضاعفات كسر عظمة الزورقية

عادة ما يلتحم الكسر دون حدوث أي مضاعفات في حال تم اكتشافه مبكرًا وعلاجه، ولكن في بعض الأحيان قد تحدث مضاعفات مثل:

  1. تأخر أو عدم التحام الكسر.
  2. الالتحام بشكل سيء.
  3. مرض نقصان الدم المزود للعظام.

المراجع

  • Baldassarre RL, Hughes TH; Investigating suspected scaphoid fracture. BMJ. 2013 Mar 27346:f1370. doi: 10.1136/bmj.f1370.
  • Ibrahim T, Qureshi A, Sutton AJ, et al; Surgical versus nonsurgical treatment of acute minimally displaced and undisplaced scaphoid waist fractures: pairwise and network meta-analyses of randomized controlled trials. J Hand Surg Am. 2011 Nov36(11):1759-1768.e1. doi: 10.1016/j.jhsa.2011.08.033.
السابق
حساسية الجلد: أهم علاماتها، أشهر أسبابها، وطرق علاجها في المنزل
التالي
أعراض السكري عند الأطفال ونبذة عن ماهية وأسباب مرض السكر عند الأطفال

اترك تعليقاً