جراحة عامة

سرطان القولون والمستقيم: عوامل الخطر المؤدية للإصابة بسرطان القولون

حقائق سريعة حول عوامل الخطر للإصابة بسرطان القولون

  • لسرطان القولون عدة عوامل قد تساعد في زيادة خطر الإصابة به، ولكن لا يعني وجودها حتمية الإصابة بالسرطان.
  • تقسم عوامل الخطورة بناء إلى قسمين بناء على إمكانية تجنبها من عدمه.
  • من أشهر أسباب عوامل الخطورة التي يمكن تجنبها هو التدخين والسمنة والخمول ونوعية الطعام وشرب الكحول.
  • يعتبر كبار السن أكثر عرضة من غيرهم، كما أن وجود تاريخ مرضي للإصابة بسرطان القولون يزيد من فرصة الإصابة به.
  • هناك عدة متلازمات تزيد من فرصة حدوث سرطان القولون لمتلازمة لينش ومتلازمة داء السلائل العائلي.
  • يصاب معظم الأشخاص المصابين بمتلازمة داء السلائل بالسرطان على سن 40 لذا فإن الكشف المبكر يعتبر من أفضل طرق العلاج.

قبل الخوض في عوامل الخطر المؤدية للإصابة بسرطان القولون، عزيزي القارئ دعنا في البداية نتعرف على ماهية عامل الخطر.

فعامل الخطر هو أي شيء يؤثر على فرصتك في الإصابة بمرض معين مثل السرطان. وبطبيعة الحال فإن السرطانات المختلفة لها عوامل خطر مختلفة، ويقسم الباحثون عوامل الخطر إلى عوامل يمكن تغييرها كالتدخين مثلا، وعوامل لا يمكن تغييرها مثل عمر الشخص أو تاريخ العائلة.

ولكن عزيزي دعني أخبرك بهذه الملاحظة الهامة للغاية وهي أن وجود عامل خطر، أو حتى الكثير من عوامل الخطر، لا يعني أنك ستصاب بالمرض. وعلى ذات المنوال فإن بعض الأشخاص الذين يصابون بالمرض قد لا يكون لديهم أي عوامل خطر معروفة.

في هذا المقال سوف نصحبك عزيزي القارئ في جولة للتعرف على أهم عوامل الخطر المرتبطة بسرطان القولون والمستقيم.

أولا: عوامل خطر الإصابة بسرطان القولون والمستقيم التي يمكنك تغييرها

  1. زيادة الوزن أو السمنة

إذا كنت تعاني من زيادة الوزن أو السمنة ،فإن خطر الإصابة بسرطان القولون والمستقيم يكون أكبر. إن زيادة الوزن (خاصةً وجود محيط خصر أكبر) يزيد من خطر الإصابة بسرطان القولون والمستقيم لدى كل من الرجال والنساء، ولكن يبدو أنه يرتبط بصورة أقوى في الرجال.

  1. الخمول البدني وقلة الحركة

إذا لم تكن نشيطًا بدنيًا وتمارس أنشطة حركية يومية، فأمامك فرصة أكبر للإصابة بسرطان القولون.

  1. أنواع معينة من الوجبات الغذائية

إن اتباع نظام غذائي غني باللحوم الحمراء (مثل اللحم البقري أو لحم الضأن أو الكبدة) يزيد من خطر الإصابة بسرطان القولون والمستقيم.

إن الطهي في درجات حرارة مرتفعة جدًا (القلي أو الشوي أو الشواء) يخلق مواد كيميائية قد تزيد من خطر الإصابة بالسرطان.

  1. التدخين

الأشخاص الذين يدخنون التبغ لفترة طويلة هم أكثر عرضة من غير المدخنين للإصابة بمرض سرطان القولون والمستقيم. التدخين سبب معروف لسرطان الرئة، لكنه مرتبط بالعديد من أنواع السرطان الأخرى أيضًا.

  1. استخدام الكحوليات الثقيلة.

ثانيا: عوامل خطر الإصابة بسرطان القولون والمستقيم التي لا يمكنك تغييرها

  1. كبار السن

يزيد خطر الإصابة بسرطان القولون والمستقيم مع تقدم العمر. مع العلم أنه من الممكن إصابة الأشخاص صغيري السن بسرطان القولون والمستقيم ولكنه أكثر شيوعا في الأشخاص أكبر من 50 عام.

  1. تاريخ شخصي من الاصابة بأورام حميدة أو خبيثة في القولون والمستقيم

إذا كان لديك تاريخ من الأورام الحميدة (الورم الحميد)، فأنت في خطر متزايد للإصابة بسرطان القولون والمستقيم. هذا صحيح بشكل خاص إذا كانت الأورام الحميدة لديك كبيرة، أو إذا كان هناك الكثير منها.

  1. تاريخ شخصي من الإصابة بمرض التهاب الأمعاء

إذا كنت تعاني من مرض التهاب الأمعاء (IBD)، بما في ذلك التهاب القولون التقرحي أو مرض كرون، فإن خطر الإصابة بسرطان القولون والمستقيم قد يزيد.

  1. تاريخ عائلي من الإصابة بسرطان القولون والمستقيم أو الأورام الحميدة

تم الكشف على معظم سرطانات القولون والمستقيم في الناس دون تاريخ عائلي من سرطان القولون والمستقيم. ومع ذلك، ما يقرب من 1 من كل 3 أشخاص يصابون بسرطان القولون والمستقيم لديهم تاريخ عائلي من الإصابة بسرطان القولون والمستقيم.

الأشخاص الذين لديهم تاريخ من سرطان القولون والمستقيم في قريب من الدرجة الأولى (الوالد أو الأخ أو الأبن) معرضون لخطر متزايد، حيث يكون الخطر أكبر إذا تم تشخيص الإصابة بأحد الأقارب عندما كان عمرهم أقل من 45 عامًا، أو إذا أصيب أكثر من قريب من الدرجة الأولى.

أسباب زيادة المخاطر ليست واضحة في جميع الحالات، ولكن قد يعزى السبب إلى خليط من دور الجينات المتوارثة، أو للعوامل البيئية المشتركة.

يرتبط وجود أفراد من الأسرة مصابين بأورام سرطانية في الغدد أيضًا بزيادة خطر الإصابة بسرطان القولون.

  1. وجود بعض المتلازمات الوراثية

حوالي 5٪ من الأشخاص الذين يصابون بهذا السرطان لديهم تغيرات جينية (طفرات) تسبب ما يسمى بـ “متلازمة سرطان العائلة” والذي بدورها يمكن أن تؤدي إلى إصابة هؤلاء الأشخاص بسرطان القولون والمستقيم.

أكثر المتلازمات الموروثة شيوعًا المرتبطة بسرطانات القولون والمستقيم هي

  • متلازمة لينش(والتي تعرف أيضا سرطان القولون والمستقيم غير السلائلي الوراثي)

وتعتبر هي أشهر أنواع سرطان القولون والمستقيم الوراثية, والتي تمثل حوالي 2٪ إلى 4٪ من جميع سرطانات القولون والمستقيم.

  • داء السلائل العائلي الورمي الغدي (FAP)

والتي تحدث بسبب التغييرات (الطفرات) في جين يسمى (APC) الذي يرثه الشخص من والديه. تكون هي السبب في حوالي 1 ٪ من جميع سرطانات القولون والمستقيم.

في النوع الأكثر شيوعا من داء السلائل العائلي الورمي الغدي تتطور المئات أو الآلاف من الأورام الحميدة في القولون ومستقيم للشخص المصاب، وغالبًا ما تبدأ في سن 10 إلى 12 عام. عادةً ما يتطور السرطان في 1 أو أكثر من هذه الورام الحميدة في وقت مبكر من العمر غالبا في عمر الـ 20 عام.  بحلول سن الأربعين، يصاب جميع المصابين بـه بسرطان القولون إذا لم يتم إزالة القولون لمنع الإصابة بالسرطان.

الأشخاص الذين يعانون من داء السلائل العائلي الورمي الغدي لديهم أيضًا خطر متزايد للإصابة بسرطانات المعدة والأمعاء الصغيرة والبنكرياس والكبد وبعض الأعضاء الأخرى.
يمكن لمتلازمات نادرة أخرى أن تزيد من خطر الإصابة بسرطان القولون والمستقيم.
  1. العرق

الأمريكيين من أصل أفريقي لديهم أعلى معدلات الإصابة والوفيات بسرطان القولون والمستقيم، كما أن اليهود من الأصول الأوروبية الشرقية (اليهود الأشكناز) لديهم واحدة من أعلى مخاطر الاصابة بسرطان القولون والمستقيم من أي مجموعة عرقية في العالم.

  1. الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني

الأشخاص الذين يعانون من مرض السكري من النوع الثاني لديهم خطر متزايد للإصابة بسرطان القولون والمستقيم.

يتشارك كل من مرض السكري من النوع الثاني وسرطان القولون والمستقيم ببعض عوامل الخطر نفسها (مثل زيادة الوزن والخمول البدني).

حتى بعد أخذ هذه العوامل في الاعتبارفإنه لا يزال الأشخاص المصابون بمرض السكري من النوع الثاني يواجهون مخاطر متزايدة.

المصادر

  • American Cancer Society () Colorectal Cancer Facts & Figures, Available at: https://www.cancer.org/research/cancer-facts-statistics/colorectal-cancer-facts-figures.html (Accessed: 11 July 2019).
  • Cancer.Net Editorial Board (2018) Familial Adenomatous Polyposis, Available at: www.cancer.net/cancer-types/familial-adenomatous-polyposis (Accessed: 11 July 2019).
  • Cancer.Net Editorial Board (2018) Lynch Syndrome, Available at: www.cancer.net/cancer-types/lynch-syndrome/cilynch-syndromeprinter (Accessed: 11 July 2019).
  • Cancer.Net Editorial Board (2018) MUTYH (or MYH)-Associated Polyposis, Available at: www.cancer.net/cancer-types/myh-associated-polyposis (Accessed: 11 July 2019).

مراجعة علمية وتدقيق لغوي: بكر خضر أبو جراد.

السابق
فحوصات فيروسات التهاب الكبد الوبائي ودواعي إجرائه
التالي
الانغماد المعوي: أسبابه، وأعراضه، وتشخيصه وطرق علاج الانغماد المعوي

اترك تعليقاً