الولادة

الولادة المُبكرة: التعريف، الأسباب، الأعراض، المُضاعفات، والعلاج

حقائق عن الولادة المُبكرة

  • تتراوح المدّة الطبيعية للحمل ما بين 37 أسبوعًا و 42 أسبوعًا وذلك بدءًا من آخر دورة للأم الحامل.
  • تحدث الولادة المُبكرة في حوالي 12% من حالات الحمل.
  • تحدث الولادة المُبكرة عندما تحدث انقباضات مُنتظمة تؤدي إلى فتح عُنق الرحم بين الأسبوع 20 والأسبوع 37 من الحمل.
  • كلما حدثت الولادة في وقت أبكر، كان الطفل أكثر عُرضة للمُضاعفات الخطيرة.
  • يحتاج الأطفال الخُدج إلى رعاية حثيثة وخاصة بهم.

الولادة المُبكرة

هي ولادة الطفل قبل البدء بالأسبوع السابع والثلاثين من الحمل نتيجة حدوث تقلُصات تؤدي إلى فتح عُنق الرحم.

أعراض وعلامات الولادة المُبكرة

  • حدوث تقلُصات في الجُزء السُفلي من البطن.
  • حدوث ألم في أسفل الظهر.
  • ضغط وألم في منطقة الحوض.
  • النزيف من منطقة المهبل.
  • نزول السائل السلوي من منطقة المهبل.

أسباب الولادة المُبكرة

  • حدوث ولادة مُبكرة في السابِق.
  • تعدُد الحمل.
  •  اضطرابات ومشاكل في منطقة المهبل.
  • مشاكل في عُنق الرحم أو المشيمة.
  • التدخين وتناول الكُحول والمُخدرات.
  •  العدوى وخاصة تلك التي تؤثر على السائل السلوي أو الجهاز التناسلي للمرأة.
  •  الأمراض المُزمنة مثل ارتفاع ضغط الدم والسكري.
  • التعرض لصدمة نفسية حادة.
  • التعرض للإجهاض المُتكرر سابقًا.

مُضاعفات الولادة المُبكرة

إن الولادة في وقت مُبكر قد ينجم عنها مشاكل صحية على المدى القصير أو الطويل ومن هذه المشاكل:

على المدى القصير

  • مشاكل في التنفس: بسبب عدم اكتمال نمو الرئة.
  • مشاكل القلب: اضطرابات في القلب كالقناة الشريانية المفتوحة.
  • مشاكل الدماغ: مثل نزف الدماغ الذي يُعرف بالنزيف داخل البُطين.
  • مشاكل الجهاز الهضمي: مثل الالتهاب المعوي القولوني الناخر.
  • مشاكل جهاز المناعة: بسبب عدم اكتمال نمو جهاز المناعة وبالتالي يُصبح أكثر عُرضة للعدوى والأمراض.
  • مشاكل الدم: مثل فقر الدم، واليرقان.
  • اضطرابات في درجة الحرارة.

على المدى البعيد

  • الشلل الدماغي.
  • صُعوبات في القُدرة على التعلّم.
  •  مشاكل في السمع والرؤية.
  • مشاكل في الأسنان.
  • المشاكل النفسية والسلوكية.
  • المشاكل الجسدية الصحية المُزمنة.

علاج الولادة المُبكرة

  • إذا بدأت التقلُصات في الظُهور يُنصح بشُرب نِصف لتر من الماء أو العصير، إذا كان الوضع ناجم عن مُحاكاة الولادة، فإن السائل سيوقف هذه التقلُصات.
  •  إذا استمرت التقلُصات فيجب الاستلقاء على الجانب الأيسر، وبالتالي سيزداد إمداد الدم إلى المشيمة وقد تتوقف التقلُصات.
  • إذا استمرت التقلُصات يجب التوجه إلى المُستشفى، ليتم تقييم حالة عُنق الرحم وتقييم ما إذا كان الوضع حالة مخاض.
  • وفي نهاية المطاف يمكن إيقاف التقلُصات بواسطة الأدوية التي تعمل على استرخاء عضلة الرحم وتأخير عملية الولادة.
  • يتم إعطاء المرأة الحامل الستيرويدات لتسريع نُضج رئة الجنين قبل 34 أسبوعًا من الحمل، وتكون الرئة مكتملة النمو بعد ذلك ولا حاجة لإعطاء الستيرويدات.

الوقاية من الولادة المُبكرة

  • المتابعة خلال الحمل وعمل الفُحوصات الدورية الازمة لكل مرحلة من مراحل الحمل.
  • التغذية السليمة واتباع نظام غذائي صحي سليم.
  • تجنب المواد الضارة كالتدخين والكُحول.
  • حقن البروجسترون: للنساء اللاتي لديهن تاريخ سابق للولادة المُبكرة، أو عُنق رحم قصير.
  • تطويق عُنق الرحم: يتم إجراء هذه العملية في أثناء الحمل للنساء اللاتي تُعانين من عُنق رحم قصير عن طريق خياطة عُنق الرحم بغُرز قوية يتم ازالتها قبل موعد الولادة.

المصادر

  • Julian N Robinson, MD, Errol R Norwitz, MD, PhD, MBA (Jul 02, 2019) Preterm birth: Risk factors, interventions for risk reduction, and maternal prognosis, Available at: https://www.uptodate.com/contents/preterm-birth-risk-factors-interventions-for-risk-reduction-and maternal-prognosis (Accessed: 14th August 2019).
  • American Pregnancy Association (July 16, 2019) Premature Labor: Symptoms, Risks, and Treatment, Available at: https://americanpregnancy.org/labor-and-birth/premature-labor/ (Accessed: 14th August 2019).
  • Healthline Editorial Team (March 15, 2012) Causes of Preterm Labor, Available at: https://www.healthline.com/health/pregnancy/third-trimester-preterm-delivery#1 (Accessed: 14th August 2019).

مراجعة علميّة وتدقيق لُغوي: ياسمين يحيى السرّاج.

السابق
الخانوق: ما هو الخانوق، ما هي أسبابه، كيف العلاج والوقاية من الخانوق
التالي
تخدير فوق الجافية: فوائد ومضاعفات وكيفية إجراء تخدير فوق الجافية

اترك تعليقاً