جسم الإنسان

الفم واللسان والغدد اللعابية: التشريح والوظائف وبعض المشاكل المتعلقة

حقائق سريعة عن الفم واللسان والأسنان

  • يشكل الفم المدخل الرئيسي للقناة الهضمية، ويعمل على دفع الطعام إلى البلعوم.
  • تعمل الأسنان على مضغ الطعام.
  • يقوم اللسان بتحريك الطعام والقيام بعملية التذوق عن طريق براعم تسمى براعم التذوق.
  • تفرز الغدد اللعابية اللعاب، الذي له دور في هضم الطعام وتنظيف الفم من الميكروبات.

الفم

الفم عبارة عن الجزء الأول من أجزاء القناة الهضمية والذي يشكل المدخل لها حيث أنه يقوم بدفع الطعام إلى البلعوم، ويبطن الفم بغشاء رطب يسمى الغشاء المخاطي الذي يعمل كغطاء يغطي سقف الفم (الحنك) حيث ينقسم الحنك إلى جزأين:

الجزء الأمامي: ويتكون من منطقة عظمية تسمى الحنك الصلب (hard palate) تفصل الفم عن التجويف الأنفي في الأعلى.

الجزء الخلفي: وهي منطقة طرية تسمى الحنك الطري (soft palate) تعمل كستار بين الفم والبلعوم، فعند عملية البلع تقوم هذه المنطقة بإغلاق الممر الأنفي من جهة البلعوم لمنع مرور الطعام الى الانف.
وتحتوي أيضًا هذه المنطقة على ما يسمى باللهاة وهي قطعة لحمية متدلية في خلف الفم يقع على جانبيها لوزتا الحلق اللتان تشكلان عمودان يحملان الفتحات للبلعوم.

ما هي وظائف الفم

  • تناول الطعام والشراب.
  • التنفس.
  • البدء بعملية الهضم وذلك عبر الأسنان التي تقوم بمضغ الطعام والغدد اللعابية التي تفرز اللعاب للمساعدة في تحطيم الطعام.
  • التحدث والغناء.
  • عرض بعض العواطف كالابتسامة والتعبير عن الغضب.

بعض الأمراض التي تصيب الفم

  • جفاف الفم والذي سببه قلة اللعاب نتيجة أمراض أو أدوية معينة.
  • مشاكل الأسنان واللثة.
  • سوء التنفس.
  • تقرحات مؤلمة على الشفاه وحول الفم والتي تسببها بعض أنواع الفيروسات، وهو ما يعرف بقرحة الزكام(cold sore).
  • تقرحات مؤلمة في الفم سببها بكتيريا أو فيروسات وهو ما يعرف بقرحة الفم (canker sore).
  • أمراض فطرية تتسبب بظهور مناطق بيضاء في الفم.
  • ظهور صفائح بيضاء نتيجة نمو خلايا زائد في الوجنتين واللثة أو اللسان وهو شائع في المدخنين.

ويعتمد علاج هذه المشاكل على التخلص من الأسباب المؤدية لها، كما أن نظافة الفم والأسنان واستخدام الفرشاة والإقلاع عن استخدام التبغ (الدخان) لهم الدور الكبير في الوقاية من أمراض الفم.

الأسنان

وظيفة الأسنان

كل نوع من الأسنان يلعب دوره في عملية المضغ:

  • القواطع: هي أسنان مربعية الشكل لها حواف حادة تقع في مقدمة الأسنان تقوم بقطع الطعام وهي أربعة في الفك السفلي، وأربعة في الفك العلوي.
  • الأنياب: تقع على جوانب القواطع.
  • الأسنان الطاحنة: وتقع خلف الأنياب وهي تعمل على طحن الطعام وعجنه ويوجد أربعة منها في كل فك.
  • الطواحن: تقع خلف الأسنان الطاحنة تحتوي تجاويف حيث أنها تسمح بالمضغ القوي للطعام، ويوجد اثنا عشر طاحنًا في الفكين ويسمى الطاحن الثالث “بطاحونة العقل”.

اللسان

اللسان عبارة عن مجموعة من العضلات مرتبة في اتجاهات مختلفة لتنفيذ كافة وظائف اللسان، الجزء السفلي منه ناعم، بينما الجزء العلوي خشن يحتوي نتوءات تسمى (papillae) وهذه النتوءات تحتوي براعم تسمى براعم التذوق (taste buds) هذه البراعم تعطينا الإحساس بالأطعمة المختلفة (الحلو والمالح والحامض والمر).

أجزاء اللسان

الجزء الأمامي: وهو جزء مرن يستطيع التحرك بشكل كبير ويعمل مع الأسنان حيث يعطيان معًا أنواع مختلفة من الكلمات ويساعد أيضًا على الأكل من خلال تحريك الطعام في الفم خلال عملية المضغ، وكذلك يقوم بدفع الطعام للأسنان الخلفية وبالتالي تستطيع الأسنان مضغ الطعام.

الجزء الخلفي: تقوم العضلات الموجودة في خلف اللسان بالمساعدة في إصدار أصوات لحروف معينة مثل حرف الكاف حيث يتحرك اللسان باتجاه أعلى الفم لإعطاء الصوت، وكذلك تقوم هذه العضلات بدفع القطع الصغيرة من الطعام مع اللعاب إلى المريء.

كيف نتذوق الأطعمة؟

يولد الناس بحوالي 10000 برعم تذوق ولكن مع التقدم في العمر هذه البراعم تموت حيث أن المتقدمين في السن لديهم 5000 برعم فقط وهذا هو السبب في أن مذاق بعض الأطعمة تكون أقوى في الأعمار الأقل.

كل برعم من هذه البراعم يحتوي خلايا تذوق تحتوي على شعر صغير حساس تسمى زغيبات (microvilli) تقوم هذه الشعيرات بإرسال إشارات للدماغ فيقوم الدماغ بتفسير هذه الإشارات فيتم التعرف على الطعم الذي تم تذوقه.

يوجد في نهاية اللسان لوز لسانية تسمى (lingual tonsils) وهي عبارة عن كتل صغيرة تحتوي خلايا وظيفتها فلترة الميكروبات التي تتسبب بحدوث الأمراض المختلفة في جسمنا.

بعض الأعراض التي تصيب اللسان

  • الألم
  • الانتفاخ
  • التغير في اللون
  • حركة غير طبيعية أو صعوبة في تحريك اللسان
  • مشاكل في التذوق

علاج هذه المشاكل يعتمد على إيجاد الحلول للمسببات المختلفة التي تؤدي إليها

الغدد اللعابية

الغدد اللعابية هي عبارة عن غدد موجودة في الفم تقوم بتصنيع اللعاب، وتفريغه في الفم عبر فتحات خاصة تسمى قنوات.

أنواع الغدد اللعابية

هناك ثلاثة أنواع رئيسية من الغدد اللعابية وهي:

  • الغدة النكافية (parotid gland): وهي أكبر الغدد اللعابية وتقع أمام وإلى الأسفل قليلًا من كلا الأذنين وأغلب أنواع السرطانات تحدث في هذه الغدة.
  • الغدة اللعابية التحت لسانية (sublingual): تقع أسفل اللسان في قاع الفم
  • الغدة اللعابية التحت فكية (submandibular): تقع أسفل عظام الفك.

بالإضافة لهذه الأنواع الرئيسية هنالك المئات من الأنواع الفرعية التي تبطن أجزاء من الفم والأنف والتي ترى فقط تحت الميكروسكوب، وأغلب أنواع السرطانات التي تصيب هذه الأنواع من الغدد تكون في الحنك (أعلى الفم).

وظائف اللعاب

  • يقوم اللعاب بترطيب الطعام مما يساعد في عملية مضغه وبلعه.
  • يحتوي اللعاب إنزيمات تساعد في هضم الطعام.
  • يحتوي اللعاب أجسام مضادة تساهم في تنظيف الفم من الميكروبات.

الأمراض التي تصيب الغدد اللعابية

إن كنت مصابًا بأحد هذه الأعراض فغالبًا هناك خطأ ما في غددك اللعابية

  • الشعور بطعم سيء في الفم.
  • صعوبة فتح الفم.
  • جفاف الفم.
  • ألم في الوجه والفم.
  • انتفاخ في الوجه والرقبة.

وللتخلص من هذه الأعراض ينبغي معالجة المسببات التي تشمل السرطان والانسداد والعدوى.

المصادر:

  • Larissa Hirsch, MD (October 2018) Mouth and Teeth, Available at: https://kidshealth.org/en/parents/mouth-teeth.html (Accessed: 19th February 2019)
  • Steven Dowshen, MD (January 2017) Your Tongue , Available at: https://kidshealth.org/en/kids/tongue.html (Accessed: 21 February 2019).
  • Midline plus (7 February 2019) Mouth Disorders, Available at: https://medlineplus.gov/mouthdisorders.html (Accessed: 21 February 2019).
  • Midline plus (23 October 2018) Salivary Gland Disorders, Available at: https://medlineplus.gov/salivaryglanddisorders.html (Accessed: 21 February 2019).
  • Midline plus ( 24 January 2019) Tongue Disorders, Available at: https://medlineplus.gov/tonguedisorders.html (Accessed: 21 February 2019).
السابق
غسيل الكلى: ما هو، دوره، أنواعه، والأعراض المصاحبة له.
التالي
خدش القرنية، أسبابه وأعراضه وطرق علاجه

اترك تعليقاً